دانية عقيل تكتب التاريخ في بطولة كأس العالم لراليات الباها.. ألبوم صور

  • تاريخ النشر: الإثنين، 13 سبتمبر 2021
دانية عقيل تكتب التاريخ في بطولة كأس العالم لراليات الباها.. ألبوم صور
مقالات ذات صلة
20 معلومة لا تعرفونها عن 20 بطولة من كأس العالم
فيديو: "يد الله".. هذا هو الهدف الأشهر في تاريخ كأس العالم
فيديو أشهر 10 لاعبين ستكون العيون عليهم في بطولة كأس العالم 2018

السائقة السعودية دانية عقيل تحسم فوزها بكأس العالم لراليات الباها الصحراوية فئة "تي 3" بعد أن احتلت المركز الرابع في باها إيطاليا التي تمثل الجولة الثامنة للبطولة وقبل جولة واحدة من الختام.

السائقة السعودية دانية عقيل ونجاح غير مسبوق

نجحت السائقة السعودية دانية عقيل التي تشارك لأول مرة في البطولة في مزاحمة 17 سائقاً عالمياً على صدارة الفئة، بعد اقتناصها الصدارة في أولى مشاركاتها في باها الشرقية الجولة الثالثة، بالإضافة إلى تعزيزها لصدارتها بالفوز في جولة الأردن.

حققت المتسابقة السعودية 103 نقطة في مشاركتها العالمية الأولى، متفوقة على عدد من الأسماء المميزة من العديد من البلاد مثل: روسيا وإسبانيا وفرنسا وهولندا وبريطانيا والبرتغال وبذلك استطاعت تسجيل اسمها في التاريخ كأول امرأة تفوز في كأس العالم لراليات الباها، حيث تستعد للمشاركة في رالي داكار العالمي الذي سيقام بداية شهر يناير المقبل.

افتخرت السائقة السعودية بأن هذا الإنجاز يُسجّل باسم المملكة العربية السعودية وقدمت الشكر إلى  وزارة الرياضة والاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية والشركات الراعية على الدعم اللا محدود لتحقيق هذا الإنجاز التاريخي.

كما أشادت دانية عقيل بمستوى المنافسة في الجولات الماضية وأن ذلك منحها الخبرة الكافية للمشاركة في رالي داكار، مؤكدة حرصها على بذل قصارى جهدها من أجل الاستعداد للحدث العالمي.

لمحات عن السائقة السعودية دانية عقيل

أُجري حوار مع دانية عقيل فى عام 2020، مع وكالة الأنباء الألمانية، أثناء النسخة الأولى من رالي داكار السعودية وقالت حينذاك أنه قد تواصل معها الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية وكانت قد دُعيت لافتتاح السباق في 2021 وكانت سعيدة بمشاهدة الشركات والمصانع المختلفة والأجواء والجمهور.

حيث صرحت قائلة: "كانت لحظات جميلة في رياضة المحركات تعتبر حقا من أفضل الأنشطة التي تجمع الناس معا وكذلك تدفع عجلة الاقتصاد".

شاركت دانية في عام 2020 في تدريب لمدة يومين أثناء رالي داكار مع مدربة سباقات في الكثبان الرملية بمنطقة وادي الدواسر حيث كانت تجربة فريدة، كان الهدف منها الإعداد لمشاركتها في داكار في المستقبل ولكن كانت قد تعرضت للإصابة بعد ذلك مباشرة ولم تتمكن من المشاركة في هذا العام.

كانت قد أوضحت عقيل بعد انتهاء دراستها في بريطانيا، عادت للعمل في الشرق الأوسط في دبي الإماراتية وقامت بشراء دراجة نارية من نوع دوكاتي بانيجالي 959 وكنت تقودها باستمرار في نهاية كل أسبوع وأُتيحت لها فرصة المشاركة في بطولة محلية هناك لدراجات دوكاتي بعد خوضي الاختبارات اللازمة.

دانية عقيل تعتبر أول محترفة سعودية تحصل على رخصة سباق الدراجات النارية وتمكنت من المشاركة في بطولة الإمارات العربية المتحدة كأول محطة لها في مشوارها الرياضي.