رائد فضاء ناسا يشارك مقطع فيديو مذهلًا عن الأرض من الفضاء

  • تاريخ النشر: الجمعة، 27 نوفمبر 2020
رائد فضاء ناسا يشارك مقطع فيديو مذهلًا عن الأرض من الفضاء
مقالات ذات صلة
كيف كان أول مقطع فيديو في تاريخ يوتيوب؟
فيديو: لقطات صادمة لهاتف ينفجر في وجه فتاة خلال مكالمة هاتفية
فيديو: طائرة مذهلة قابلة للطي تدخل في الأماكن الضيقة

نشر رائد فضاء ناسا فيكتور جلوفر الذي سافر مؤخرًا إلى محطة الفضاء الدولية إعلى منصة التواصل الاجتماعي Twitter مشاركة فيديو يحتوى على منظر خلاب للأرض من الفضاء ويقدم أول فيديو مصور له من الفضاء مشهداً مذهلاً للكوكب الأزرق.

 ووفقًا لرائد الفضاء فإن ذلك المشهد لا ينصف الشيء الحقيقي فالواقع أجمل بكثير ويستحق أن يرى من هنا ويقول جلوفر في مقطع الفيديو وهو يوجه الكاميرا نحو الأرض: "إنه أمر مدهش للغاية".

فيديو مذهل

كتب أثناء مشاركة المقطع على Twitter "أول فيديو لي من الفضاء! النظر إلى الأرض من خلال نافذة Dragon Resilience، مقياس التفاصيل والمدخلات الحسية جعل هذا منظورًا خلابًا!".

وتمت مشاهدة الفيديو ما يقرب من مليوني مرة على منصة المدونات الصغيرة وجمع أكثر من ملايين الإعجابات وآلاف التعليقات المدهشة.

وقال أحدهم: "لا أعرف كيف تنجزون عملكم جميعًا كنت سأحدق في تلك النافذة طوال الوقت"، بينما قال آخر: "مذهل! إنه يجعلني سعيداً جداً لأنك أصبحت أخيراً في الفضاء وتستطيع مشاهدة مثل هذا الجمال!" وكتب ثالث: "أتمنى أن أرى يومياً هذا المشهد من الفضاء".

فيكتور جلوفر البالغ من العمر 43 عامًا، هو واحد من رواد الفضاء الأربعة الذين دخلوا محطة الفضاء الدولية بعد رحلة آلية بالكامل استغرقت 27 ساعة من مركز كينيدي للفضاء التابع لناسا الأسبوع الماضي كجزء من مهمة SpaceX Crew-1 وتم الترحيب بهم في المحطة الفضائية من قبل رائد فضاء ناسا كيت روبينز ورائدي الفضاء الروس سيرجي ريجيكوف وسيرجي كود-سفيرشكوف.

وفقًا لـ CNN تحدث السيد Glover عن تجربته في مشاهدة الأرض من الفضاء في مؤتمر صحفي من محطة الفضاء الدولية. قال: "لقد رأيت الكثير من الصور، لكن عندما نظرت من النافذة إلى الأرض لأول مرة لم يكن لدي أي كلمات لقد كان شعوراً رائعاً لا يتكرر إلا مرة واحدة في العمر".

رواد الفضاء

وفيكتور جيه غلوفر هو رائد فضاء وطيار أمريكي ولد في برسبير ويحمل رتبة عسكرية قائد وتعلم في كلية تدريب الطيارين الاختباريين الأمريكية وAir University والكلية البحرية للدراسات العليا.

وكان في بدايته لاعباً على خط الوسط ويعود إلى فريق الجاغوار ونجمًا في فريق المصارعة. حصل على جائزة رياضي العام 1994. التحق بجامعة كاليفورنيا للفنون التطبيقية في سان لويس أوبيسبو ، كاليفورنيا في منحة المصارعة وحصل على بكالوريوس العلوم في الهندسة العامة في 1999.

وفي أغسطس 2018 تم تقديم جلوفر كواحد من رواد الفضاء التجاريين وتم تكليفه بالطيران في أول رحلة تشغيلية والرحلة الثانية المأهولة بشكل عام من SpaceX's Crew Dragon  كجزء من هذه المهمة وسيكون أحد أفراد الطاقم في رحلات ISS 64 و 65. وفقًا لصحيفة نيويورك تايمز.
ويُعد إنجاز السيد جلوفر ملحوظًا بالنسبة إلى وكالة ناسا الفضائية التي عملت على تسليط الضوء على الشخصيات المخفية في تاريخها ولكنها أرسلت حتى الآن 14 أمريكيًا أسودًا فقط إلى الفضاء من إجمالي أكثر من 300 رائد فضاء ناسا، لن يكون أول رائد فضاء أسود على متن المحطة لكن أولئك الذين سبقوه من ناسا كانوا أعضاء في أطقم مكوك الفضاء أثناء بناء المحطة وقاموا فقط بإقامات قصيرة.

يذكر أنه تم إطلاق كبسولة سبيس إكس كرو دراجون التي أطلق عليها اسم المرونة في 15 نوفمبر 2020 وهي تحمل جلوفر مع اثنين من رواد الفضاء الآخرين في ناسا (مايكل إس هوبكنز وشانون ووكر) بالإضافة إلى سوتشي نوجوتشي من اليابان وصلوا إلى المحطة الفضائية في 17 نوفمبر وهي التي تم تصوير الفيديو المعروض أعلاه منها ومشاركته من خلال منصة التواصل الاجتماعي تويتر.