منتخب العراق يلاعب نفسه بعد إلغاء كوستاريكا ودية بالبصرة.. ماذا حدث؟

  • تاريخ النشر: الخميس، 17 نوفمبر 2022
منتخب العراق يلاعب نفسه بعد إلغاء كوستاريكا ودية بالبصرة.. ماذا حدث؟
مقالات ذات صلة
كلب يلاعب طفلة
فيديو أب يلاعب توأمه كأنهما أثقال
فيديو سنجاب يلاعب قطة بطريقة مضحكة

تفجرت مشكلة بين الاتحادين العراقي والكوستاريكي لكرة القدم، بسبب إقدام كوستاريكا على إلغاء مباراة ودية كان من المفترض أن تجمع منتخبها بنظيره العراقي في البصرة، اليوم الخميس، بسبب مشكلة في الجوازات، قال عنها الاتحاد العراقي إن أفراد المنتخب الكوستاريكي "حاولوا استباحة الحدود العراقية".

الغريب أن المنتخب العراقي، وعلى إثر خطوة نظيرع الكوستاريكي، تواجد في ملعب المباراة، وقسم فريقه إلى نصفين ولعب المباراة "مع نفسه"، ما جعلها لقطة رائجة جديرة بالتسجيل.

ما القصة؟

قرر الاتحاد الكوستاريكي لكرة القدم، إلغاء مباراته الودية مع مستضيفه العراقي، التي كان من المقرر إقامتها اليوم الخميس في ملعب البصرة الدولي لأسباب إدارية.

ورفض المنتخب الكوستاريكي ختم جوازات الوفد في الحدود العراقية وطلب أن يدخل ويخرج بدون ختم الجواز.

وقال رئيس الاتحاد الكوستاريكي رودولفو فيلالوبوس في تصريحات صحفية من الحدود الكويتية العراقية: "قررنا رفض الدخول لأن جوازات سفرنا كانت ستختم بالختم العراقي، الأمر الذي سيؤثر علينا في رحلاتنا الأخرى".

وزعم أنه تم كان قد تم الاتفاق مع الاتحاد العراقي لكرة القدم على عدم ختم جوازات سفر المنتخب الكوستاريكي.

وأضاف: "لدينا كل الأدلة أننا التزمنا بجميع الشروط، لكن الجانب العراقي لم يف بالتزاماته".

وعادت بعثة المنتخب الكوستاريكي إلى الكويت على أن يسافروا غدا لقطر لبدء منافسات بطولة كأس العالم المقرر انطلاقها يوم الأحد المقبل.

الرواية العراقية

في المقابل، أكد مصدر حكومي عراقي أن طائرة خاصة تقل محافظ البصرة ورئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم توجهت إلى الكويت لنقل منتخب كوستاريكا لخوض المباراة.

ونقلت وكالة الأنباء العراقية الحكومية عن مصدر حكومي لم تفصح عن اسمه "تم تخصيص طائرة خاصة لنقل وفد منتخب كوستاريكا من الكويت إلى البصرة لإجراء مباراة ودية متفق عليها الخميس في ملعب البصرة الدولي".

وأضاف المصدر أن "محافظ البصرة أسعد العيداني ورئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم توجها إلى الكويت لاصطحاب المنتخب الكوستاريكي بالطائرة الخاصة إلى البصرة".

وقبل دخوله الأراضي العراقية عبر الحدود الكويتية مساء الأربعاء، طالبت السلطات العراقية بختم جوازات أعضاء الوفد الكوستاريكي، فرفض مسؤولوه ذلك الإجراء، بحجة وجود اتفاق مسبق مع الجانب العراقي بخصوص دخولهم الأراضي العراقية برا من دون اللجوء إلى ختم الجوازات.

الاتحاد العراقي يهدد

وعبر موقعه الرسمي، قال الاتحاد العراقي لكرة القدم إنه سيلاحق نظيره الكوستاريكي قانونيا، بعد إقدامه على إلغاء المباراة الودية، وسيطالب بالشرط الجزائي، والموجود في العقد بينهما.

وأكد البيان أن إصرار الجانب الكوستاريكي كان مفاجئا بعدم الموافقة على دخول أرض البصرة إلا بدون تأشيرة، ومحاولة استباحة الحدود، حسب وصف البيان.

وشدد الاتحاد العراقي على أن بنود العقد تفيد بالحصول على الشرط الجزائي الذي يوقع على الطرف الذي يخل بالاتفاق، وهو ما فعله المنتخب الكوستاريكي.

وأشار الاتحاد إلى أن مبالغ التذاكر ستعود بالكامل إلى المشجعين الذين حجزوها من أجل التواجد في ملعب جذع النخلة بمدينة البصرة.

وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، تباين تفاعل المتابعين على هذه التطورات.