فيديو: أمير جدة يتصدر تويتر بعد حديثه مع مصابي الانفجار

  • تاريخ النشر: الخميس، 12 نوفمبر 2020
فيديو: أمير جدة يتصدر تويتر بعد حديثه مع مصابي الانفجار
مقالات ذات صلة
طبيب سعودي يضحي بحياته لإنقاذ مريض: ما قام به بطولة إنسانية
صورة نادرة تجمع بين الأمير عبدالعزيز بن سلمان وابنته
سعودية تتغلب على إعاقتها وتصنع السبح بيد واحدة: قصتها ملهمة

 تصدر حوار بين محافظ جدة، الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز، باللغة الإنجليزية مع أحد مصابي انفجار جدة، الأكثر تداولاً عبر موقع التدوين القصير تويتر.

فقد جاء في مقطع الفيديو المتداول والذي نشرته إمارة مكة على صفحتها الرسمية، على تويتر ما قاله الأمير للمصاب أنا جارك إذا احتاج أي شيء، موجها الأطباء بالاهتمام به ورعايته رعاية كاملة.

وعلى جانب آخر، تداول نشطاء جزء من مقطع الفيديو ذاته، لحديث الأمير مع رجل الأمن، وهو مصاب آخر في الانفجار الذي وقع، يقول فيه: "اللي يأمر به الحين احنا خدامهم".

وكانت إمارة مكة قد أعلنت أن الانفجار الذي وقع في مقبرة لغير المسلمين في مدينة جدة، خلال إحياء ذكرى نهاية الحرب العالمية الأولى، أمس الأربعاء، أسفر عن إصابة أحد موظفي القنصلية اليونانية ورجل أمن سعودي.

حادث انفجار جدة

وقال المتحدث الإعلامي لإمارة مكة، في المملكة السعودية، إن الجهات الأمنية باشرت حادثة اعتداء جبان أثناء حضور عدد من القناصل لمناسبة في جدة نتج عنها إصابة أحد موظفي القنصلية اليونانية ورجل أمن سعودي بإصابتين طفيفتين، وفقا لما نقلته قناة الإخبارية السعودية.

وقال تلفزيون الإخبارية الرسمي إن السلطات قامت بتأمين المقبرة في أعقاب الحادث وعرضت صورا للشوارع المحيطة بها، مضيفا أن حركة المرور عادت لطبيعتها في المنطقة وأن الوضع مستقر.

انفجار جدة في السعودية

وفي وقت سابق، قالت وزارة الخارجية الفرنسية في تصريح لها إن الحفل السنوي الذي أقيم لإحياء ذكرى نهاية الحرب العالمية الأولى في مقبرة لغير المسلمين في مدينة جدة، والذي حضره عدد من القنصليات، بما في ذلك القنصلية الفرنسية، كان هدفا لهجوم بعبوة ناسفة صباح الأربعاء، مما أدى إلى إصابة العديد من الأشخاص.

ووفقاً للتقارير الصحافية، قال مسؤول حكومي يوناني إن انفجارا من نوع ما وقع في مقبرة لغير المسلمين في جدة، خلال حدث شاركت فيه السفارات الأجنبية، وأصيب أربعة بجروح طفيفة بينهم يوناني جراء الانفجار.

وحثت القنصلية الفرنسية في مدينة جدة، رعاياها المقيمين والزائرين في السعودية على توخي أقصى درجات الحذر خصوصا عند التنقل والابتعاد عن التجمعات، في أعقاب الهجوم.

وأكدت سفارات كل من فرنسا واليونان وإيطاليا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة للسلطات السعودية استعدادها لتقديم الدعم في التحقيق في الهجوم ومرتكبيه.