هل انت بحاجة للاستحمام يوميا؟ هذا ما يقوله الخبراء

  • تاريخ النشر: الإثنين، 28 ديسمبر 2020 آخر تحديث: الثلاثاء، 29 ديسمبر 2020
هل انت بحاجة للاستحمام يوميا؟ هذا ما يقوله الخبراء
مقالات ذات صلة
التفاح الأخضر: تناوله على وجبة السحور ولاحظ ماذا سيحدث لجسدك
زيادة الملح في الطعام يصيبك بفيروس كورونا
كوب من الماء الساخن بعد وجبة الإفطار يساعدك على إنقاص الوزن

لطالما ارتبطت الحمامات اليومية بالنظافة وفي ظل الوباء وجدول العمل من المنزل تتم مناقشة فكرة الاستحمام يوميًا على نطاق واسع حتى أن بعض الناس يسلطون الضوء على فوائد تقليل الاستحمام ولكن هل من الحكمة حقًا عدم الاستحمام بانتظام؟

قال الدكتور ياشودارا شارما، رئيس الوحدة والمستشار الأول وطبيب الأمراض الجلدية أن الاستحمام يمكن أن يكون اختيارًا فرديًا بالتأكيد لا يمكن التوصية به ولا داعي لذكر فوائد الاستحمام فهو تقريبًا ضرورة بصرف النظر عن إزالة الأوساخ والجلد الميت فإنه يجدد البشرة ويساعد في الدورة الدموية ويحارب الإجهاد ويزيل توتر العضلات.

وأضاف الدكتور شارما باختصار إنه يخلق بشكل جماعي حالة من التعافي السريع من بعض الأمراض وإنه أثناء العمل من المنزل قد يبدو من غير المجدي الاستحمام يوميًا لأن المرء لا يخرج لكن يجب ملاحظة أنه حتى في المنزل لا يخلو المرء من هجوم البكتيريا على الجلد.

وقال: "الاستحمام اليومي مهم جدًا للحفاظ على توازن البكتيريا الجيدة والكائنات الحية الدقيقة الأخرى، بالطبع لا ينصح المرضى طريح الفراش والأشخاص المصابون بأمراض معينة بالاستحمام يوميًا ولكن يُنصح أيضًا بالحفاظ على نظافة أنفسهم ومحيطهم بطرق أخرى".

ومع ذلك يُقال إن التنظيف المتكرر للبشرة الجافة أو الحساسة قد يكون ضارًا إذن ما الذي يجب أن يفعله المرء في مثل هذا السيناريو؟

أجاب الدكتور:"سيساعد الترطيب المناسب بعد الاستحمام في هذا الصدد لأنه يعتمد أيضًا في بعض الأحيان على نوع الماء ومستلزمات النظافة التي يستخدمها الشخص" ومن ثم فإن طلب نصيحة الطبيب أفضل من التخلي تمامًا عن فكرة الاستحمام المتكرر في فصل الشتاء، أيضًا قد يؤدي الخمول إلى التفكير في فوائد عدم الاستحمام ولكن تذكر أن الاستحمام يساعد على التخلص من البكتيريا والرائحة الكريهة.

إدارة جدول الاستحمام الخاص بك

 الأمر لا يتعلق فقط بغسل بشرتك من الضروري أيضًا فرك بشرتك بلطف للتخلص من أي أوساخ وجلد ميت يمكنك دائمًا استشارة متخصص للحصول على عوامل تنظيف فعالة ومناسبة، ثم ضع زيتًا أو مرطبًا جيدًا للجسم على الجلد مباشرة بعد الاستحمام.

وحافظ على نشاطك لمدة 30 دقيقة على الأقل بعد الاستحمام بدلاً من الجلوس على الفور للعمل وحاولي غسل شعرك بعد ثلاثة أيام وتذكر أن الاستحمام بالماء البارد جيد لكن بما أنه الشتاء يمكنك استخدام الماء الفاتر حسب الراحة، تجنب استخدام الماء شديد السخونة لأنه يمكن أن يجعل بشرتك جافة.

قال الدكتور غوراف جاين، استشاري الطب الباطني في مستشفى دارامشيلا نارايانا التخصصي الفائق، إن الأمر قد يعتمد على الحالات الفردية ولكن بشكل عام نشجع طقوس الاستحمام اليومي وقال: "بدلاً من التخلي عن فكرة الاستحمام يوميًا يمكن تخصيصها وفقًا للحالة الصحية للفرد".
وأوضح أنه بدلاً من الاستحمام لفترة طويلة والحفاظ على الجلد رطبًا لفترة طويلة يُنصح أصحاب البشرة الحساسة بالاستحمام السريع واستخدام المرطب فورًا وأنه يجب على الأشخاص المعرضين للعدوى الفطرية أن يجففوا بشرتهم مباشرة بعد وقت قصير وأن يستخدموا مرطبًا عالي الجودة.