سعودي يعود وحيداً من جسر الملك فهد بسبب لقاح كورونا: فيديو سجل ما حدث

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 18 مايو 2021
سعودي يعود وحيداً من جسر الملك فهد بسبب لقاح كورونا: فيديو سجل ما حدث
مقالات ذات صلة
اختفاء السيدة التي أنجبت 10 أطفال: هل كانت قصتها خدعة؟
صاحبة أطول رموش في العالم تكشف السر الغريب وراء الأمر
السعودية توافق على عودة حفلات التخرج ..وهذه أبرز شروطها

 تداول عدد من مستخدمي منصات التواصل الاجتماعي، فيديو لمواطن سعودي خلال عودته وحيداً من جسر الملك فهد بالمملكة العربية السعودية.

الفيديو الذي تم رصده للشاب كان بسبب عدم السماح له بالسفر لتأخره في إكمال جرعة لقاح كورونا والتي كان قد تم تحديدها سابقاً.

تعاطف الكثير مع الفيديو مع الشخص، خاصة إنه ظهر وحيداً، على الجسر عقب خروج المئات بسياراتهم في رحلتهم للبحرين.

الفئات المسموح لها السفر من السعودية

وفي وقت سابق، وفقاً لما نقلته قناة العربية، كانت وزارة الداخلية السعودية، حددت فئات يسمح لها بالسفر، وهم المواطنون المحصنون الذين تلقوا جرعتيْ لقاح كورونا كاملتيْن، وكذلك الذين تلقوا جرعة واحدة، شريطة أن يكون قد مر 14 يومًا على تطعيمهم بالجرعة الأولى بحسب ما يظهر في تطبيق توكلنا.

بجانب إضافة إلى المواطنين المتعافين من فيروس كورونا، شريطة أن يكونوا قد أمضوا أقل من 6 أشهر من إصابتهم بالفيروس، وذلك بحسب ما يظهر في تطبيق توكلنا، والمواطنين الذين تقل أعمارهم عن 18 عامًا، شريطة أن يقدموا قبل السفر بوليصة تأمين معتمدة من البنك المركزي السعودي، تغطي مخاطر كوروناخارج المملكة، وفقًا لما تعلنه الجهات المعنية من تعليمات.

وأدت وزارة الداخلية على ضرورة أن يطبق على المسافرين الحجر المنزلي بعد العودة إلى المملكة لمدة 7  أيام، على أن يتم عمل فحص بتقنية pcr   في نهاية مدة الحجر، ويُسْتثنى من الفحص الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 8  سنوات وتعدل هذه الفئة حسب تعليمات وزارة الصحة.

التطعيم بلقاح كورونا في السعودية

وحددت الصحة الفئات ذات الأولوية للحصول على لقاح كورونا، حيث ستكون الفئة المستهدفة في المرحلة الأولى للمجموعات التالية، بحسب وكالة الأنباء السعودية الرسمية:

المواطنون والمقيمون من هم فوق 65 سنة.

أصحاب المهن الأكثر عرضة للعدوى.

الأشخاص الذين لديهم سمنة مفرطة وتتجاوز كتلة الجسم لديهم 40.

الأشخاص الذين يعانون من نقص في المناعة مثل زراعة الأعضاء أو يتناولون أدوية مثبطة للمناعة.

أشخاص يعانون من اثنين أو أكثر من الأمراض المزمنة، مثل الربو، والسكري، وأمراض الكلى المزمنة، وأمراض القلب المزمنة، وأمراض القلب المزمنة، بما فيها أمراض الشرايين التاجية، ومرض الانسداد الرئوي المزمن، ومن لديهم تاريخ جلطة دماغية سابقة.