بعد 12 يوماً من الزواج: سيدة تطلب الطلاق لأغرب سبب قد تتخليه

  • تاريخ النشر: الجمعة، 27 نوفمبر 2020
بعد 12 يوماً من الزواج: سيدة تطلب الطلاق لأغرب سبب قد تتخليه
مقالات ذات صلة
القهوة... مشروبٌ يومي يدعم صحة الرجل
قصر مطلي بالذهب قد تستطيع امتلاكه ولكن عليك الموافقة على هذا الشرط
سيدة تفوز في اليانصيب بأرقام حلم بها زوجها قبل 20عاماً: ماذا حدث؟

 أغرب واسرع قضية طلاق شهدتها المحاكم في مصر، حين تم رصدها عبر منصات السوشيال ميديا، بجانب عدد من التقارير الصحافية.

وفي التفاصيل، فبعد 12 يوماً فقط عاشتها المصرية نرمين داخل منزل الزوجية، وسرعان ما حضرت الخلافات مبكرة مع زوجها فلم تكمل شهر العسل، وحسمت أمرها بالخلع وطلب الطلاق.

وقررت نرمين إقامة دعواها أمام محكمة الأسرة في التجمع الخامس شرق العاصمة القاهرة ضد زوجها وتمسكت أمام المحكمة بالخلع وتنازلت عن كافة حقوقها المادية.

وقالت الزوجة الشابة، وفقاً لمحضر القضية اكتشفت بعض العادات غير النظيفة التي يتبعها، فهو لا يهتم بنظافته الشخصية من الأساس، بيمشي في البيت حافي، وتابعت: "مش بس كدة ده بيدخل الحمام حافي ومش بيغسل إيده بعد الحمام ونصحته كثيرًا لكن لم يهتم بحديثي".

وأضافت الزوجة في تصريحاتها التي أثارت الجدل عبر السوشيال ميديا: "الأمر تخطى كدة، واكتشفت إنه مبيغسلش سنانه، عايشة معاه بقالي 12 يوم ولكن خلاص فاض بيا الكيل، ازاي أقول لحد اغسل سنانك أو إيدك أو البس الشبشب، وريحته وحشة، ومش بيستحمى كل يوم أنا ليه أتحمل حاجة زي كدة، خاصة إني لفت نظره للموضوع ده وهو مبيسمعش الكلام عشان كده حسمت أمري في الخلع".

الطلاق

وطلبت الزوجة نرمين 25 سنة من زوجها البالغ من العمر 32 عاماً، ويعمل طبيباً، الطلاق وقالت له أسبابها إلا أنه رآها تافهة، ولا ترقى لتكون سبباً في الطلاق، ولكن نرمين لم تحتمل فقررت أن تلجأ لمحكمة الأسرة طالبة الخلع بدلاً من الطلاق، بعد 12 يوماً من الزواج، قائلة: "خلاص مش عايزة حقوقي بس أطّلق منه حرام ده معندوش أي نظافة شخصية".

وأنهت الزوجة حديثها أمام المحكمة: "احنا اتخطبنا لمدة 4 شهور بس، ملحقتش أعرفه فيها كويس، كان قدامي إنسان ناجح بيحب شغله من عيلة كويسة وميسورة، وجابلي شقة جنب بيت أسرتي في التجمع الخامس وده خلاني أتجوزه لكن الموضوع خلص بدري أوي".

 مؤخراً، تم رصد قضية طلاق غريبة ايضاً، طالب الزوج بتطليق زوجته لإنفاقها مبلغ يقدر بـ 42 ألف دولار على الخطوط الساخنة الخاصة بالمشاكل النفسية، مما اعتبره الزوج نوع من أنواع التبذير.