صدمة: حيوان ليوبارد المفترس يتجول في مدخل كلية الطب في الهند

  • تاريخ النشر: الخميس، 07 يناير 2021
صدمة: حيوان ليوبارد المفترس يتجول في مدخل كلية الطب في الهند
مقالات ذات صلة
ولادة إنسان الغاب المهدد بالانقراض: لحظات مميزة سجلتها الكاميرات
عائلة أسترالية تعثر على أفعى مميتة تسبح في حوض السباحة
حيوان ولب يقتحم غرفة الطوارئ في مستشفى بأستراليا

سجلت الكاميرات الأمنية في كلية الطب في الهند اللحظة التي تجول فيها النمر في مبنى في الحرم الجامعي وتجول في الرواق وتُظهر اللقطات التي تم تسجيلها في كلية تشاماراجاناغار الطبية في كارناتاكا نمرًا يتجول في مبنى في الحرم الجامعي ويمشي صعودًا وهبوطًا في الردهة قبل الفرار من نفس الباب الذي استخدمه لدخول المنشأة.

نمر
وأكد عميد المدرسة أن النمر دخل المبنى في 2 يناير وشهد موظفو الكلية اقتحام الحيوان وقال المسؤولون إن الكلية تقع بجوار محمية للنمور، لذلك يتم رصد النمور أحيانًا في الحرم الجامعي.

شاهد أيضاً: Doves Ride هو أول فريق محترف لركوب الدراجات للسيدات في السعودية

وكان استغاث سكن للفتيات في الهند أيضا منذ قرابة شهر لالتقاط نمر تجول في المبنى وزحف تحت الأريكة في إحدى الغرف الخاصة بهم.

ولم تنتبه الفتيات في البداية للأمر، وأعتقدت إحدى الفتيات أنها قطعة قماش عالقة تحت أريكة داخل المبنى ولكن قبل أن تلمس الشيء  أدركت أنه حيوان مفترس وأصابتها حالة من الهلع وخرجت مسرعة على الفور وقامت بالإبلاغ عن تواجد نمر داخل السكن.

وقالت موسومي بورا، مالكة السكن في منطقة هنجراباري في جواهاتي، إنه قامت الفتيات بالاختباء في غرفة والإغلاق على أنفسهم والبالغ عددهم 15 فتاة أثناء انتظار رد الشرطة وتواصلها مع المسؤولين من حديقة حيوان ولاية آسام وأيضاً إبلاغ موظفين من قسم الحياة البرية والشعبة الإقليمية.وقال المسؤولون إن الأمر استغرق نحو أربع ساعات لمحاصرة النمر وإطلاق النار عليه بسهم المهدئ ولكنه هرب النمر بعد إصابته بالسهام وانتهى به المطاف في منزل مجاور قبل أن يصبح المهدئ ساري المفعول.

وتم نقل النمر إلى حديقة حيوان ولاية آسام لفحصه من قبل الأطباء البيطريين، قال المسؤولون إنه سيتم وضع شريحة إلكترونية داخله لتتبع حركته ومن ثم إعادته إلى الحياة البرية.

النمر

هو أحد الأنواع الخمسة الموجودة في جنس Panthera وهو أحد أعضاء Felidae ويتواجد في نطاق واسع في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى  وفي أجزاء صغيرة من غرب ووسط آسيا في شبه القارة الهندية إلى جنوب شرق وشرق آسيا.

ويتم اصطياد النمور بطريقة غير مشروعة وتهريب أجزاء أجسادهم في تجارة الحياة البرية لاستخدامها في الممارسات الطبية والزينة، بالمقارنة مع القطط البرية الأخرى يمتلك النمر أرجل قصيرة نسبيًا وجسم طويل مع جمجمة كبيرة.

يمكن أن تصل سرعته إلى 58 كيلومترًا في الساعة أي 36 ميلاً، يُقدر عمر أقدم حفريات النمر المعروفة التي تم التنقيب عنها في أوروبا بحوالي 600000 عام ، ويعود تاريخها إلى أواخر العصر الجليدي المبكر.

النمر حيوان منفرد وإقليمي والكبار منه يشاركون بعضهم في موسم التزاوج فقط وتواصل الإناث التفاعل مع نسلها حتى بعد الفطام.

وينتجون عددًا من الأصوات بما في ذلك الهدير والزمجرة والميوس والخرخر، يتألف تسلسل الزئير في النمور أساسًا من همهمات ويسمى أيضًا النشر، حيث تم وصفه بأنه يشبه صوت نشر الخشب ومن المعروف أن الأشبال يتصلون بأمهم بصوت الأورور.

يتميز فرائه بالورود إنه مشابه في مظهره لحيوان جاكوار لكنه يتمتع بجسم أصغر وأخف وزنا وعادة ما تكون وريداته أصغر حجمًا وأكثر كثافة وبدون نقاط مركزية. يُعرف كل من الفهود والجاغوار ذات الطابع الملاني باسم الفهود السوداء ويتميز النمر بفروه المموه ونظامه الغذائي الواسع والقوة وقدرته على التكيف مع مجموعة متنوعة من الموائل التي تتراوح من الغابات المطيرة إلى السهوب بما في ذلك المناطق القاحلة والجبلية.