لأول مرة في الشرق الأوسط.. تتويج 69 مطعما في دبي بنجوم "ميشلان"

  • تاريخ النشر: منذ 6 أيام
لأول مرة في الشرق الأوسط.. تتويج 69 مطعما في دبي بنجوم "ميشلان"
مقالات ذات صلة
شاهد لأول مرة ناطحات سحاب دبي من فوق الغيوم
صور: كوكا كولا أرينا أكبر قاعة مغطاة في الشرق الأوسط.. هذا أول عرض بها
اكتشفوا السبب وراء زيارة بيلا حديد دبي لأول مرة

حصل عدداً من مطاعم دبي على نجوم "ميشلان"، في سابقة تاريخية، تعد الأولى من نوعها في الشرق الأوسط.

وصدر دليل "ميشلان دبي" لعام 2022، أمس الثلاثاء، وضم 69 مطعماً، بينها 11 تلقوا نجوم "ميشلان"، وحصل 14 منها على جائزة "بيب غورماند - Bib Gourmand"، فضلاً عن 44 مطعمًا آخر "تم اختيارها من قبل ميشلان".

ويشمل الدليل 21 مطبخًا، ويهدف إلى إبراز تنوّع الطهي في الإمارة.

وحصل مطعمان على نجمتي "ميشلان"، وهما "ستاي باي يانيك ألينو - Stay by Yannick Alleno"، و"إل ريستورانتي - نيكو روميتو".

وتم تكريم مطعم "إل ريستورانتي"، الذي يقع في منتجع "بولغري" لـ"طعامه الإيطالي المعاصر الذي يتّسم بالتوازن، والنقاء، والوضوح"، ومطعم "ستاي" لاتّباعه منهج "الأقل هو الأكثر" إزاء المطبخ الفرنسي، وفقًا لبيان من "ميشلان".

ومُنحت 9 مطاعم نجمة "ميشلان" واحدة، بما في ذلك مطعم "Höseki" الياباني الذي يتكوّن من 9 مقاعد، والمطعم الصيني المبتَكَر "Hakkasan"، ومطعم "تاسكا" الذي يُديره خوسيه أفاليش، والذي يُقدّم المأكولات البرتغالية.

من جانبه، قال المدير العالمي لدليل "ميشلان"، جويندال بولينيك: "عمل مفتشونا في هذا الميدان لأعوام لرصد تطوّر مشهد الطهي المحلّي، ونحن فخورون وسعداء للكشف عن حيوية دبي، وإمكانياتها الحقيقة كنقطة ساخنة لذوّاقة الطعام".

وأضاف بولينيك، في تصريحات لشبكة "CNN" الأمريكية: "لقد رصدنا تطورًا شديدًا في جودة الطعام المُقدّم (في دبي)، ولدينا المزيد من المطاعم المُشغّلة بشكلٍ مستقل، والتي تُديرها مواهب محلية.. ولدينا اليوم مشهد طهي متنوّع للغاية، والمزيد قادم".

ورغم اشتمال المطاعم المُختارة على مطابخ من جميع أنحاء قارتي أوروبا، وآسيا، إلا أنه لم يتم منح أي مطعم متخصص بالمأكولات الشرق أوسطية نجمة "ميشلان".

ولكن تم الاعتراف بالمطبخ الشرق أوسطي بين المطاعم الحاصلة على جائزة "بيب غورماند"، وهي فئة خاصة للمطاعم التي تُقدّم تجربة ذوّاقة تتكوّن من ثلاثة أطباق بسعرٍ متوسط تبلغ كلفته 250 درهمًا إماراتيًا (68 دولاراً تقريبًا).

وتضمّنت المطاعم الحائزة على الجائزة مطعم "بيت مريم" للمأكولات الشامية، ومطعم الخيمة للمأكولات الإماراتية.

وقد يُمهّد الدليل في دبي الطريق لاعتراف "ميشلان" بامتياز الطهي في أماكن أخرى في الشرق الأوسط.

يشار إلى أن "دليل ميشلان"، يعد أحد أوسع الأدلة السياحية انتشاراً، كما باتت نجومه التقديرية مصدر تباهٍ بين الطهاة الحاصلين عليها.

وتشير "نجمة ميشلان" إلى الجودة والرقي، والحصول عليها يجعل المطعم من نخبة المطاعم في العالم، ويزيد من مبيعاته بأكثر من 0، فهي تعادل الحصول على جائزة الأوسكار في مجال السينما.

وتعتبر النجمة في غاية الأهمية للكثير من الطهاة الذين يملكون المطاعم، ففي عام 2003 أقدم أحد أشهر طهاة فرنسا برنار لوازو على الانتحار بعد أن تم تخفيض تقييم مطعمه في دليل ميشلان، كما أن الطاهي البريطاني الشهير جوردون رامزي بكى عندما فقد مطعمه نجمتين في التقييم.