منزل في أستراليا يثير قلق السكان.. هل يسكنه الأشباح؟

  • تاريخ النشر: الأحد، 18 يوليو 2021
منزل في أستراليا يثير قلق السكان.. هل يسكنه الأشباح؟
مقالات ذات صلة
أطرف معلومات عن البطيخ: هل سمعت عنها قبل ذلك؟
ملامح نجوم هوليود تشبه شخصيات كرتونية.. احكم بنفسك
كيس بلاستيكي فارغ بيع مقابل 7600 دولار لسبب مثير للسخرية وصادم

انتشر على منصات مواقع التواصل الاجتماعي، صورة لمنزل معروض للبيع في أستراليا، هذا المنزل الذي أثار جدلاً كبيرًا بين رواد التواصل، بسبب السعر الذي وضعه صاحبه مقابل شراء المنزل.

سنطلعك في السطور التالية على تفاصيل المنزل، الذي أثار جدلاً على منصات التواصل الاجتماعي، شاركنا برأيك هل المنزل يستحق بيعه بهذا السعر الخيالي؟

نشرت صحيفة The Mirror البريطانية، تفاصيل المنزل المعروض للبيع، الذي أثار الجدل بشكل كبير بسبب سعره، إذ يعتبر المنزل غير أدمي على الإطلاق، بسبب عدم نظافته، بالإضافة إلى احتوائه على كثير من المقتنيات.

يحتوي المنزل على ثلاث غرف نوم كبيرة، مع حمام واحد ومطبخ صغير، حيث تم بيعه بسعر 20000 جنيه إسترليني، على الرغم أن السعر جاء مناسب للبعض، لكن رأى البعض أن المنزل سيء للغاية.

كيف تبدو تفاصيل المنزل من الداخل؟

نشر بعض الأشخاص المقيمين في الحي المتواجد به المنزل، أنه مليء بالأتربة والفوضى، التي تجعلك غير قادر على رؤية الأرض، من شدة الأتربة المتراكمة، هذا الأمر الذي يجعل كثير من الأشخاص في البعض مباشرة بمجرد الدخول إلى المنزل.

على الرغم من وقوع المنزل في منطقة جيدة، إلا أن الأتربة والفوضى المتواجدة في المنزل من الداخل، ستكون العائق الوحيد الذي سيمنع بيع هذا المنزل، لذلك قرر صاحبه أن يتبرع بكافة المقتنيات المتواجدة بداخله.

لكن بخلاف التبرع بالمقتنيات المتواجدة بداخله، يرى البعض من سكان الحي أن المنزل يحتاج للتجديد، بسبب ورق الحائط الذي تعرض للتلف على مر السنين، الذي يجب على صاحب المنزل تغيره قبل بيعه.

تم نشر صور حصرية من هذا المنزل بالداخل، في مزاد بحضور الجميع، لكي يتمكن البعض من الرغبة في شراء المنزل، في حالة تقديم بعض العروض من صاحب المنزل، بشأن تجديد المنزل قبل بيعه، سيكون هناك تعويض مادي أو تخفيض من قبل صاحب المنزل.

يذكر أن هناك كثير من المنازل المتشابهة في نفس الحي المتواجد فيه المنزل، لكن هذا البيت يعتبر لقطة كما لقبه البعض، بسبب كبر حجمه وسعره البسيط.

منزل في أستراليا يثير قلق السكان.. هل يسكنه الأشباح؟

بخلاف الأتربة وتواجد المقتنيات بكثرة في المنزل، يرى البعض أن هناك أمرًا ما بشأن هذا المنزل، خاصة من ناحية الجن والعفاريت، هذا الأمر الذي دفع صاحبه لبيع المنزل سريعاً بمقابل مادي بسيط.

نفى صاحب المنزل ما تردد من هذه الشائعات، موضحًا أن المنزل خالي تمامًا من هذه الشائعات، فقط يرغب الرجل في بيعه للاستفادة من أمواله، لشراء شقة صغيرة له.