شاب يتنفس بشكل طبيعي بعد 17 عاماً من الإصابة بهذا الورم

شاب يتنفس بشكل طبيعي بعد 17 سنة من الإصابة بورم نادر.. شاهدوا صورته

  • تاريخ النشر: الخميس، 02 فبراير 2017
ورم نادر يحرم شاباً من التنفس لـ17 سنة
مقالات ذات صلة
الحياة تعود إلى بركان خامد لم ينشط منذ 800 عاماً: فيديو وثق اللحظة
مبنى سكني من 10 طوابق: معجزة تمت في 29 ساعة فقط! بالفيديو
في يومها العالمي: أغرب نكهات الكب كيك حول العالم

لمدة 17 عاماً كاملة، عانى هذا الشاب من ورم نادر أصيب به في قاعدة الأنف، فحرمه نعمة التنفس طوال حياته تقريباً.

وتبدأ القصة الغريبة عندما ولد هذا الشاب بورم ضخم تحت الأنف، في حالة هي السادسة من نوعها في التاريخ، أثر على وظائف التنفس والتحدث، وكذلك تناول الطعام.

وعانى الشاب المراهق من تبعات خطيرة للورم على مدار سنوات حياته، خاصة أن حجمه يزيد على حجم كرة القاعدة، ما يجعله بالغ الخطورة.

شاهد أيضاً: مدينة تركية تقيم مسابقة وطنية لاختيار أجمل حمامة

ورم نادر يحرم شاباً من التنفس لمدة 17 سنة

ومع بلوغه سن 17 عاماً، قرر الشاب التخلص من الورم النادر مهما كان الثمن، وخضع لجراحة عصيبة كللت بالنجاح.

وقال الأطباء إن وزن الورم بلغ 750 غراماً، كانت مستقرة في وجه الشاب لمدة 17 سنة.

ويخضع الشاب حالياً لعلاج طبيعي طويل الأمد، يشمل تدريبات على التنفس والحديث، وطريقة تناول الطعام، من المتوقع أن يجعله يعيش حياة طبيعية في نهاية المطاف.

شاهد أيضاً: 

هؤلاء رفضوا طلب صداقتك على فيس بوك.. تعرف عليهمhttps://t.co/Z42lOsNO93 pic.twitter.com/pR9r2Z6svO

— ra2ej (@ra2ej) February 2, 2017