الطبيب الشيف يثير الإعجاب في السعودية: ما قصته؟

  • تاريخ النشر: الجمعة، 01 يناير 2021
الطبيب الشيف يثير الإعجاب في السعودية: ما قصته؟
مقالات ذات صلة
الجانب الآخر من الوظائف: صور قد تجعلك تفكر في تغيير سلوكك
بيع دمية بيرني ساندرز بسعر خيالي والهدف إنساني
سيدة تطلب الطلاق من زوجها والسبب صديقاتها!

تحول اسم الطبيب السعودي هشام العودة، للأسم الأكثر تداولاً عبر منصات السوشيال ميديا، بعد رصد قصته في برنامج أم بي سي، عن ما استطاع من القيام به.

الطبيب العودة استطاع كسر الحاجز لا يستطيع الكثير القيام به من خلال التوفيق بين مهنته كطبيب وهوايته وشغفه في المطبخ؛ ليكون شيفاً بارعاً متميزاً، محاولاً التوازن بين ملقاط الجرّاح وملقاط تزيين الكيك، وفقاً للفيديو الذي عرضته القناة في تقريرها.

وذكر الطبيب في تصريحاته أن الذي يعمل في أي مهنة أخرى هو إنسان لن يظل 24 ساعة يقوم بأداء مهام عمله، مشيراً إلى أنه ينغمس تمامًا في شغفه بالطبخ بمجرد ما يتحول من طبيب إلى شيف فإنه ينسى أن يكون طبيًا إلا إذا قام شخص بمناداته يا دكتور هشام.!

الطبيب في السعودية

وأضاف: "متعتي في تزيين وإعداد الحلويات من متعة من سيأكلها، فهي تبدأ من اللسان إلى الجهاز العصبي فتتغير نفسية الإنسان".

وتابع أن ملقاط تزيين الكيك مثل الملقاط الجراحي يذكره بعمله، لافتاً إلى أن التوازن بين عمله كطبيب وممارسة هوايته في الطبخ يشحذ همته ويحفز من طاقته ويزيد من حماسته في النجاح بين عيادته ومطبخه.

وعبر منصات السوشيال ميديا، أشاد الكثير من المستخدمين بمهارة الطبيب الشيف، وقدرته على التنسيق بين المهنتين في ظل جائحة كورونا كاشفين أن السعودية تملك الكثير من المواهب والقدرات المميزة.

السعودية وكورونا

كان قد تخطى عدد الذين تلقوا لقاح كورونا في السعودية الخميس، أكثر من 10 آلاف شخص في مراكز اللقاحات بالعاصمة الرياض، وجدة، والدمام، وكان أغلبهم من كبار السن، في وقت تسعى فيه وزارة الصحة السعودية إلى زيادة الطاقة الاستيعابية للمراكز الثلاثة، بالإضافة إلى توزيعها على معظم مناطق المملكة.
وبخصوص التقرير اليومي، أعلنت الصحة السعودية الخميس عن تسجيل 140 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا (كوفيد19)، ليصل إجمالي الحالات إلى 362 ألفاً و 741 حالة، فيما أعلن عن شفاء 171 حالة ليصبح إجمالي عدد الحالات المتعافية 353 ألفاً و 853 حالة، كما أعلنت الصحة عن تسجيل 9 حالات وفاة ليصل عدد الحالات إلى 6223 وفاة.