أمطار تاريخية بالفجيرة الإماراتية.. وتحرك عاجل من الشيخ محمد بن راشد

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 27 يوليو 2022
أمطار تاريخية بالفجيرة الإماراتية.. وتحرك عاجل من الشيخ محمد بن راشد
مقالات ذات صلة
الشيخ حمدان بن محمد بن راشد ينشر صورته مع توأميه راشد وشيخة
قضائد الشيخ محمد بن راشد مكتوبة
قصائد وأشعار الشيخ محمد بن راشد مكتوبة

شهدت دولة الإمارات العربية المتحدة، اليوم الأربعاء، هطول أمطار، وصفت بـ"التاريخية وغير المسبوقة"، خصوصا على عدة مناطق، أبرزها الفجيرة التي تعرضت لهطولات ضخمة بلغ حجمها 170 ملم، وهو حجم قد يصنف على أنه فيضاني، فيما أمر نائب رئيس الدولة، الشيخ محمد بن راشد، بتحريك فرق الطوارئ والإنقاذ في دبي، لدعم عمليات الإنقاذ في إمارة الفجيرة.

ووثق مقطع فيديو مشاهد تاريخية، بعد هطول أمطار غزيرة على إمارة الفجيرة في الإمارات العربية المتحدة، وفقًا لـ"طقس العرب".

ووصل منسوب الأمطار، 170 ملم من الأمطار هطلت على الفجيرة خلال ساعات معدودة وبشكل غير مسبوق.

بدورها، دعت القيادة العامة لشرطة الفجيرة جميع القاطنين في الإمارة، إلى البقاء في منازلهم حتى انتهاء الحالة الجوية الراهنة والأمطار الغزيرة.

ونصحت الشرطة من يود زيارة الإمارة بتأجيل هذا الأمر، لتفادي مواجهة أي صعوبات في التنقل، نتيجة تعطل المركبات غير المهيأة للسير في هذه الظروف الجوية.

من ناحيته، أمر نائب رئيس دولة الإمارات الشيخ محمد بن راشد بتحريك فرق الطوارئ والإنقاذ في دبي، لدعم عمليات الإنقاذ في إمارة الفجيرة والمناطق الشرقية في الدولة، والتي تعرضت لأمطار شديدة.

ووجه كذلك بتشكيل لجنة عاجلة للعمل على حصر أضرار السيول والأمطار في الإمارات، ونقل كل الأسر المتضررة من الأمطار لمواقع إيواء مؤقتة وفنادق قريبة.

في موازاة ذلك، وجه مجلس الوزراء كافة الجهات الاتحادية العاملة في المناطق المتضررة من الأمطار والسيول القوية وخاصة في إمارات الشارقة ورأس الخيمة والفجيرة بأن يكون دوام موظفيها غير الضروريين عن بعد ليومي الخميس والجمعة.

واستثنى القرار كافة الجهات الاتحادية المعنية بالدفاع المدني والجهات الشرطية والأمنية التي تتعامل مع الكوارث والأزمات والحالات الطارئة بالإضافة للجهات المعنية بالدعم المجتمعي والتي تتعامل مع البلاغات الخاصة بأضرار المزارع والممتلكات الخاصة بالمواطنين.

كما وجه مجلس الوزراء بتشكيل لجنة عاجلة برئاسة وزير الطاقة والبنية التحتية والجهات المعنية الاتحادية للعمل على حصر أضرار السيول والأمطار.

وطلب من اللجنة رفع تقرير مفصل حول الأضرار والبدء الفوري باتخاذ كافة الإجراءات الكفيلة بحماية الممتلكات والأرواح بالتنسيق مع الجهات الأمنية والشرطية والبلديات في كافة إمارات الدولة.

وناشدت اللجنة التي تم تشكيلها كافة المواطنين والمقيمين وخاصة في المناطق الجبلية اتخاذ الحيطة والحذر والابتعاد عن مجاري الأودية والسيول والابلاغ الفوري عن أية حوادث.

يذكر أن أغلب مناطق الإمارات شهدت سقوط أمطار غزيرة ومتوسطة أدت إلى جريان الأودية وتجمع المياه في المناطق المنخفضة في أم القيوين والشارقة ورأس الخيمة وعجمان، وكانت مصحوبة بالبرق والرعد في مطار الفجيرة الدولي، وقد عرقلت الأمطار الغزيرة بعض الشوارع والميادين في إمارتي الفجيرة ورأس الخيمة، وذلك مع استمرار تكاثر السحب الركامية الممطرة.