امرأة يابانية تخفي جثة والدتها لمدة 10 سنوات لهذا السبب!

  • تاريخ النشر: السبت، 30 يناير 2021
امرأة يابانية تخفي جثة والدتها لمدة 10 سنوات لهذا السبب!
مقالات ذات صلة
فتيات يتنمرن على رجل في الطائرة يثير الغضب: فيديو سجل ماذا حدث
يوم اليوغا الدولي
قصيدة معنى الكلمة

لماذ قد يقدم شخص على إخفاء جثة لمدة 10 سنوات تختلف الأسباب قد يكون بعضها بسبب جرائم ولكن في حالة السيدة اليابانية الأمر مختلف تماماً

أفادت وسائل إعلام يابانية إن امرأة أخفت جثة والدتها في ثلاجة في شقتها لمدة عشر سنوات من الشرطة أنها تخشى الإخلاء من المنزل إذا تم اكتشاف الوفاة وقالت الشرطة لوكالة فرانس برس ان يومي يوشينو  البالغة من العمر 48 عاما تم اعتقلها للاشتباه في تخليها عن جثة أنثى وإخفائها وكان عثر عليها الأربعاء داخل ثلاجة في شقة في طوكيو.

شقة إيجار

قالت يوشينو إنها أخفت الجثة قبل 10 سنوات لأنها لم ترغب في الخروج من المنزل الذي كانت تعيش فيه مع والدتها بعد العثور عليها ميتة، حسبما ذكرت وسائل إعلام محلية، نقلاً عن مصادر بالشرطة لم تسمها.

وذكرت وكالة أنباء كيودو أن الأم التي يعتقد أنها كانت تبلغ من العمر حوالي 60 عامًا وقت وفاتها ورد اسمها في عقد إيجار الشقة في مجمع سكني تابع للبلدية وقالت التقارير إن يوشينو اضطرت لمغادرة الشقة في منتصف يناير بعد أن تخلفت عن دفع الإيجار واكتشف عامل نظافة الجثة في ثلاجة مخبأة في خزانة وقالت التقارير إن تشريح الجثة لم يحدد وقت وسبب وفاة المرأة.

وفاة الأب

وأيضا في واقعة غريبة تصدرت اهتمام الكثير عبر منصات التواصل الاجتماعي، في مصر حول احتفاظ شقيقتين بجثة والدهما المتوفي منذ أيام في منزلهما، وعدم الإفصاح عن موته.

الواقعة حدثت في محافظة الجيزة جنوب العاصمة القاهرة، وتدور القصة حول احتفاظ شقيقتان بجثة والدهما المسن عدة أيام داخل شقتهما، بعد وضع كريمات على الجثة في محاولة لتخفيف أثار التعفن وقاما بلفها بشاش أبيض ومنعا أفراد عائلتهما من دخول الشقة لزيارة والدهما.

ولكنه لم يعلما أن الأمر سيتم كشفه في نهاية الأمر بعد أن توجه العم  للاطمئنان على شقيقه العجوز الذى كان يعاني من حالة صحية متدهورة، ولكن حاولت البنات منعه من دخول الشقة عدة مرات وأرجعا السبب أن والدهما نائم ولا ترغبان في إزعاجه بسبب مرضه.

ومع اصرار الفتيات على منع العم من رؤية أخية لاكثر من مرة بدأ يحس بالشك تجاه ابنتي شقيقه وبعد إلحاح منه تمكن من الدخول ليجد شقيقه جثة هامدة.

واكتشف العم وفاة شقيقه وأن الفتاتان ترفضا الاعتراف بأن الأب قد توفى لشدة تعلقهما بوالدهما ولكنه أسرع لإبلاغ مديرية أمن الجيزة، ووصل رجال المباحث إلى شقة الأب والفتيات وتم نقل الجثة إلى المستشفى واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال ابنتيه وحرر محضر بالواقعة وتحولا للتحقيق في النيابة العامة.

ووفقا للتحريات الأولية أن الفتاتين مطلقتين وتقيمان برفقة والدهما الذي كان يمنع خروجهما وانهما تعانيان من مرض نفسي وقد اعترفت المتهمتان برفضهما التام لدفن والدهما لعدم الافتراق عنه وحزنهما عليه فقررا تكفينه والاحتفاظ بالجثة فقامتا بلفها في شاش طبي بعد وضع كمية من الكريم المرطب عليها لمنع الرائحة الكريهة وظل الامر مستمر لمدة ١٠ أيام حتى تعفنت الجثة واكتشف عمهما الامر

وكشفت النيابة العامة المصرية أن الاب تولى رعاية الابنتين منذ عدة سنوات طويلة عقب وفاة والدتهما وكان يعاملهما برفق مما وطدت علاقتهم بالحب والمودة حتى مرض الاب وتوفى وصار جثة هامدة إلا أن الفتاتين رفضتا فكرة دفنه وابتعاده عنهما فاحتفظا بجثته عدة أيام داخل الشقة.