أفضل طرق صحية لإذابة اللحوم المجمدة

  • تاريخ النشر: السبت، 10 أبريل 2021
أفضل طرق صحية لإذابة اللحوم المجمدة
مقالات ذات صلة
حمية غذائية تحميك من ألزهايمر تعرف على فوائدها
أفكار تزيين المنزل قبل عيد الفطر: صور يمكن الاعتماد عليها
عيد الفطر المبارك: أفكار تجعله أكثر متعة للعائلة

تعاني بعض السيدات خاصة في نهار رمضان، بسبب ضيق الوقت وعدم القدرة على تحضير الطعام سريعاً قبل موعد أذان المغرب، بالتالي تلجأ لبعض الحيل غير صحية عند إذابة الثلج من اللحوم لتتمكن من طاهيها، لكن هناك بعض الحيل التي تؤثر على الجسم بشكل خطير.

سنعرض لكم في السطور التالية بعض الحيل الصحية التي يمكنك اتباعها، عند إذابة الثلج من اللحوم الحمراء أو بشكل عام.

خطوات لإذابة الثلج من اللحوم بطريقة صحية

  1. من الطرق الصحيحة التي يمكنك اتباعها لإذابة الثلج من اللحوم، وضعها في الثلاجة ليلاً حتى اليوم التالي، هذه الخطوة تساعد على إذابة الثلج دون حدوث تكسير في خلايا البروتين المتواجدة في اللحم.
  2. لا ينصح على الإطلاق بخروج اللحوم من الفريزر مباشرة، تركها في درجة الحرارة الغرفة خاصة في فصل الصيف، هذه الخطوة تؤثر على اللحم وتفسد خواصه والفيتامينات الصحية المتواجدة باللحم، لذلك لا ينصح على الإطلاق بالقيام بهذه الخطوة.
  3. في حالة عدم توافر وقت كافي، يمكنك إذابة الثلج من اللحوم سواء الدواجن أو الأسماك واللحوم الحمراء، من خلال حمام ماء دافئ، من خلال ملئ طبق يحتوي على ماء دافئ ووضع اللحم بداخله مع التحريك المستمر لتصل الماء الدافئ للداخل لإذابة الثلج.
  4. تذويب اللحوم داخل الميكرويف، لا ينصح بفعل هذه الخطوة بشكل دائم، إذ عند تعرض اللحوم المثلجة لدرجة حرارة مرتفعة مرة واحدة، يجعل البكتيريا المتواجدة في اللحوم تنمو بشكل أسرع، لذلك ينصح بتعرض اللحوم للحرارة لمدة 10 ثوان فقط.
  5. عكس الشائع، يمكنك الاستعانة بالماء البارد للتخلص من الثلج المتواجد في اللحوم، حيث يعمل الماء البارد على إذابة الثلج بطريقة صحية خالية من المشكلات الخطيرة التي تؤثر على اللحم أو الصحة.

أفضل طرق صحية لإذابة اللحوم المجمدة

مخاطر تجميد اللحوم بعد إذابتها

  • من الأخطاء الشائعة التي يقع بها كثير من السيدات، وضع اللحوم في الثلاجة أو الفريزر بعد إذابتها، هذه الخطوة تعتبر من ضمن الأخطاء الكارثية التي يفعلها كثيرون دون معرفة مخاطرها الصحية.
  • يعتبر تجميد اللحوم بعد إذابتها، من الأسباب الرئيسية التي تصيب الفرد بالتسمم الغذائي، لذلك لا ينصح بفعل هذه العادة على الإطلاق.
  • كشفت بعض الدراسات الحديثة أن تجميد اللحوم بعد إذابتها، تؤثر على كمية البروتين المتواجد بداخلها، خاصة في اللحوم الحمراء والدواجن، لذلك يفضل عند خروجها من الثلاجة وإذابتها ولكن لم يتم إعدادها في هذا اليوم، قم بغسلها جيداً ثم يضع عليها التوابل المفضلة، التأكد من إغلاقها بإحكام ووضعها في الثلاجة ولكن تأكد من إغلاقها بالفعل حتى لا تنشر البكتيريا داخل الثلاجة.
  • أوضحت منظمة الصحة العالمية، درجة الحرارة المثالية للحوم المذابة حيث يفضل أن تكون حوالي 5 درجات، عند انخفاضها عن هذه الدرجة، ستكون بيئة مناسبة لنمو البكتيريا على سطح اللحوم وبالتالي ستكون أكثر عرضة للإصابة بسالمونيلا.
  • لا يفضل وضع اللحوم المذابة في الثلاجة لفترة طويلة، يومين كحد أقصى بعد ذلك من الممكن أن يتكون البكتيريا على سطح اللحوم وبالتالي تكون سامة.
  • عند تتبيل اللحوم، لا ينصح بوضع الملح مباشرة وتركها لعدة ساعات طويلة في الثلاجة، حيث يعمل الملح على تكسير خلايا البروتين المتواجدة باللحم، لذلك كن حذراً من هذه الخطوة حتى لا يحدث مضاعفات صحية بجسدك.
  • تنظيف الأسطح والحوض جيداً بعد وضع فيه اللحوم النيئة، حتى لا تتكاثر البكتيريا على الأطباق، كما ينصح باستخدام المياه الساخنة لتعقيم المنطقة المتواجد بها اللحوم الحمراء لضمان عدم تواجد البكتيريا.
  • لا يفضل غسل اللحوم الحمراء وضعها لفترة طويلة في الماء والخل، هذه الخطوة تؤثر على خلايا اللحم من الداخل، فقط يمكنك الاكتفاء بغسلها جيداً وتعرضها للطهي على درجة حرارة عالية.