عامل بناء غاضب يحطم المنازل بعد عدم دفع الإيجار

  • تاريخ النشر: الأحد، 29 نوفمبر 2020
عامل بناء غاضب يحطم المنازل بعد عدم دفع الإيجار
مقالات ذات صلة
فتاة ترصد ماذا حدث في وجهها بسبب حقنة فيلر: صور ستصيبك بالصدمة
حمامة تعيش حياة الرفاهية: ما تمتلكه طريف ومميز
الكلاب والنوم: صور مضحكة للقيلولة المفاجئة لهم

في حادثة مروعة حطم عامل بناء غاضب المنازل التي كان يبنيها في خلاف واضح حول الأجور وفي فيديو TikTok الذي انتشر بشكل كبير يمكن رؤية العامل الغاضب وهو يمزق أجزاء من الحائط بمطرقة بينما كان زملاؤه يحاولون تهدئته.

ويمكن سماع صوت بعيد عن الكاميرا يقول "لم يتم الدفع لك" بينما يقوم العامل بتمزيق جزء من الجدار بيديه ويمكن سماع أحدهم يقول "توني ، اهدأ ، تعال هنا يا رجل ماذا يحدث؟"

اقترب منه شخص آخر على السقالات وقال العامل الغاضب "سأقاضيك"  بينما يخبره الآخر "عليك بالاسترخاء" حسبما ذكر موقع Mail Online.

وشوهد العامل يتحرك نحو المبنى التالي وسمع صوت يقول "اترك منزلي فوراً" ويرتدي الرجال في الفيديو سترات عالية الوضوح عليها اسم شركة بناء مقرها إسيكس.

وتختلف القوانين المنظمة لدفع الإيجارات وعملية فسخ العقد من الأمور التى دائماَ ما يكثر الحديث فيها، وذلك لتعدد الحالات التى يمكن بناء عليها اللجوء إلى القانون ولتباين فى المواقف بين المؤجر من جانب والمستأجر من جانب أخر، من حيث التأييد أو الرفض والمعارضة لما يتم اتخاذه من إجراءات وحديثاَ بدأت هذه المشاكل يحد منها بعد أن أصبحت عقود الإيجار.

وانتشر الفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي واعتبر العديد من الأفراد أنه لابد من نشر مثل هذه الفيديوهات لعدم الحث على العنف والمطالبة بقوانين واضحة تحافظ على حقوق كلا من المؤجر والمستأجر.

وفي قسم التعليقات كتب شخص تعليقاً على الفيديو: "لماذا هذه الموجة من الغضب الشديد أليس هناك قانون ينظم مثل هذه الأعمال وكيف يتسبب في مثل هذا الضرر!".

وقال أخر: "أهم نقطة في أي سكن هي عقد الإيجار الذي يتم توقيعه مع المالك فلابد من قرائته بشكل جيد لأنه في النهاية الفاصل الذي سيتم الاحتكام إليه في حالة حصول مشكلة مع مالك البيت".

وتابع قائلاً: " لابد من معرفة مدة العقد الموقع والتعرف على غرامة كسر العقد قبل انتهائه وكذلك أسلوب التعامل عند انتهاء العقد فقد يتطلب العقد منك اشعارا برغبتك في الإخلاء قبل شهرين من انتهاء العقد وعدم التزامك بهذا الاشعار قد يعني التجديد التلقائي للعقد لسنة جديدة".