شعر عن الأم

  • تاريخ النشر: الخميس، 18 مارس 2021
شعر عن الأم
مقالات ذات صلة
دعاء للأم
عيد الأم
في أحداث الشيخ جراح: صور ترفع شعار ابتسم أنت فلسطيني

يحتفل العالم خلال شهر مارس بالمرأة حول العالم، وفي هذا الشهر يتم تخصيص يوم للاحتفال بالأم تقديراً لها ولدورها وهو يوم 21 مارس.

وللأم مكانة كبيرة لدى الجميع، ولذلك قدم العديد من شعراء العرب أشعار عن الأم تقديراً لدورها ومكانتها.

 شعر الشافعي عن الأم

وَاخْضَعْ لأُمِّكَ وأرضها 

فعقوقها إِحْدَى الكِبَـرْ

 شعر حافظ إبراهيم عن الأم

الأم مدرسة إذا أعددتها أعدتت شعباً طيب الأعراق

الأم روض إن تعهده الحيا بالري أورق أيما إيراق

الأم أستاذ الأساتذة الاشعلت مآثرهم مدى الآفاق

 شعر جميل الزهاوي عن الأم

لَيْسَ يَرْقَى الأَبْنَاءُ فِي أُمَّةٍ مَا 

لَمْ تَكُنْ قَدْ تَرَقَّـتْ الأُمَّهَـاتُ

شعر أحمد شوقي عن الأم

أمي كانت إليه تغدو

إذا أنا طفل ولا تزال

ماذا ترى رشاد إن طلبتها

تُرى تردّني إذا خطبتها

إصغ لي أنت مثل ما تتمنى

زينب تجمع الغنى والجمالا

شعر محمود درويش عن الأم

أحن إلى خبز أمي

و قهوة أمي

و لمسة أمي

و تكبر فيّ الطفولة

يوماً على صدر أمي

وأعشق عمري لأني

إذا متّ 

أخجل من دمع أمي

خذيني ،إذا عدت يوما

وشاحا لهدبك

و غطّي عظامي بعشب

تعمّد من طهر كعبك

و شدّي وثاقي

بخصلة شعر

بخيط يلوّح في ذيل ثوبك

شعر فاروق جويدة عن الأم

في الركن يبدو وجه أمي

لا أراه لأنه

سكن الجوانح من سنين

فالعين إن غفلت قليلاً لا تري

لكن من سكن الجوانح لا يغيب

وإن تواري مثل كل الغائبين

يبدو أمامي وجه أمي كلما

اشتدت رياح الحزن‏ وارتعد الجبين

الناس ترحل في العيون وتختفي

وتصير حزنـا في الضلوع

ورجفة في القلب تخفق‏‏ كل حين

لكنها أمي

شعر أبوالعلا المعري عن الأم

العيشُ ماضٍ فأكرِمْ والدَيكَ بهِ

والأُمُّ أوْلى بإكرامٍ وإحسانِ

وحَسبُها الحملُ والإرضاعُ تُدْمِنُهُ

أمرانِ بالفَضْلِ نالا كلَّ إنسانِ

واخشَ الملوكَ وياسرْها بطاعَتِها

فالمَلْكُ للأرضِ مثلُ الماطرِ السّاني

إن يظلِموا، فلهمْ نَفعٌ يُعاشُ به

وكم حَمَوكَ برَجْلٍ أوْ بفُرْسانِ

وهل خلتْ، قبلُ، من جورٍ ومَظلمةٍ

أربابُ فارسَ، أو أربابُ غَسّانِ

خيلٌ إذا سُوّمتْ سامتْ، وما حُبستْ

إلاّ بلُجمٍ، تُعَنّيها، وأرسانِ

شعر نزار قباني عن الأم

خبز أمي

و قهوة أمي

و لمسة أمي

و تكبر في الطفولة

يوما على صدر يوم

و أعشق عمري لأني

إذا متّ،

أخجل من دمع أمي!

خذيني ،إذا عدت يوما

وشاحا لهدبك

و غطّي عظامي بعشب

تعمّد من طهر كعبك

و شدّي وثاقي..

بخصلة شعر

بخيط يلوّح في ذيل ثوبك..

عساي أصير إلها

إلها أصير..

إذا ما لمست قرارة قلبك!

ضعيني، إذا ما رجعت

وقودا بتنور نارك..

وحبل غسيل على سطح دارك

لأني فقدت الوقوف

بدون صلاة نهارك

هرمت ،فردّي نجوم الطفولة

حتى أشارك

صغار العصافير

درب الرجوع..

لعشّ انتظارك!

صباحُ الخير يا حلوه..

صباحُ الخيرِ يا قدّيستي الحلوه

مضى عامانِ يا أمّي

على الولدِ الذي أبحر

برحلتهِ الخرافيّه

وخبّأَ في حقائبهِ

صباحَ بلادهِ الأخضر

وأنجمَها، وأنهُرها، وكلَّ شقيقها الأحمر

وخبّأ في ملابسهِ

طرابيناً منَ النعناعِ والزعتر

شاهد أيضاً: عيد الأم

شعر المتنبي عن الأم

أحِنّ إلى الكأسِ التي شرِبَتْ بها

وأهوى لمَثواها التّرابَ وما ضَمّا

بَكَيْتُ عَلَيها خِيفَةً في حَياتِها

وذاقَ كِلانا ثُكْلَ صاحِبِهِ قِدْمَا

أتاها كِتابي بَعدَ يأسٍ وتَرْحَةٍ

فَماتَتْ سُرُوراً بي فَمُتُّ بها غَمّا

حَرامٌ على قَلبي السّرُورُ فإنّني

أعُدّ الذي ماتَتْ بهِ بَعْدَها سُمّا

هَبيني أخذتُ الثأرَ فيكِ منَ العِدَى

فكيفَ بأخذِ الثّأرِ فيكِ من الحُمّى

وما انسَدّتِ الدّنْيا عليّ لضِيقِهَا

ولكنَّ طَرْفاً لا أراكِ بهِ أعمَى

شعر أبي القاسم الشابي عن الأم

تَلثُمُ طِفْلَها وتَضُمُّهُ الأم

حرمٌ سَماويُّ الجمالِ مُقَدَّسُ

تَتَألَّهُ الأَفكارُ وهي جِوارَهُ

و تَعودُ طاهرةً هناكَ الأَنفُسُ

حَرَمُ الحَيَاةِ بِطُهْرِها وحَنَانِها

هل فوقَهُ حَرَمٌ أَجلُّ وأَقدسُ

بوركتَ يا حَرَمَ الأُمومَةِ والصِّبا

كم فيكَ تكتملُ الحَيَاةُ وتَقْدُسُ

شعر  سعيد عقل عن الأم

أمّي يا ملاكي... يا حبّي الباقي الى الأبد

ولا تزل يداك... أرجوحتي ولا أزل ولد

يرنو إلى شهر.... وينطوي ربيع

أمي وأنت زهر..... في عطره أضيع

وإذ أقول أمي.... أفتن بي أطير

يرف فوق همّي... جناح عندليب

أمّي يا نبض قلبي.... نداي إن وجعت

وقبلتي وحبي....... أمي إن ولعت

أمّي يا ملاكي

يا حبّي الباقي إلى الأبد

شعر  الشريف الرضي عن الأم

أبكيك لو نقع الغليل بكائي....وَأقُولُ لَوْ ذَهَبَ المَقالُ بِدائي

وَأعُوذُ بالصّبْرِ الجَميلِ تَعَزّياً..... لَوْ كَانَ بالصّبْرِ الجَميلِ عَزائي

طوراً تكاثرني الدموع وتارةً..... آوي إلى أكرومَتي وحيائِي

كم عبرةً موهتُها بأناملي...... وسترتُها متجملاً بردائِي

ما كنت أذخر في فداك رغيبةً..... لو كان يرجع ميت بفداءِ

فَارَقْتُ فِيكِ تَماسُكي وَتَجَمّلي.... ونسيت فيك تعززي وإبائي