شاهد: رجل يحاول استعادة لقبه السابق في موسوعة غينيس بطريقة طريفة

  • تاريخ النشر: الإثنين، 19 أبريل 2021
شاهد: رجل يحاول استعادة لقبه السابق في موسوعة غينيس بطريقة طريفة
مقالات ذات صلة
عضو بهيئة كبار العلماء بالسعودية يفتي بحرمانية عملة البتكوين
مفتي سعودي: طاهية الطعام في رمضان أعلى أجراً من قارئ القرآن بالفيديو
طفل سعودي يسمع لأول مرة بعد زراعة قوقعة الأذن: لحظة مؤثرة

استعاد رجلان من ولاية أيداهو رقمًا قياسيًا في موسوعة غينيس للأرقام القياسية عندما اصطدم أحدهما بـ 107 كرة تنس في دلو كبير الحجم وُضع على رأسه في دقيقة واحدة.

قام ديفيد راش الذي حطم أكثر من 150 رقمًا قياسيًا في موسوعة جينيس للترويج لتعليم العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، بإمساك كرات التنس التي ألقاها المتعاون الدائم جوناثان "هوليوود" هانون.

وسجل الرجال الرقم القياسي في السابق عند 98 مرة في دقيقة واحدة لكن تم هزيمتهم الإجمالية من قبل فريق آخر نجح في تحقيق 102 عملية صيد.

استعاد Rush و Hannon الرقم القياسي بـ 107 مسكسات. عزا راش الفضل في قدرات هانون الرائعة في الرمي لمساعدتهم على الوصول إلى هذا العدد المرتفع.

ما الذي يصنع لقب غينيس للأرقام القياسية؟

توثق موسوعة غينيس للأرقام القياسية وتحتفل بالإنجازات الرائعة التي تعد الأفضل في العالم، يعد تحطيم الأرقام القياسية عملاً جادًا مما يعني أن لديهم سياسات صارمة تحكم ما يشكل لقبًا لموسوعة غينيس للأرقام القياسية.

ومن أجل الحفاظ على هذه المعايير العالية فيما يلي نظرة عامة على الاعتبارات الموجودة في صميم أي تقييم للسجل حيث يجب أن يستوفي كل عنوان سجل جميع المعايير التالية يجب أن يكونوا:

  • قابلة للقياس - هل يمكن قياسها بموضوعية؟ ما هي وحدة القياس؟ غينيس لا تقبل الطلبات على أساس المتغيرات الذاتية على سبيل المثال - الجمال واللطف والولاء.
  • قابل للتحطيم، هل يمكن تحطيم الرقم القياسي؟ يجب أن تكون العناوين القياسية مفتوحة للطعن.
  • قابل للتوحيد القياسي هل يمكن لشخص آخر تكرار السجل؟ هل من الممكن إنشاء مجموعة من المعايير والشروط التي يمكن لجميع المنافسين اتباعها؟
  • يمكن التحقق منه، هل يمكن إثبات الادعاء؟ هل ستكون هناك أدلة دقيقة متاحة لإثبات حدوثها؟
  • استنادًا إلى متغير واحد، هل يستند السجل إلى صيغة تفضيلية واحدة ويتم قياسه بوحدة قياس واحدة؟
  • الأفضل في العالم، هل قام أي شخص آخر بعمل أفضل؟ إذا كان اقتراحك القياسي جديدًا فستحدد موسوعة غينيس للأرقام القياسية الحد الأدنى من المتطلبات الصعبة لتتفوق عليها.

تقوم إدارة غينيس بتقييم جميع الألقاب القياسية الجديدة مقابل قيمهم المتمثلة في النزاهة والاحترام والشمولية والعاطفة، على هذا النحو لديهم عدد من السياسات الداخلية التي يجب أن تلتزم بها جميع السجلات على سبيل المثال هي لا تؤيد:

  • الأنشطة غير المناسبة أو تلك التي يمكن أن تسبب ضررًا أو خطرًا محتملاً للمشاهدين.
  • أي سجلات تعرض الحيوانات للخطر أو تؤذيها.
  • الأكل المفرط، تقتصر جميع سجلات الأكل لديهم على فترات زمنية قصيرة وكميات صغيرة من الطعام مثل أسرع وقت لتناول ثلاث قطع من المقرمشات الكريمية.
  • هدر الطعام، تطلب من أي سجل يتعلق بالأغذية اتباع سياسات صارمة فيما يتعلق باستهلاك الطعام والتبرع به.
  • أي سجل يتضمن استهلاك الكحول كجزء من مسابقات الشرب أو الإفراط في الشرب أو الشرب السريع.
  • الأنشطة غير القانونية سعياً وراء تحطيم الأرقام القياسية.
  • الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 16 عامًا لمحاولة الاحتفاظ بسجلات تعتبر غير مناسبة للقصر.
  • تتم مراجعة سياساتهم وتحديثها بانتظام بالتعاون مع المنظمات المتخصصة وبناءً على التعليقات الواردة من قرائنا.

كيف يتم تقييم المشتركين في موسوعة غينيس؟

يتابع فريق عمل إدارة الأرقام القياسيّة في الموسوعة مع جميع الأفكار المقدمة بحيادية والتزام بالأرقام كافة لضمان صحّتها فلا يتم المصادقة على أي محاولة.

ولا تمنح شهادة غينيس للأرقام القياسيّة، إلاّ بعد أن يتم التحقق من المحتوى وتوافقه مع كافة الشروط لديها والتي تتمثل في تقديم فكرة جديدة أو كسر رقم قياسي سابق تم تسجيله داخل الموسوعة وفقاً لاشتراطات تحددها.

وغينيس للأرقام القياسيّة  هي فرع من مؤسسة HIT Entertainment الرائدة في مجال إنتاج البرامج العائلية العالية الجودة وتوزيعها عبر العالم وتمّ إنشاء المؤسسة عام 1989.

وتعد من أسرع الشركات صاحبة حقوق الملكيّة الفكريّة نموا في العالم وتتمتع بشبكة توزيع شاملة فضلاً عن علاقة متينة ومديدة مع أكبر قنوات البث التلفزيوني والإذاعي