ليس الرئة فقط: رحلة السرطان مع المشاهير

  • بواسطة: مي شاهين السبت، 01 أغسطس 2020 السبت، 01 أغسطس 2020
ليس الرئة فقط: رحلة السرطان مع المشاهير

دائماً يعرف الجانب الخاص بـ المشاهير أنه عالم المثالي أمام الكاميرات، لكن في الحقيقة الكثير منهم عانى مع أشياء كثيرة، سواء ابتعاد الأضواء والشهرة أو إصابة أحدهم بمرض يضعه في وضع المحارب، إما النصر أو الهزيمة.

واليوم، يحتفل العالم باليوم العالمي لسرطان الرئة، هذا المرض القاتل أصيب عدداً من المشاهير، بجانب إصابات أخرى من السرطانات منها المخ، الثدي أو الظهر، جميعها أنواع مختلفة من السرطان، في النهاية خاضوا حرباً فاز البعض والبعض الآخر هزم بعد شرف محاولات كثيرة أمام هذا المرض الخبيث.

أحمد زكي وسرطان الرئة:

يعد الراحل أحمد زكي أبرز أشهر نجوم الفن المصابين بمرض السرطان، حيث أصيب بسرطان الرئة، فقد كان يعرف بأنه يدخن بكثرة، فقد عانى خلال السنوات الأخيرة من عمره بسبب هذا المرض، فأخذ في امتصاص قوته شيئاً فشيئاً إلى أن توفي في عام 2005، عن عمر يناهز الـ 56 عاماً، حيث كان يصور آخر أفلامه "حليم"، الذي يعرض السيرة الذاتية للفنان الراحل عبدالحليم حافظ، حيث رحل ولم يستكمل باقي أعمال التصوير وقام بتصوير باقي المشاهد المتبقية نجله هيثم أحمد زكي، الذي رحل عن عالمنا العام المنصرم.

عامر منيب وسرطان القولون:

ومن سرطان الرئة إلى البنكرياس، كانت معاناة أخرى للفنان الراحل عامر منيب، الذي هز خبر وفاته قلوب الكثيرين؛ نظراً لصغر سنه، فقد توفي عن عمر 48 عاماً، في عام 2011 بهذا المرض الخبيث.

شادية تتحدى سرطان الثدي:

ليس جميع من أصيب بهذا المرض الخبيث رحل عن عالمنا بعد محاربة طويلة، هناك من استطاع أن ينتصر في نهاية الأمر، أبرزهم الفنان الكبيرة شادية، التي كافحت المرض بصلابة شديدة، حيث أصيب بسرطان الثدي، أدى إلى خضوعها لجراحة لاستئصال أحد ثدييها، ثم قررت الاعتزال وتبرعت بمنزلها ليكون مركز لأبحاث السرطان؛ من أجل مساعدة المرضى، لكنها توفيت بعد ذلك بفترة طويلة إثر إصابتها بجلطة دماغية.

لذا، إليك عزيزي القارئ، في الألبوم أعلاه، أبرز المشاهير الذين حاربوا مرض السرطان الخبيث سواء هُزموا أو انتصروا أمامه، في النهاية كانوا مثل المحارب القوي أمام العدو لابد من خوض الحرب أمامه.

تم نشر هذا المقال مسبقاً على القيادي. لمشاهدة المقال الأصلي، انقر هنا