فضل صلاة التراويح

  • تاريخ النشر: الأحد، 11 أبريل 2021
فضل صلاة التراويح
مقالات ذات صلة
صور ختم القرآن بالمسجد الحرام: آخر الليالي الوترية
رئاسة الحرمين توثق مقام إبراهيم بأحدث تقنيات التصوير: لقطات نادرة
الشيخ ونجله يؤمان المسلمين في صلاة التهجد: واقعة فريدة تحدث لأول مرة

غداً ستكون الليلة الأولى لصلاة التراويح، بعد منعها من المساجد لمدة سنة بسبب إجراءات الوقاية من فيروس كورونا، لكن أعلنت داء الإفتاء المصرية عن عودة التراويح في المساجد، ضمن توصيات من وزارة الصحة منعاً لانتشار فيروس كورونا.

سنخبرك في التقرير التالي عن فضل صلاة التراويح، ووقتها الصحيح وعدد ركعاتها.

لماذا سميت صلاة التراويح بهذا الاسم؟

تعتبر صلاة التراويح من شعائر الإسلام التي يعتاد المسلمون على صلاتها في شهر رمضان المبارك، حيث أجمع العلماء على أنها من سنن النبي محمد، ذكرت في كثير من الأحاديث النبوية الشريفة قال رسول الله: « مَن قَامَ رَمَضَانَ إيمَانًا وَاحْتِسَابًا، غُفِرَ له ما تَقَدَّمَ مِن ذَنْبِهِ».

اتبع الصحابة سنة نبي الله حتى بعد وفاته، والتي كان من ضمنها أداء صلاة التراويح في شهر رمضان الكريم.

كانت تعتبر من أول الصلوات التي كانت تجمع بين الصحابة لصلاتها جماعة دون تفرقة بين غني وفقير فالكل في حضرة الله.

تم تسميتها بهذا الاسم، لأن المصلين كان يأخذون قسطاً من الراحة ما بين الركعات لتناول الوجبات الخفيفة أو تناول المياه، بالإضافة إلى قراءة القرأن ثم تكلمه بقية الركعات.

كان يجلسون الصحابة في المسجد ما بين الركعات، يتحدثون عن قصص ذكُرت في الدين الإسلامي، لنشرها على الحاضرين لكسب الثواب وتعليم المسلمين بعض قواعد الدين وسنة الرسول.

يتم الاستراحة ما بين كل 4 ركعات، كما يفضل قراءة الأدعية والدعاء للنفس وللمسلمين لكسب ثواب مضاعف.

الطريقة الصحيحة لأداء صلاة التراويح

أجمع فقهاء الدين الإسلامي على الطريقة المشروعة لصلاة التراويح، الذي كان يتبعها نبي الله تم نقلها عن طريق الصحابة وتم توريثها حتى اليوم.

يفضل صلاة التراويح في المسج، لكسب ثواب مضاعف وسط الجماعة، لكن في حالة عدم قدرتك على النزول يجوز صلاة التراويح في المنزل.

وقت صلاة التراويح

يقول علماء الدين الإسلامي، أن التوقيت الصحيح لصلاة التراويح يبدأ بعد العشاء وقبل صلاة الوتر، أي سنة تابعة للعشاء وتمتد قبل طلوع الفجر ولكن لا يفضل صلاتها في وقت متأخر بشكل يومي، فكان الصحابة يصلون التراويح في وقت متأخر في الليل نتيجة بعض الظروف الذين كانوا يتعرضون لها، لكن من الأفضل أداء الصلاة في مواقيتها.

وفي بعض المذاهب الدينية، يرون أن أفضل وقت لصلاة التراويح الثلث الأخير من الليل، يقول رسول الله في حديثه الشريف : «اجْعَلُوا آخِرَ صَلَاتِكُمْ باللَّيْلِ وِتْرًا»

فضل صلاة التراويح

عدد ركعات صلاة التراويح

من الأفضل أن تكون صلاة التراويح 11 ركعة كما كان يفعل النبي وقت صلاتها أو يمكنك صلاة 10 ركعات، مع قول أجزاء من القرأن الكريم لتساعدك على ختم القرأن خلال شهر رمضان.

فضل صلاة التراويح

لصلاة التراويح بعض الفضائل التي تعود على الفرد، فهي تغفر الذنوب، حيث أو نبي الله في حديث شريف له قائلا: « مَن قَامَ رَمَضَانَ إيمَانًا وَاحْتِسَابًا، غُفِرَ له ما تَقَدَّمَ مِن ذَنْبِهِ»

من صلى التراويح تنصرف أعماله وكأنه قام الليل ليلة كاملة، فهي من الأعمال المحببة عند الله خاصة مع قراءة القرأن وصلاة الفروض في شهر رمضان المبارك وطوال السنة، فتذكر دائماً أن العبادة لا تقتصر على شهر رمضان فقط.