معلومات مذهلة عن الدلافين: ليست فقط مجرد كائنات ذكية واجتماعية وودودة

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 14 أبريل 2021
دلفين يرسم
مقالات ذات صلة
لماذا القطط تأكل صغارها
دعاء اليوم الرابع والعشرين من رمضان
الصاروخ الصيني يهدد الكرة الأرضية: ما قصته وأين سيقع؟

الدلافين من الثدييات المائية التي لطالما فتنت البشر، لقد تعلم الأطفال والكبار احترام هذا المخلوق البحري الذي يتصرف أحياناً مثل البشر، الدلافين مضحكة ولطيفة ورياضية وودودة للغاية. [1]

معلومات مدهشة عن الدلافين

خلص العلماء إلى أن الدلافين هي كائنات حية ذكية بشكل لا يصدق وسباحين فائقين السرعة بفضل تشريح أجسادهم، إليك معلومات وحقائق مذهلة عن هذه المخلوقات البحرية المثيرة للإعجاب:

  • تطورت الدلافين من حيوان بري ذي أربع أرجل بدأ يقضي وقتاً أطول في الماء منذ حوالي 50 مليون سنة.
  • يأتي اسم "دولفين" من الكلمتين اليونانيتين "دلفيس" و"دلفوس" التي تعني "سمكة ذات رحم".
  • هناك حوالي 40 نوعاً مختلفاً من الدلافين تسبح في محيطات العالم.
  • يتراوح حجم الدلافين من 1.7 متر إلى 9.4 متر ويزن ما بين 50 كيلوجراماً  و10 آلاف كيلو جرام، اعتماداً على نوعها.
  • الحوت القاتل هو أكبر عضو في عائلة دولفين المحيط.
  • أكثر الأنواع شيوعاً هو الدلفين قاروري الأنف ويسكن جميع مناطق الكوكب، باستثناء المحيطات القطبية الجنوبية والقطبية الشمالية.
  • يمكن العثور على الفروق بين الدلافين وخنازير البحر في أشكال أجسامهم وزعانفهم ووجوههم.
  • تعيش الدلافين في المياه الضحلة نسبياً ولكن يمكنها الغوص حتى ارتفاع 274 متراً.
  • تعتبر الدلافين من الحيوانات الآكلة للحوم وتأكل حوالي 15.8 كيلو جراماً من الأسماك يومياً، بما في ذلك الحبار والقشريات.
  • لا تشرب الدلافين الماء لأنها تحصل عليه من الطعام الذي تأكله.
  • بالرغم من أن الدلافين لها أسنان، فإنها تبتلع الطعام دون مضغه.
  • للدلافين معدتان، واحدة لتخزين الطعام والأخرى للهضم.
  • تتمتع الدلافين بهيكل عظمي خفيف وعالي المرونة ولكنه أضعف من عظام الحيوانات البرية.
  • الدلافين مجهزة بعمليات شفاء عالية الفعالية، مما يعني أنها لا تنزف حتى الموت بسهولة.
  • يُعتقد أن الدلافين لديها أطول ذاكرة في مملكة الحيوان.
  • تستخدم الدلافين تحديد الموقع بالصدى/السونار للتنقل عبر المياه وتخطي العقبات وصيد الفرائس.
  • إن نظام سمع الدلافين متطور لدرجة أنه حتى المكفوفين منهم يستطيعون البقاء على قيد الحياة.
  • الدلافين ليس لديها حاسة الشم وليس لديها حاسة التذوق.
  • يمكن أن تستخدم الدلافين أنوفها لقتل أسماك القرش.
  • تتمتع الدلافين بجلد ناعم لتقليل السحب أثناء السباحة ويمكن أن تتجدد طبقة قشرتها الخارجية في غضون ساعتين فقط.
  • على الرغم من أن الدلافين لها رئتان وتتنفس مثل البشر، فإنها لا تستطيع العيش على الأرض لأنها تصاب بالجفاف وتسخن خارج الماء.
  • تنام الدلافين ثماني ساعات في اليوم وتقضي بقية اليوم في السباحة.
  • الدلافين عادة تتنفس من ثلاث إلى خمس مرات في الدقيقة ولكن يمكنها حبس أنفاسها لمدة تصل إلى 15 دقيقة.
  • تنام الدلافين مع نصف فص دماغي واحد فقط في كل مرة، في نوم الموجة البطيئة للحفاظ على وعي كافٍ للتنفس ومراقبة الحيوانات المفترسة المحتملة.
  • خلال فترة الحمل، تحمل إناث الدلافين طفلاً واحداً في كل مرة ولكن في بعض الأحيان قد تلد توائم.
  • بعد الولادة، تحمل إناث الدلافين مواليدها لمدة تتراوح بين 11 و18 شهراً.
  • أمهات الدلفين يطعمن أطفالهن بالحليب شديد الدسم.
  • يبلغ متوسط ​​العمر المتوقع للدلفين 25 سنة، لكن يمكن أن يصل إلى 50 سنة.
  • الدلافين مخلوقات بحرية فائقة الذكاء، حيث يمكنها التعلم واللعب والتواصل الاجتماعي والحزن مثل البشر تماماً.
  • الدلافين هي من الكائنات التي تجيد الإيثار والاعتناء بالآخر وتميل إلى البقاء مع المرضى أو المصابين لفترات طويلة من الزمن.
  • تتواصل الدلافين من خلال الصفارات والنقرات وغير ذلك من أشكال الاتصال غير اللفظي.
  • الدلافين تنادي بعضها البعض بأسماء يطلقونها على الآخر.
  • تسافر الدلافين عادة في مجموعات يصل عدد أفرادها إلى 1000 فرد.
  • الدلافين ليست أحادية التزواج.
  • تسبح الدلافين عادة بسرعة تتراوح من 3 إلى 8 أميال في الساعة أي حوالي من 4.8 إلى 12.8 كيلومتر في الساعة، لكن سرعتها القصوى تبلغ حوالي 20 ميلاً في الساعة أي حوالي 32 كيلومتراً في الساعة.
  • يستطيع الدلفين السفر لمسافة تصل إلى 96.5 كيلومتراً في اليوم.
  • لا تعرف الدلافين فقط الصيد، بل تستمتع أيضاً به وبركوب الأمواج مثل البشر تماماً.
  • لم يفهم العلماء بعد سبب قفز الدلافين من الماء، حيث يقفز بعضها أكثر من ستة أمتار في الهواء.
  • الدلافين لديها عدد قليل من الأعداء، فقط القرش الأبيض والقرش النمر والقرش الغامق والقرش الثور يمكن اعتبارها تهديدات خطيرة.
  • الدلافين تعض فقط إذا كانت غاضبة أو محبطة أو قلقة أو خائفة.
  • يتم تدريب الدلافين من قبل القوات العسكرية على اكتشاف الألغام والعثور على البشر المفقودين.
  • تشتهر اليابان وبيرو وجزر سليمان وجزر فارو بقتل الدلافين للاستهلاك البشري.
  • مدينة البتراء الصحراوية، التي تأسست في عام 312 قبل الميلاد في الأردن، بها صور للدلافين منحوتة في الصخور.
  • ​​مجموعة من الدلافين تسمى "المدرسة" وإناث الدلافين هي "بقرة" وذكور الدلافين "ثيران" والأحداث هم "عجول".
  • طبقاً للعديد من منظمات الرفق بالحيوان، هناك حوالي 3000 دلفين في الأسر في جميع أنحاء العالم.
  • أشهر أفلام الدلافين هي "فليبر" و"يوم الدلفين" و"زيوس وروكسان" و"الكوف" و"حكاية دولفين".
  • في عام 2010، أصدر المخرج جريج هوغلين فيلماً مدته 20 دقيقة بعنوان Surfing Dolphins، يظهر فيه بعض أفضل فناني ركوب الأمواج في العالم.
  • نانا ونيلي هما أطول دلافين مسجلة من حيث العمر، حيث عاشا 42 و61 سنة. [1]