نجاة بطل الراليات السعودي يزيد الراجحي من حادث مؤسف بسباق باها بولندا

  • تاريخ النشر: السبت، 03 سبتمبر 2022
نجاة بطل الراليات السعودي يزيد الراجحي من حادث مؤسف بسباق باها بولندا
مقالات ذات صلة
لماذا وصل سعر لوحة يزيد الراجحي إلى 3.5 مليون ريال؟ التفسير مفاجأة
حادث مؤسف يتسبب في قتل 7 أفيال أثناء بحثها عن طعام
السياحة في بولندا 2022

نجا سائق الراليات السعودي، العالمي يزيد الراجحي من حادث مؤسف وقع لسيارته لال سباق "باها" في بولندا، اليوم السبت، بعد أن اشتعلت النيران في سيارته لكنه خرج منها بسلام، وشريكه في القيادة مايكل اور، وفق مقاطع فيديو وثقت الواقعة.

ونشرت صفحة "Yazeed Racing أبطال العالم" تغريدة على تويتر جاء فيها: "الحمد لله، قدر الله وماشاء فعل تعرضت سيارة فريقنا لحادث اشتعال خلال القسم الثالث من المرحلة الأولى... ولله الحمد خروج كابتن يزيد الراجحي ومايكل اور في الوقت المناسب من السيارة التي التهمتها النيران بشكل مخيف"، حسب قول الفريق.

وتضمنت التغريدة مقطع فيديو يُظهر التهام النيران لسيارة المتسابق السعودي.

من جانبه، وثق الراجحي لحظة احتراق سيارته عبر صفحته على "تيك توك"، وفق ما نشرته صفحة فريقه على تويتر.

وكان الراجحي قد تأهل لخوض سباق "باها بولندا"، خامس جولات كأس العالم للراليات "كروس كانتري باها" لموسم 2022، والذي يشرف عليه الاتحاد الدولي للسيارات الـ FIA.

وقبل ذلك الحادث، كان يزيد الراجحي يواصل بدايته المثالية في رحلة الدفاع عن لقبه بعد تصدره الترتيب العام للسائقين في الجولة الرابعة في إسبانيا بفارق مريح عن منافسيه، متوجهاً إلى خامس جولات كأس العالم للراليات الكروس كانتري للراليات القصيرة، "باها بولندا" رفقة ملاحه الإيرلندي مايكل أور، على متن سيارة تويوتا هايلوكس.

وكان السباق يتألف من مرحلتين تنقسم كل منهما إلى عدة مراحل انتقائية بمجموع مسافة قدرها 491.30 كيلومترًا لمدة ثلاثة أيام.

وكان سفير رياضة المحركات السعودية يتطلع لتوسيع الصدارة وتحقيق فوزه الثاني لهذا الموسم في "باها بولندا"، الذي يشارك فيه للمرة الثانية في مسيرته الاحترافية على متن سيارة تويوتا هايلوكس مع الشريك الرسمي عبداللطيف جميل للسيارات ومن تجهيز فريق "أوفردرايف" للسباقات البلجيكي.

وفي تصريحات له قبل السباق، قال يزيد الراجحي: "أحب التسابق على تضاريس الراليات الأوروبية، فهي في غاية المتعة والحماس، كما أنها مليئة بالمفاجآت بنفس الوقت لأن جميع مساراتها صعبة وخادعة، ولكن في بولندا يختلف الأمر دائماً، فبولندا تتميز بمسارات أكثر صعوبة مليئة بالحفر والمطبات والأخاديد عن غيرها لذلك أتوقع سباقاً مشوقًا وأكثر تحدياً في بولندا مثل العام الماضي، حيث كانت مشاركتي الأولى فهي من السباقات التي تقام تحت الأجواء الماطرة وعلى المسارات الموحلة والمتعرجة المليئة بالنتوءات، ففي هذا العام لا نتوقع هطول الأمطار، ولكن في نهاية الأمر لدي خلفية أكبر من ذي قبل وأنا أتطلع إليها".