الطبق الإندونيسي الذي أنقذ جزيرة جاوا من وباء قاتل بسبب مكوناته

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 20 مايو 2020
الطبق الإندونيسي الذي أنقذ جزيرة جاوا من وباء قاتل بسبب مكوناته
مقالات ذات صلة
علامة صغيرة تكشف كل برامج التجسس على هواتف آيفون: فما هي؟
اكتشف أكبر رقم في الكون؟ أكثر من حبات الرمل وعدد ذرات المياه فما هو؟
امرؤ القيس من هو ومن هي حبيبته التي ذبح ناقته من أجلها

هل تعلم أن بعض الأطعمة والوصفات لها مفعول السحر بفضل ما تتكون من مواد غذائية مفيدة للجسم حتى أن بعض هذه الوصفات يمكنه أن يقاوم الأمراض والأوبئة مثل طبق سايور لوديه الشهير

أطعمة تقاوم الأمراض

سايور لوديه هو طبق اندونيسي شهير، وتقول الأسطورة أن وباء قاتل ضرب مدينة يوغياكارتا في جزيرة جاوا لذلك أمر حاكم المدينة السكان بإعداد طبق سايور لوديه والبقاء في منازلهم لمدة 49 يوماً، وبالفعل انته بعدها الوباء.

طبق سايور لوديه وهو وصفة بسيطة من الخضروات مع حليب جوز الهند وصلصة الكاري، وله العديد من الفوائد الصحية التي أثبتها بعض الأطباء بعد دراسة هذا الطبق والتعرف عليه.

سايور لوديه

الطبق يتكون من نبات الخولنجان وهو نبات صحي جداً يشبه الجنزبيل وله خواص مضادة للالتهابات بجانب بعض الخضروات المحلية الموسمية الطازجة ليكون للطبق قيمة غذائية أكبر.

الطبق الإندونيسي الذي أنقذ جزيرة جاوا من وباء قاتل بسبب مكوناته

وقت الوباء تم صنع هذا الطبق بشكل جماعي مما أعطى الناس شعوراً عاماً بالتضامن فيما بينهم، وكان هذا جزء من خطة الحاكم للقضاء على الوباء من خلال التأكيد على الروح الجماعية.

إعداد الطبق يحتاج تقريباً إلى 45 دقيقة وهو الأنسب الطعام الأنسب خلال فترة الحجر المنزلي، ويمكن إضافة خضروات مختلفة إلى الطبق الذي يتكون بشكل أساسي من الباذنجان التايلاندي والباذنجان الصيني بجانب الذرة الصفراء والفاصوليا والطماطم والتوفو والملفوف.

وصفات جديدة

هذا الطبق ليس الوحيد من نوعه في المطبخ الإندونيسي، فهناك أيضاً طبق ناسي تومبينغ وهو طبق مخروطي الشكل يتكون من اللحوم والخضروات ويتم وضع الأرز الأصفر في قمة المخروط، والألطف بخصوص هذا الطبق أنه يعكس ترتيب المخلوقات في الكون.

الطبق الإندونيسي الذي أنقذ جزيرة جاوا من وباء قاتل بسبب مكوناته

كما يعتقد السكان المحليون أن هذا الطبق يجلب الرزق والبركة إلى البيت، ويتم معه إعداد مشروب الجامو وهي كلمة تعني الصلاة في اللغة الجاوية وهو مشروب يساعد على تهدئة الأعصاب والتخلص من التوتر وذلك لأنه مشروب عشبي يتكون من  الكركم مع الزنجبيل والليمون ويمكن إضافة بعض العسل إليه للتحلية.