سيدة طولها 60 سم تقريباً: هكذا عاشت مراحل الحمل والولادة الصعبة

  • تاريخ النشر: الإثنين، 14 سبتمبر 2020
سيدة طولها 60 سم تقريباً: هكذا عاشت مراحل الحمل والولادة الصعبة
مقالات ذات صلة
رجل يحتفل بمرور 60 عاماً على احتفاظه بنصف ساندوتش: له ذكرى خاصة
أقصر سائق حافلة في العالم في غينيس: بريطاني من أصل عراقي
شخص يعرض ثمرات بطيخ للبيع في سيارة لمبرجيني

ترغب كل سيدة في إنجاب أطفال، ولكن البعض الآخر قد لا يكون قادراً لأسباب صحية تمنعه من القيام بذلك، هذا ما حدث مع سيدة قررت الإنجاب على الرغم من تهديد حياتها للموت المحقق.

في التفاصيل، التي نقلتها التقارير الصحافية، قرر تريشا تايلور، أن تنجب على الرغم من تحذيرات الأطباء لها من القيام بالأمر، بسبب أن طولها يقل عن 3 أقدام ويمل عائقًا أمام أمومتها، ولكنها تحدت كل هذا وأنجبت رغم كل التحذيرات.

توحدت كلمة الأطباء على جملة واحدة وهي أن الولادة يمكن أن تسحقها من الداخل إلى الخارج، ومن الصعب جداً القيام بذلك، ولكنها تحدت الصعاب للترحيب بطفل يتمتع بصحة جيدة ولكن بعد ولادة الطفل مع 150 عظمة مكسورة، تم تشخيص السيدة التي تدعى تريشا تايلور 2 قدم و10 بوصات، بما يسمى تكون العظم الناقص (OI).

الحمل والإنجاب

السيدة البالغة من العمر 31 عامًا، تعاني من طفرة جينية تؤثر على إنتاج الكولاجين وتعني أن العظام هشة وقابلة للكسر بسهولة، لذلك كان من الصعب جداً عليها الحمل والإنجاب.

تزوجت تريشا، من مايكل سائق شاحنة، 31 عاماً، وكانت تضع أحلاماً للحمل والإنجاب ولكن بسبب أن عظامها هشة جدًا، مما يعني أن السعال البسيط أو العطس يمكن أن يكسرها، فقد تم تحذيرها من إنجاب طفل.

و بشكل لا يصدق، بعد إجهاضين مفجعين تعرضت لهم تمكنت من حمل ابنها مافن، وهو الآن بصحة جيدة ومزدهرة يبلغ من العمر أربع سنوات، وليس لديه  أي مشاكل في العظام وينمو بشكل سليم.

حالة مرضية نادرة

وعن نجاح تجربتها، ونمو طفلها بشكل سليم وصحي دون أي مشاكل في الجينات أو العظام، أطلقت تريشا مؤخرًا مدونتها الخاصة بعنوان "وقد فعلت" لإلهام الآخرين، وللحديث عن كواليس وتفاصيل رحلتها التي تصف بالأغرب على الإطلاق.

وفي مدونتها الخاصة، قالت عن التجربة: "عندما أخبرت طبيبي أنني سأتوقف عن تحديد النسل، أجلسني وحذرني من الحمل، وقالي يمكن أن تموت، يمكن أن يموت الطفل"، وتكمل كلماتها المؤثرة وفقاً للكثير من التعليقات: "قال لي الطبيب مستحيل لا يمكنك فعلها.. هناك خطر على صحتك، ولكن قررت المغامرة وقد فعلتها ونجحت".

وعبر حسابها الخاص على موقع الصور الشهير انستغرام، كشفت عن الكثير من اللحظات اليومية التي تعيشها مع طفلها، سواء في التعليم او الخروج للتنزه في الحدائق والتمتع بالكثير من الرحلات.