طرق لطيفة لمساعدة الأمهات الحديثات

  • تاريخ النشر: الخميس، 18 مارس 2021
طرق لطيفة لمساعدة الأمهات الحديثات
مقالات ذات صلة
عيد الأم الغربي: ماذا تعرف عنه؟
عيد الأم الغربي: أجمل مقولات عن الأم
جوجل يطرح كروت معايدة في عيد الأم: ستصممها بنفسك

مع حلول عيد الأم، يجب أن نتذكر هناك أمهات حديثات العهد بالأمومة، إن كانت إحداهن من عائلتك أو صديقة فهي لن تستلم هدية على الأغلب في عيد الأم لأن طفلها رضيع.

في هذه المرحلة من حياتها ربما كل ما تشعر به هو الإرهاق والتوتر والقلق ومع اقتراب عيد الأم ربما يكون من اللطيف أن تساعدها بطريقة ما في مهمتها الصعبة.

طرق لمساعدة الأمهات الحديثات

ربما لا تحتاج الأم لمساعدة أي شخص للقيام بدور الأمومة، تفعله بحب وعن طيب خاطر، لكن في الفترة الأولى تحتاج كل أم حديثة لمن يمد لها يد العون ولو في أشياء بسيطة، إليك بعض الطرق لتساعد الأمهات الحديثات:

ساعدها على النوم:

النوم  بانتظام خلال الأسابيع وربما الشهور الأولى من الأمومة شيء شبه مستحيل، لذلك وجود شخص تثق فيه الأم للوجود مع رضيعها، لتستطيع هي النوم هو أمر تحلم به كل أم حديثة.

هذا سيساعدها على استعادة نشاطها وتجميع قواها للمواصلة في رعاية طفلها دون شعور بالتعب المتواصل والإجهاد.

المساعدة في التنظيف:

تخصيص وقت ولو مرة في الأسبوع لمساعدة الأم الحديثة في مهام المنزل أو إرسال شخص يقوم بالمساعدة، يعفي الأم الحديثة من مسؤوليات أخرى بجانب العناية بالطفل.

قم بعمل شيء مفيد:

أي شيء ولو كان صغير مثل إحضار إفطار لها أو كوب قهوة، أو شيء يسهل عليها مهمتها كأم سيكون محل تقدير منها.

في هذه الفترة هي في أمس الحاجة للشعور بأن هناك شخصاً مهتم لأمرها ويريد فعل شيء ليسعدها.

ساعدها في الحصول على وقت مخصص لها مع زوجها فقط:

يمكن أن تكون فترة ما بعد الولادة مرهقة للعلاقات، وقد يكون من السهل على الآباء الجدد الشعور بالانفصال العاطفي فيما بينهما.
اعرض عليها وقتاً يمكنك أن ترعى فيها الطفل بينما يمكنها الخروج مع زوجها والشعور مرة أخرى بأنها زوجة وأنثى ليست مجرد أم مرهقة ومتوترة على الدوام.

تحضير الطعام:

تجهيز طعام جاهز للتسخين لعدة أيام، تعتبر خدمة رائعة لأي أم حديثة، في هذه الفترة ربما تنسى الأم أن تأكل وسط تلبية احتياجات الرضيع، فوجود طعام جاهز للأكل سيساعدها بكل تأكيد.

قضاء الوقت معها:

يريد الكثير من الناس رؤية الطفل ونحن لا نلومهم، لكن من فضلك لا تنس أن الأم الجديدة تحتاج أيضاً إلى الحب والاهتمام.

يكون هذا مفيداً بشكل خاص بعد أسابيع قليلة من ولادة الطفل عندما يقل عدد المكالمات التي تتلقاها الأم من الناس وتبدأ في الشعوربالعزلة بعد الولادة.

إرسال التشجيع:

ارسل لها رسائل تخبرها أنها أم رائعة وأنها تقوم بعمل رائع، الأم الحديثة تشعر بالشك الدائم في كونها أماً جيدة أم لا.

كلمات بسيطة كتلك لتذكيرها بأنها تقوم بعمل جيد، قد يبدو أمراً بسيطاً بالنسبة لك، لكنه قد يحدث فرقاً كبيراً.

التقاط الصور:

وسط كل هذه المسؤوليات قد تنسى الأم التقاط الصور لنفسها مع الرضيع لتوثيق هذه الفترة التي قد تمر بسرعة ولا تشعر بها، مساعدتها على الاحتفاظ بهذه اللحظات التي قريباً ستصبح ذكريات شيء جميل.

احضر لها هدية:

من المستحيل في هذه الفترة مقاومة شراء هدايا للطفل، لكن الحقيقة هي أن الطفل ليس لديه فكرة أنك قد أحضرت له هدية وربما تلقى الكثير منها بالفعل، لكن الأم هي التي في حاجة إلى لفتة طيبة في هذا الوقت وإلى شيء مفرح.

قل لها إنها جميلة:

بعض التغييرات الجسمانية تطرأ على جسم الأمهات الحديثات، مما قد يشعرهن بالإحباط والمشاعر السلبية تجاه أشكالهن.

لذلك تكون الأم الحديثة دائماً في حاجة لسماع كلمات الإطراء والمديح ربما يساعد ذلك في التغلب على المشاعر السلبية الطبيعية التي تحدث في هذه الفترة.