لهذه الأسباب يشعر جسمك ببرودة الشتاء أكثر من غيره.. تجنبها

  • تاريخ النشر: الإثنين، 21 يناير 2019
برودة الأطراف في الشتاء
مقالات ذات صلة
صور: أفكار لإطلالة شتوية أنيقة باللون الأبيض
نصائح ذهبية للحفاظ على شفاه نضرة مع دخول فصل الشتاء
5 وجهات سفر للعائلة في الشتاء

صعوبات عديدة في فصل الشتاء، يواجهها بعض الأشخاص، لعل أبرزها شعورهم الدائم ببرودة أجسادهم، خاصة في الأطراف، حتى وأن كان الطقس مناسب غير بارد.

وأرجع أطباء السبب في ذلك إلى إصابة ببعض الأمراض، خاصة إذا كنت تشعر بأن أطرافك تكاد تتجمد.

ومن بين هذه الأمراض، النحافة الزائدة التي تجعل الجسم يفتقر إلى المستوى الكافي من الدهون المطلوبة لعزلك عن درجات الحرارة الباردة، كما أن نقص الغذاء يعني أن الجسم لا يمتلك سعرات حرارية كافية لحمايته من البرودة، وهو ما يجب تجنبه بتناول غذاء مناسب.

ويعد نقص الحديد في الجسم سبباً رئيسياً في الشعور الدائم بالبرودة، وذلك لأن معادن الحديد لها دور مهم في قدرة خلايا الدم الحمراء على نقل الأكسجين إلى كل خلايا الجسم، بصورة تنعكس على قدرتها على مقاومة البرودة، ولتجنب ذلك يجب تناول الأطعمة، التي تحتوي على هذا المعدن وخاصة البيض والأسماك.

كذلك عدم تدفق الدم إلى الأطراف، يجعلها تشعر بالبرودة بصورة كبيرة، وهذا ربما يشير إلى وجود مشاكل في الدورة الدموية وكفاءة القلب وقدرتها على ضخ الدم إلى الأطراف، أو ربما يكون سببها وجود مشاكل في شرايين الجسم.

ويؤدي نقص المياه في الجسم وكذلك نقص فيتامين "بي  12" إلى انخفاص قدرة الجسم على صنع خلايا الدم الحمراء، التي تساهم في نقل الأكسجين إلى أطراف الجسم، وهو ما يعني انخفاض قدرتها على مقاومة البرودة.