شعر عن رفقة الطيب مكتوب ومؤثر

  • تاريخ النشر: الخميس، 12 مايو 2022
شعر عن  رفقة الطيب مكتوب ومؤثر
مقالات ذات صلة
أبيات شعرية عن الفراق مكتوبة ومؤثرة
الرفق بالحيوان: عبارات مؤثرة جداً
دعاء للأبناء مكتوب ومؤثر

رفقة الطيب من أهم الأمور التي يبحث عنها الكثير في الحياة، ومن يجدها يحصل على دعم كبير وسند، لذلك كتب الكثير من شعراء العرب أبيات شعرية عن رفقة الطيب.

 شعر عن رفقة الطيب

1

شخص الا منه مضى لي معه يوم
أندم على أيام مضت قبل ما القاه

أحتاج له لا صار في صدري هموم
ولو ينكسر ساقي تسندني يمناه

جعل المعزة بيننا دايم الدوم
هذا الرفيق اللي من الصعب تنساه

سلام يا حر على بيض الاوكار
حر مواقيعه بروس الجبالي

حر ليا وقع وحر ليا طار
وحر يهابونه قروم الرجالي

حلياه تذهل كل عاشق وصقار
عند العرب يضرب بطيبه مثالي

كتبت أنا في تالي الليل بيتين
لعيون من يسوى جميع الخلايق

اللي معاهدني على الزين والشين
واللي بشوفه يصبح الفكر رايق

الصاحب اللي منزله داخل العين
هو الخوي وقت السعه والضوايق

دايم على بالي ولا يوم ناسيك

وأنت لزيم الروح وأكثر شوية

بدرب المعزه أشهد أني مخاويك

وأخترت شخصك بين كل البريه

الرب يعلم بالغلا كثر مغليك

ودايم مكانك في الشموخ العليه

يعجبني الواثق سليم النوايا
نهجه على وضح النقا مايهمه
واكره من المرتاب كل السوايا
مهما مدح نفسه سواته تذمه

2

ما لذَّةُ العيشِ إلّا صحبةُ الفقرا

هم السلاطينُ والساداتُ والأمرا

فاصحبهُم وتأدَّب في مجالسهِم

وخلِّ حظَّك مهما خلّفوكَ ورا

واستغنم الوقتَ واحضر دائماً معهم

واعلم بأن الرضى يخصُّ من حضرا

ولازِم الصمتَ إن سُئِلت فقُل

لا علم عندي وكُن بالجهلِ مستتِرا

ولا تر العيب إلّا فيكَ معتقِداً

عيباً بدا بيناً لكنَّه استتَرا

وحُطّ رأسك واستغفر بلا سببٍ

وقُم على قدم الإنصافِ معتذِرا

وإن بدا منك عيبٌ فاعترف وأقم

وجه اعتذاركَ عمّا فيك منكَ جرا

وقُل عبيدُكُم أولى بصفحِكمُ

فامحوا وخُذوا بالرفقِ يا فقَرا

هم بالتفضُّلِ أولى وهوَ شيمتُهُم

فلا تخف دركاً منهُم ولا ضَرَرا

وبالتفتي على الإخوانِ جد أبداً

حار ومعنى دركا منهم ولا ضرَرا

وراقب الشيخ في أحواله فعسى

يرى عليك من استحانهِ أثَرا

وقدم الجدَّ وانهض عند خدمتهِ

عساهُ يرضى وحاذِر أن تكُن ضجِرا

ففي رضاه رضى الباري وطاعتهِ

يرضى عليك ركن من تركها حذِرا

واعلَم بأن طريق القوم دراسة

وحال من بدعيها اليوم كيف ترى

متى أراهم وأني لي برؤيتهم

أو تسمع الأذن منّي عنهم خبرا

من لي وأني لمثلي أن يزاحمَهُم

على موارِدَ لم ألف بها كدَرا

أحبَّهُم وأداريهم وأوثرهُم

بِمُهجتي وخصوصاً منهمُ نفرا

قوم كرام السجايا حيثما جلسوا

يبقى المكان على آثارهِم عطرا

يهدي التصوّف من أخلاقهِم طرفا

حسن التآلف منهُم راقني نظرا

هم أهل ودّي وأحبابي الذين همُ

ممّن يجرُّ ذيول العزّ مفتخرا

لا زال شملي بهم في اللَه مجتمعا

وذَنبُنا فيه مغفوراً ومغتفَرا

ثمّ الصلاةُ على المختارِ سيدنا

محمدٍ خير من أوفى ومن نذَرا

شعر عن رفقة الطيب مكتوب

3

يا شيخ أنا جيتك على الفطّـر الشيب  قـزان من دار المحبين دباب

دبــا عليّ ودب مـني بتـقـريــب   قل المـواشي يا ذرا كل من ها

من دارنا جينا لدارك مغاريب   يموم نجم لا تغير ولا غاب

متخيرك يا منقع الجود والطيب   لا خيب الله للاجاويد طلاّب

سلام من قلب محب بلا ريب    له يستتاب الشاب ويشب من شاب

يا لجوهر الناريز يا لعطر يا لطيب   يا لصعل يا لصهال يا حصان الا طلاب

يا لزير يا لزحار يا لنمر يا لذيب    يا لليث يا للايوث يا لشبل يا لداب

يا الضاري الضرغام عطب المضاريب    يا لفرز يا مفراض ضده والاجناب

يا النادر الهليع عقاب المراقيب    يا نافل جيـله بعيدين واقراب

نطاح طابور العساكر الى هيب   ستر العذاري لى غشى الزمل ضبضا

عيبك الى من قالوا الناس بك عيب    بالسيف لارقاب المناعير قصاب

وعيبك الى من قالوا الناس بك عيب    للسمن فوق مفطح الحيل صباب

وذبح الغنم والكوم حرش العراقيب    وعطا المهار وبذل مال بلا حساب

وبك شارةِ كبّ الفراد المحانيب    وبذل الطعام وللتنافيل كسّـاب

نمراً تجرده للعدا والأجانيب        تفجا بها غرات ضدك بالاسباب

ومن عقب ذا بالعون ما بك عذاريب   أحلى من السكر على كبد شرّاب

جيناك فوق الهجن شيب المحاقيب   لمشاهدك يا شوق وضّاح الانياب

الحرّ يضرب بالكهوف المعاطيب    والتبع قنّاصه من الصيد ما جاب

وانت الذي تافي بكل المواجيب    كنك " هديب الشام " بالحمل عتـّاب

تثني لابو صلفيق ما به تكاذيب    شيخ الصخا معطى طويلات الارقاب

يا ما عطيت اللي يجونك طلاليب    كم واحدِ جا لك من الوقت منصاب

وفرجت همه في كبار المواهيب    من عليم يزمي كما يزمي "الزاب"

عزّ الله انك طيب وتفعل الطيب  والطيب يجني منك يا زاكي الانساب

4

كتبت انا في تالي الليل بيتين

لعيون من يسوى جميع الخلايق

اللي معاهدني على الزين والشين

واللي بشوفه يصبح الفكر رايق

الصاحب اللي منزله داخل العين

هو الخوي وقت السعه والضوايق

يا سائلا عني من القلب لبيه..

صوتك عزيز وغصب عنا نلبيك..

مثلك من الاجواد لاشك نغليه ..

ونفتح لك ابواب الخفوق ونحييك ..

واشري رضى من يشتريني وارضيه..

وأقول له بالروح والعين نشريك...

سر يا قلم و أكتب من المدح ما طاب

في الي جزيل المدح يستاهلونه

ناس مزايين و الرجا فيهم ما خاب

الروح و القلب فدى لهم لو يطلبونه

وأكتب لهم شيك محبه مفتوح الحساب

يسحبون من رصيد الغلى و أبد ما ينقصونه

أكتبه شعري عسى شعري يجود
بالحروف إللي حلاها من حلاك

كل حرف ما بلغ وصفك حسود

لعنبو قاف عجز يلحق مداك

لو أكتب إحساسي بالأشعار وأبديه..

فيك المشاعر كيف بس أختصرها..

قدرك كبير ويعجز الشعر يوفيه..

كل القصايد فيك ينضب بحرها..

أرفع يديني وأسأل الله وأرجيه..

ينجيك من شر الحياة وكدرها..

من رافقك والله حشا ما يخليك

لو عاشرك كل الدهر ما يملك

انا اشهد اني حرت مدري ش سميك

كل الخصال النادره ينتمن لك

الطيب كنه شابك ايديه فيديك

ان كان له صاحب فهو صاحبلك