عمرها 25 عاماً وتعيش كطفلة رضيعة: مبلغ خيالي تنفقه على الحفاضات فقط

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 26 فبراير 2020 آخر تحديث: الأربعاء، 22 أبريل 2020
عمرها 25 عاماً وتعيش كطفلة رضيعة: مبلغ خيالي تنفقه على الحفاضات فقط
مقالات ذات صلة
بعد أن غطى جسمه به: صور مدرس يضع وشم في عينيه لتصبح سوداء بالكامل!
صور: أشياء عادية جداً وغير متوقعة تتخذ ملامح البشر في مختلف المواقف
أشكال مخيفة للفواكه والخضار: صور غير تقليدية لتحول النباتات المرعب

تعيش فتاة أمريكية حياة الأطفال بمعنى الكلمة فهي تتحدى الزمن وترفض أن تعيش عمرها، فعلى الرغم من أنها تبلغ من العمر 25 عاماً إلا أنها تفضل حياة البالغة الرضيعة بما تحمله من مميزات وقيود، وهو ما يمثل حادثة غريبة.
وتنشر بايجي ميلر Paigey Miller الكثير من تفاصيل حياتها كطفلة صغيرة، ولديها سرير طفولي تستيقظ فيه كل صباح وتقوم بتغيير الحفاضات ثم تبدأ باللعب كعادتها اليومية.

وتنفق بايجي على الحفاضات أكثر من 230 جنيه إسترليني شهرياً للحصول على حفاضات كبيرة الحجم وذلك للحفاظ على نمط الحياة الذي اختارته لنفسها، كما اعتادت نشر صور حفاضاتها على إنستقرام.
في حين توضح بايجي أنها بمجرد أن أصبحت بالغة بدأت في البحث عن طرق على الإنترنت لتعيش حياة الطفلة وإذا كان هناك أشخاص رفضوا التقدم في العمر وفضلوا هذه الحياة البسيطة.
كما أكدت أن أسلوب حياة الرضيعة البالغة لا يؤثر على حياتها العاطفية حيث كانت مخطوبة لمدة 5 سنوات لشخص لا يشاركها نفس أسلوب الحياة لكنه يدعمها فيما اختارته لنفسها.

بابجي كان لديها نمط حياة طبيعي لفترة حيث كانت تعمل كاتبة محتوى إلا أنها اختارت أسلوب حياة البالغة الرضيعة منذ عام 2018، إلا أن أسلوب الحياة مكلف للغاية لذلك أعلنت عن طرق مختلفة لتمويل هذا الأسلوب.
وجاءت التعليقات متنوعة على ما تفعله بابجي في حياتها، وأغلب التعليقات كانت سلبية حيث تساءل الجمهور عما يدفع فتاة طبيعية وجميلة لأن تعيش حياة طفلة رضيعة وتستخدم حفاضات في سن الشباب.
وأضافت أنها تتجنب التعليق على أي حديث سلبي يتم وصفها به، لأنها مقتنعة تماماً بما تفعله وتحب نمط الحياة الذي اختارته.