السعودية وطقس أغسطس.. خبر سيئ وآخر جيد

  • تاريخ النشر: الأحد، 31 يوليو 2022
السعودية وطقس أغسطس.. خبر سيئ وآخر جيد
مقالات ذات صلة
8 عادات يجب التخلي عنها للتمتع بصحة جيدة في الطقس البارد
فيديو: ليتغلب على الطقس السيئ .. يحول سيارته اللادا إلى دبابة!
خبر سيئ لمحبي القهوة.. أسعار البن تشتعل عالميا

أعلن المتحدث باسم المركز الوطني للأرصاد في السعودية حسين القحطاني، أن المملكة على موعد مع أسخن أيام السنة بعد ساعات معدودة، مشيرا إلى منحة أسهمت في تخفيف حدة درجة الحرارة ببعض مناطق السعودية خلال الأسابيع القليلة الماضية.

وقال القحطاني، في مداخلة بقناة "الإخبارية" السعودية، اليوم الأحد، إن بعض مناطق المملكة متأثرة بفرصة أمطار رعدية خاصة نجران ومنطقة الرياض، والمنطقة الشرقية بالإضافة إلى منطقة جازان، لافتًا إلى أن هذه الأمطار هي استمرار للحالة التي تأثرت بها المملكة خلال الأسبوع المنتهي.

وأضاف القحطاني أن باقي مناطق المملكة تشهد أيضًا رياحًا نشطة، بالإضافة إلى ارتفاع في درجات الحرارة، مضيفا: "نبدأ الدخول لشهر أغسطس وهو أعلى شهور الصيف ارتفاعًا في درجات الحرارة لكن تبقى المرتفعات الجبلية خاصة مرتفعات الطائف والباحة وعسير وجازان تشهد فرصة لتكون السحب الركامية الممطرة، بالإضافة إلى اعتدال في درجات الحرارة، وهي مناطق مناسبة للتنزه والاصطياف هذه الأيام".

وأوضح أن هذه الأجواء ليست مستغربة في مثل هذه الأوقات، لكن قد تتفاوت فيها معدلات الأمطار من عام لآخر.

ولفت القحطاني إلى أن تكون السحب والغيوم تساهم في اعتدال درجات الحرارة نسبيًا، ولاحظنا ذلك خلال الأيام الماضية على العاصمة الرياض، لكن الشهر الجديد "أغسطس" سيكون من الشهور الساخنة على مناطق المملكة خاصة السواحل الشرقية والغربية والمناطق الداخلية.

وكان القحطاني، قال، قبل نحو أسبوع، إن عددا من مناطق المملكة ستسجل درجات حرارة تزيد على 50 درجة مئوية خلال أغسطس المقبل، منها بعض المناطق الساحلية الشرقية والمناطق الداخلية؛ خاصة المدينة المنورة.

لكنه أردف، ردا على شائعات حول وصول درجات الحرارة في المملكة ودول الخليج خلال السنوات المقبلة إلى 60 مئوية: "الخرائط المتداولة للحمل الحراري غير صحيحة، والدراسات عن الوصول إلى 60 درجة مئوية بعد خمسين عامًا، غير دقيقة، ولا يمكن العيش تحت هذه الحرارة العالية".

وتابع: "التقارير المناخية تشير إلى حالات حادة ستؤثر على العالم، ونحن في المملكة لسنا بمنأىً عن ذلك، ونتشارك في إعداد الخطط والبرامج المناسبة للحد من مخاطر هذه الظواهر الجوية".

وتواصل درجات الحرارة تسجيل ارتفاعات متتالية في السعودية ودول الخليج.

وقبل نحو أسبوعين، أعلنت الأرصاد السعودية تسجيل مدينة الدمام 48 درجة والتي تعد أعلى مناطق المملكة حرارة، ثم الخرج بـ46 درجة، وثالثا العاصمة الرياض بدرجة 45.

وتأتي هذه الارتفاعات أيضا بالتزامن مع أسوأ موجة حر تضرب أوروبا منذ سنوات، حيث تسببت في اشتعال حرائق الغابات في إسبانيا والبرتغال وفرنسا وبريطانيا علاوة على وفاة المئات.

وعلى الصعيد العالمي يتوقع أن تزداد مشكلة ارتفاع درجة الحرارة مع التغيرات المناخية الحاصلة وقد حذرت المنظمة الدولية للأرصاد الجوية من أن موجات الحرارة الناجمة عن تغير المناخ، والتي تسببت في ارتفاع درجات الحرارة في بريطانيا إلى أعلى مستوى لها ستصبح أكثر شيوعاً وأكثر حدة في العقود المقبلة. وأضاف الباحث في شؤون المناخ فيصل المجلي، أنه "من المحتمل أن يستمر هذا الارتفاع في ظل استمرار انبعاث الغازات الدفيئة عند مستوياتها الحالية".