قبر يظهر في شارع بريدة بالسعودية ويثير الجدل: ما قصته؟

  • تاريخ النشر: الجمعة، 11 ديسمبر 2020
قبر يظهر في شارع بريدة بالسعودية ويثير الجدل: ما قصته؟
مقالات ذات صلة
الجانب الآخر من الوظائف: صور قد تجعلك تفكر في تغيير سلوكك
فنان يستخدم الظل لإضفاء الحيوية على الأشياء: صور ستصيبك بالذهول
ضيف يفارق الحياة أثناء تسجيل حوار معه والمذيعة تدخل في حالة صدمة

 تداول عدد من مستخدمي السوشيال ميديا في المملكة العربية السعودية صورة توثق وجود صخرة جوار سور في أحد شوارع مدينة بريدة، مدون عليها اسم لشخص متوفى وتاريخ وفاته.

وعلى الفور تحولت الصورة للأكثر تداولاً حيث أثارت حالة من الجدل، كونها تشير إلى وجود قبر في المنطقة، وسط تساؤلات عن سبب عدم دفنه في المقابر العامة.

من جانبه، قال المركز الإعلامي لأمانة منطقة القصيم، في تغريدة له عبر تويتر إنه بعد الوقوف على الموقع، تبيّن أن الشاخص أي القبر المشار إليه في الفيديو عبارة عن شاخص منفذ من مجهول، ومهمل في أحد شوارع المدينة.

قبر يظهر في شارع بريدة بالسعودية ويثير الجدل: ما قصته؟

مقابر السعودية

 وأكد المركز بحسب صحيفة عكاظ أن الشاخص ليس في موقع قبر فعلي، وتم رفعه من الموقع، وأن المتوفى المدونة بياناته على الشاخص دُفِنَ في مقبرة الموطأ بمدينة بريدة .

في وقت سابق، أكدت مصادر مطلعة بوزارة الشئون البلدية والقروية السعودية، أن ما تردد بشأن فرض رسوم على الدفن في المقابر مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة على الإطلاق.

ونفت المصادر المطلعة التي رفضت ذكر اسمها لصحيفة عاجل السعودية، صحة ما تم تداوله بشأن فرض رسوم بالمقابر بداية من شهر ربيع الأول المقبل.

وشددت المصادر، على أن الدفن بالمقابر السعودية مجاني وبدون أي رسوم على الإطلاق لأي من الخدمات المتعلقة بدفن الموتي داخل المملكة.

كانت شائعات تم تداولها عبر وسائل التواصل عن تأجيل لرسوم المدافن في المقابر إلى شهر ربيع الأول القادم، وأن رسوم الدفن والرخصة قيمته ١٣٥٠ ريالا سعوديا.

هناك المئات من المقابر في السعودية، ولكن القليل منها الذي نال شهرة عالمية تخططت حدود المملكة، منها مقابر البقيع في المدينة المنورة، ومقابر مكة، ومقبرة العود في الرياض.