أشخاص تعرفهم بالاسم جيداً.. لكن لأول مرة تشاهد صورهم

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 14 سبتمبر 2021
أشخاص تعرفهم بالاسم جيداً.. لكن لأول مرة تشاهد صورهم
مقالات ذات صلة
كلاب تشاهد صورتها لأول مرى في المرآة .. فيديو سيقتلك ضحكاً
فيديو وصور: نمور صغيرة مهددة بالانقراض تشاهد مكان عيشها لأول مرة
صور أشخاص قرروا مشاركة صورهم التي كانوا يخفونها ويشعرون بالخجل منها

سواء كنت مهتمًا بالموضة أم لا، لكنك تعرف أسماء بعض أكبر ماركات الأزياء العالمية مثل أرماني وكالفن كلاين وغيرها، لكن في حال تساءلت يومًا عن الوجوه التي تقف وراء هذه الأسماء، إليك ألبوم صور للوجوه التي تقف خلف أشهر ماركات الأزياء.

جورجو أرماني

ولد جورجيو أرماني في إيطاليا، في عام 2001، أُعلن أنه المصمم الإيطالي الأكثر نجاحًا على الإطلاق، أرماني له الفضل في ريادته في تصميم أزياء نجوم السجادة الحمراء، كما أن أرماني كان أول مصمم يحظر عارضات الأزياء أقل من 18، بعد أن قامت عارضة الأزياء آنا كارولينا ريستون بتجويع نفسها حتى الموت.

فيرا وانج

ولدت فيرا وانج، العرابة الخيالية لكل حفل زفاف أبيض، عام 1949 وترعرعت في مدينة نيويورك وحاولت فيرا وهي متزلجة على الجليد، الوصول إلى الفريق الأولمبي الأمريكي وفشلت، مما دفعها إلى التحول إلى شغف آخر لها وهو الموضة، بعد التخرج من كلية سارة لورانس، تم تعيين فيرا لتكون محررة في مجلة فوج مما يجعلها أصغر محرر في تلك المجلة.

عملت هناك لمدة 17 عامًا، ثم أمضت عامين في رالف لورين، عندما أصبحت فيرا في سن الأربعين تحولت لمصممة ملابس زفاف مستقلة، بدأت فيرا بدايتها في تصميم أزياء الزفاف قبل زفافها في عام 1989، لم تكن راضية عن اختيارات فساتين الزفاف المتاحة، لذلك صممت فستان الزفاف الخاص بها.

فيفيان ويستوود

تبتكر فيفيان مجموعة متنوعة من الأزياء ويرتبط بعضها بالعديد من الأسباب السياسية مثل حملة نزع السلاح النووي وتغير المناخ وجماعات الحقوق المدنية، درست فيفيان الموضة وصياغة الفضة في مدرسة هارو للفنون في لندن، لكنها غادرت بعد فصل دراسي واحد مدعية أن فتاة من الطبقة العاملة لا يمكنها أبدًا كسب عيشها في عالم الفن، لكن لحسن الحظ، استطاعت أن تصنع وتقدم للعالم تصاميمها الملونة والشجاعة.

جياني فيرساتشي

كانت والدة جياني خياطة، لذلك قضى الصبي معظم طفولته في تعلم كيفية الخياطة، افتتح أول بوتيك فيرساتشي له في عام 1978 وسرعان ما صنع ضجة عالمية، استلهمت ملابس فيرساتشي من الثقافات المعاصرة والبوب وكان جياني أيضًا من أوائل المصممين الذين ربطوا الموضة بعالم الموسيقى وكان صديقًا لأساطير الغناء وبعد وفاته، تولت أخته دوناتيلا العمل.

ميوشيا برادا

أصغر حفيدة لماريو برادا، هي ميوشيا بيانكي برادا التي استحوذت على الشركة العائلية في عام 1978 وهي واحدة من أفضل النساء في العالم حسب مجلة فوربس وهي المصممة الرئيسية للعلامة التجارية الفاخرة برادا وعلى الرغم من أن معظم منتجاتها المصممة تشبه قطعًا فنية أكثر من كونها ملابس فعلية، إلا أن ميوشيا تعترض على فكرة دمج الموضة بالفن بإعلانها قائلة: "الفن للتعبير عن الأفكار والتعبير عن الرؤية، وظيفتي هي البيع".

مارك جاكوبس

مارك جاكوبس التحق بالمدرسة الثانوية للفنون والتصميم ودرس في مدرسة بارسونز للتصميم وفي الوقت الحالي هو المصمم الرئيسي لعلامة الأزياء الخاصة به Marc Jacobs التي تشتهر بأسلوبها الأنثوي والغريب في بعض الأحيان، في عام 2016، أعلن مجلس مصممي الأزياء في أمريكا أن مارك مصمم الأزياء النسائية لهذا العام.

ستيلا مكارتني

ستيلا مكارتني مصممة بريطانية، اشتهرت لدى الكثيرين بأنها ابنة عضو فريق البيتلز السابق الشهير بول مكارتني ومع ذلك، فقد أثبتت ستيلا أنها أكثر من ذلك بكثير، حيث صممت سترتها الأولى في سن الثالثة عشرة والآن تشتهر ستيلا بملابسها الأنثوية والناعمة والتي لا تستخدم فيها الجلد أو الفراء أبدًا، لأنها ناشطة شغوفة في مجال حقوق الحيوانات والمحافظة على البيئة.

كريستيان لوبوتان

منذ صغره أحب كريستيان صنع الأحذية وفعل ذلك في دور الأزياء مثل شانيل وإيف سان لوران ومود فريزون وعندما بلغ 27 عامًا، قرر أنه يريد إنشاء علامته التجارية الخاصة وفتح متجر واكتسب نشاطه التجاري تقديرًا من مشاهير هوليوود، الذين وقعوا في حب أحذيته، مما جعله أحد أبرز مصممي الأحذية في تاريخ الموضة.

ديان فون فورستنبرغ

اشتهرت ديان فون فورستنبرغ بفستانها الملفوف الشهير وهي مصممة بلجيكية المولد، بعد زواجها من الأمير إيغون فون فورستنبرغ، اتخذت ديان قرارًا مهمًا: "في اللحظة التي علمت فيها أنني على وشك أن أكون زوجة إيغون، قررت أن أمتلك مهنة، أردت أن أكون شخصًا مستقلا وليس مجرد فتاة صغيرة تزوجت من شخص مهم".

في عام 1974، قدمت "الفستان الملفوف" من الجيرسيه المحبوك وأصبح أساسي في عالم الموضة من وقتها وإلي اليوم، هي أيضًا رئيسة مجلس مصممي الأزياء في أمريكا (CFDA) وواحدة من أبرز مصممي الأزياء على الإطلاق.

كالفن كلاين

كالفن كلاين غني عن التعريف ويُنسب إليه الفضل في كونه رجل أعمال رائعًا أخذ أزياء الملابس الداخلية إلى مستوى جديد تمامًا، بفضل هذا الرجل، أصبح العالم مجنونًا بالسراويل الداخلية مع أول حرفين من اسمه CK عليها، بالطبع، هذا ليس كل ما يصنعه فالعلامة التجارية كالفن كلاين تنتج أيضًا الملابس والعطور والإكسسوارات.

توم فورد

ملك كل الأشياء الساحرة، توم فورد ولد عام 1961 وهو مصمم أزياء أمريكي ومخرج أفلام وكاتب سيناريو ومنتج أفلام ويتمتع الرجل بمواهب عديدة ولا يصمم الملابس والمكياج فحسب، بل أخرج أفلامًا مثل A Single Man وNocturnal Animals، كما أنه قضى طفولته في ضواحي تكساس ولاحقًا في نيو مكسيكو، أطلق توم أيضًا مجموعة من الملابس الرجالية ومستحضرات التجميل والنظارات والإكسسوارات في عام 2006.

كينزو تاكادا

انتقل كنزو تاكادا المصمم الياباني الأسطوري إلى باريس بعد تخرجه من كلية بونكا للأزياء بطوكيو، ثم أقام متجرًا في المدينة وصنع ملابس من الأقمشة التي اشتراها من أسواق السلع المستعملة، بدأ نجاحه في عام 1970 واليوم يعد كنزو أحد أشهر المصممين في العالم وهو الرئيس الفخري بالإنابة لاتحاد الأزياء الآسيوية.

دولتشي آند غابانا

التقى ستيفانو غابانا ودومينيكو دولتشي في ميلانو عام 1980 عندما كانا يعملان في نفس دار الأزياء وأنشأوا علامتهم التجارية الخاصة بعد ذلك بخمس سنوات، اشتهرت Dolce & Gabbana بأسلوبها الحسي والمثير للاهتمام، المستوحى غالبًا من المظهر الكلاسيكي والأنثوي لنساء صقلية.

الكسندر وانغ

ألكساندر وانغ هي مصممة أمريكية معروفة بالتصاميم الحضرية والأنيقة، ولدت في سان فرانسيسكو وفي سن 18 عام، مثل العديد من المصممين انتقلت إلى مدينة نيويورك للالتحاق بمدرسة بارسونز للتصميم وفي عام 2007، بعد عامين من تخرجها، قدمت ألكسندر مجموعة من الملابس النسائية الجاهزة على منصة عرض الأزياء في نيويورك وحظيت بإشادة من النقاد ونمت قاعدة المعجبين به بشكل مطرد.

مانولو بلانيك

عندما كان مانولو في الثامنة والعشرين من عمره، بدأ في كتابة عمود عن الأحذية في مجلة فوغ في لندن وبعد عام افتتح متجرًا للأحذية خاصًا به سمي باسمه وفي سن 32، أصبح الرجل الثاني في التاريخ الذي ظهر على غلاف فوغ.

دونا كاران

دونا كاران، مصممة أزياء أمريكية ومالكة ملابس دونا كاران نيويورك، ولدت دونا في كوينز، نيويورك وبعد المدرسة الثانوية، التحقت بمدرسة بارسونز للتصميم، غالبًا ما تُلقب السيدة كاران باسم ملكة سيفينث أفينيو وقد أصرت دائمًا على أنها لن تصنع سوى الملابس التي سترتديها بنفسها، لديها الكثير من المعجبين الذين يحبون تصاميمها الأنثوية والإبداعية والبسيطة.

جان بول غولتييه

نشأ جان بول غولتييه في ضواحي باريس، عندما كان جان بول طفلاً عرّفته جدته على عالم الموضة ومن المثير للاهتمام أن المصمم المشهور عالمياً والعبقري المبدع لم يتلق أي تدريب رسمي، بدلاً من ذلك، قام برسم الرسومات وبدأ إرسالها إلى مصممي الأزياء المشهورين في سن مبكرة ومن حسن الحظ، رأى بيير كاردان موهبته وكان معجبًا جدًا، حيث قام بتعيين جان بول كمساعد له في عام 1970.

روبرتو كافالي

عندما كان روبرتو صغيرًا، درس تقنيات النسيج التي وجدها رائعة وقد ألهمه ذلك على ترك المدرسة وفتح شركة طباعة المنسوجات الخاصة به والتي صنعت لنفسها ببطء ولكن بثبات اسمًا في عالم الموضة، في سن الثانية والثلاثين، قدم المصمم أول مجموعة ملابس جاهزة له في باريس وبعد فترة وجيزة، افتتح بوتيكًا للأزياء وأصبح اسمه مرادفًا للأسلوب الساحر والمثير.

رولان موريه

ولد Roland Mouret في فرنسا وبعد المدرسة الثانوية، درس في كلية الموضة في باريس لمدة ثلاثة أشهر، على الرغم من افتقاره لبعض المهارات الفنية، إلا أن هذا لم يمنعه من التصميم وجاء نجاحه الكبير في عام 2006 عندما قدم فستان Galaxy الخاص به في مجموعة الربيع الخاصة به وفجأة وقع غالبية المشاهير تحت سحر رولاند، قال المصمم في وقت لاحق: "أعتقد أن جاذبيتي هي فهم المرأة، لا يتعلق الأمر فقط بتصميم ملابس لها".

مايكل كورس

مايكل كورس، المولود في لونغ آيلاند، مصمم معروف بقطعه الساحرة، ظهر شغفه بحرفية التصميم مبكرًا، في سن الخامسة أعاد تصميم فستان زفاف والدته لزواجها الثاني،  خلال سنوات مراهقته، كان يبيع الملابس التي يصنعها من قبو والديه وفي عام 1981، أطلق كورس علامة مايكل كورس النسائية الخاصة به في Bergdorf Goodman واليوم لديه قاعدة جماهيرية رائعة.

تومي هيلفيغر

من المؤكد أن تومي يعرف ما يعنيه الفشل، حيث أنه عندما كان يبلغ من العمر 20 عامًا فقط، افتتح متجر ملابس خاص به لكنه أفلس في 5 سنوات وبعد الإفلاس، انتقل إلى مدينة نيويورك، حيث عمل في العديد من العلامات التجارية وفي سن 28، أخذ مرة أخرى فرصة لإنشاء شركة ملابس خاصة به، تسمى Tommy Hill وبعد ست سنوات، أسس شركة Tommy Hilfiger Corporation التي كان من المقرر أن تصبح واحدة من أشهر الماركات العالمية للأزياء في العالم.

تييري موغلر

في عام 1973، قدم موغلر مجموعته الأولى من الملابس المسماة "Café de Paris"، حتى بعد مرور سنوات، لا يزال المصمم يجد أفكارًا جديدة مستوحاة من أغرب الأشياء، مثل الحشرات والروبوتات وغيرها، هناك حقيقة مثيرة للاهتمام وغير معروفة وهي أن تيري هو في الواقع لاعب كمال أجسام أيضًا.

كريستيان لاكروا

وُلد كريستيان في آرل بفرنسا وكان يطمح في الأصل إلى أن يصبح أمين متحف ومع ذلك، أثناء رسم الأزياء التاريخية للمتعة فقط، وقع في حب الموضة وافتتح دار الأزياء الراقية الخاصة به في عام 1975 وبدأ في صنع الملابس الجاهزة بعد 13 عامًا، على الرغم من أن النقاد لاحظوا أن السيد لاكروا لا يبدو أنه يفهم ما تريده النساء، إلا أنه واصل العمل على تصميماته وألهم الكثير من الناس.

جاكيموس

ولد Simon Porte Jacquemus عام 1990 في بلدة صغيرة في فرنسا لعائلة من المزارعين، عندما بلغ 18 عامًا، ذهب سيمون إلى باريس، حيث درس لبضعة أشهر في المدرسة العليا للفنون والتقنيات، يحب جاكيموس القصات البسيطة ولكن الأصلية، لذلك ليس من المستغرب أنه سرعان ما أصبح المفضل لدى العديد من العارضين والمشاهير.

جون جاليانو

على الرغم من إعلان جون كواحد من أعظم المصممين البريطانيين وحتى أنه حصل على لقب المصمم البريطاني أربع مرات، لكن بعد أن عُرف أن له آراء معادية للسامية ولم يكن خائفًا للتعبير عنها، تم إغلاق علامته الخاصة في نفس العام وتم فصله من كريستيان ديور. [1]