;

مقطع يوثق انتحار أب وابنه بالاستلقاء أمام قطار في مشهد صادم

  • تاريخ النشر: منذ 6 أيام
مقطع يوثق انتحار أب وابنه بالاستلقاء أمام قطار في مشهد صادم

في حادثة مأساوية ومشهد صادم، انتحر أب وابنه بالاستلقاء أمام قطار كان يقترب منهما في ولاية ماهاراشترا بالهند. ووقع المشهد غير المألوف والمؤلم، والذي وثقته كاميرات المراقبة، في محطة بهاياندار للسكك الحديدية، على بعد حوالي 32 كيلومترا من مومباي.

وفي مقطع الفيديو، يمكن رؤية الأب والابن يتحدثان مع بعضهما البعض أثناء السير على الرصيف بينما يمر قطار بالقرب منهما وما يبدو أنه مشهد عادي جداً لأب وابنه يتبادلان الحديث ويسيران بهدوء، يبدأ في التحول الصادم، بمجرد وصولهما إلى نهاية المنصة، حيث ينزل الاثنان ويمكن رؤيتهما وهما يعبران المسارات في اتجاه قطار قادم.

وأظهر الفيديو، الثنائي ممسكين بأيدي بعضهما البعض، وهما مستلقيان على خطوط السكك الحديدية عندما رأوا القطار يقترب منهما. ولكن بحلول الوقت الذي كان القطار على وشك التوقف في المحطة، كان الضحايا قد دُهسوا بالفعل.

وقع الحادث في حوالي الساعة 10.30 صباحًا يوم الاثنين في الرصيف رقم 6 بمحطة بهاياندر للسكك الحديدية بعد مغادرة قطار محلي محطة بهاياندار في منطقة بالغار. كان القطار متجهًا من فيرار إلى تشيرشجيت.

تم التعرف على الابن وهو جاي ميهتا (35 عامًا) والأب هاريش ميهتا (60 عامًا)، وكلاهما من سكان نالاسوبارا. ولم يعرف بعد سبب الانتحار، وفتحت الشرطة تحقيقاً.

اشترك في قناة رائج على واتس آب لمتعة الترفيه