في مشهد نادر: العثور على ثعبان أزرق في حديقة موسكو

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 23 سبتمبر 2020
في مشهد نادر: العثور على ثعبان أزرق في حديقة موسكو
مقالات ذات صلة
شرطية شجاعة تواجه أسداً جبلياً بيدين عاريتين
أسود تلعب بزرافة حية قبل قتلها
رجل يعانق أسوداً شرسة وكأنها أطفال صغيرة

أثار مقطع فيديو لثعبان نادر أزرق اللون ملفوف حول وردة حمراء فى حديقة حيوان "موسكو"، ضجة وحالة من الجدل على وسائل التواصل الإجتماعي.

شبكة "تايمز ناو نيوز"، في الهند، هي من قامت بنشر الفيديو، وقالت في تعليقها عليه: "إن الطبيعة لم تفشل  أبدًا فى إبهارنا".

ويظهر خلال الفيديو، أن أفعى زرقاء اللون النادرة الوجود من نوع أفاعي حفرة الجزيرة ذات الشفاه البيضاء، التى تم اكتشافها فى إندونيسيا وتيمور الشرقية، تلتف حول ورد حمراء اللون ما أعطي جاذبية كبيرة للمزيج بينهما، في حالة من الإبهار للمتابعين.

وفي التفاصيل عن الأفعى الزرقاء، فهي سامة بشكل خطير جدًا، ومن المعروف أن الأفاعي التي تعيش على الجزيرة من الحيوانات المفترسة العدوانية.

سم الثعبان

ولديهم سم "نزفي" يمكن أن يسبب الألم والتورم ونخر الجسد ونزيف حاد داخليًا وخارجيًا، وبمجرد أن يؤدي السم وظيفته، تستخدم الزواحف أنيابها للاستيلاء على وجبتها.

ومن جانبها، قالت سفيتلانا أكولوفا، المديرة العامة لحديقة حيوان موسكو، "من المثير للاهتمام، أن اثنين من الثعابين ذات اللون الأزرق يمكن أن تلد ثعابين صغيرة خضراء اللون".

ومن التعليقات التي جاءت على الفيديو والصور، عبر موقع التدوين تويتر: "لم أشاهد من قبل هذا المزيج من الجمال والخطر فى ذات الوقت".

بينما كتب آخر: "خطير ولكن بشكل جميل أو جميل بشكل خطير، أيًا كان هذه قطعة رائعة من الطبيعة".

على جانب آخر، يحظى هذا النوع من الثعابين بشعبية كبيرة بين مواطنى تكساس، للدور الذى يقوم به فى تخليصهم من الأفاعى السامة، التى يعتمد عليها بشكل أساسى فى نظامه الغذائى، ولذلك يضعون اللافتات التى تحذر الغرباء من قتله.