تامر حسني يكشف حقيقة إصابته بفيروس كورونا

  • بواسطة: مي شاهين الثلاثاء، 07 يوليو 2020 الثلاثاء، 07 يوليو 2020
تامر حسني يكشف حقيقة إصابته بفيروس كورونا

تداولت أنباء خلال الساعات القليلة الماضية تفيد بـ إصابة النجم المصري تامر حسني بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

تفاصيل تداول مواقع التواصل الاجتماعي أنباء حول إصابة تامر حسني بكورونا:

جاءت المنشورات التي تداولها بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة مصحوبة بصورة للفنان المصري تامر حسني عليها لوغو موقع اليوم السابع، مكتوب بها إصابة النجم تامر حسني بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19".

تامر حسني يكشف حقيقة إصابته بفيروس كورونا:

ونفى الفنان المصري تامر حسني ما أشيع حول إصابته بـ "كوفيد-19"، عبر خاصية الاستوري بصفحته الرسمية على موقع الصور والفيديوهات "الانستقرام"، قائلاً: "أنا بخير يا جماعة الحمدلله، بس في مواقع مزيفة فاضية شوية للإشاعات في كل يوم يستلموا حد شوية، حتى بيزيفوا أخبار على لسان مواقع كبيرة، بشكر اليوم السابع على التكذيب وعلى فكرة مش عيب لو تعبت أو أي حد تعب، اللي يتعب لازم يقول أنه تعبان لحماية الآخرين، دي أمانة قدام ربنا، حتى لو مش حاسس بأي أعراض وربنا يشفي الجميع ويصلح حالنا اللهم آمين".


تامر حسني يكشف حقيقة إصابته بفيروس كورونا
اليوم السابع توضح خبر إصابة تامر حسني بفيروس كورونا:

ومن ناحيته، نشر الموقع المصري اليوم السابع توضيحاً حول ما تم تداوله بشأن إصابة الفنان المصري تامر حسني بكوفيد-19، مشيراً إلى أن الصورة التي تم تداولها مفبركة وعارية تماماً عن الصحة.

تامر حسني ينشر نصائح جمهوره بالوقاية من فيروس كورونا:

وفي سياق آخر، يواصل الفنان المصري تامر حسني نشر بعض النصائح لجمهوره عبر حساباته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة؛ للوقاية من فيروس كورونا المستجد، منها شرب الماء باستمرار، الحرص على ارتداء الكمامات عند الخروج من المنزل واستخدام المعقم وغسل الأيدي بالماء الجاري والصابون باستمرار، مع عدم الاستهتار بهذه النصائح خاصة نصائح الجهات الصحية المعنية بالأمر.

آخر أعمال الفنان المصري تامر حسني:

ويعد فيلم الفلوس آخر أعمال الفنان المصري تامر حسني، الذي تم طرحه في ديسمبر لعام 2019، بمشاركة الفنانين خالد الصاوي وزينة، قصة تامر حسني وتأليف محمد عبدالمعطي ومن إخراج سعيد الماروق.
 

تم نشر هذا المقال مسبقاً على ليالينا. لمشاهدة المقال الأصلي، انقر هنا