عجوز أيرلندي يستخدم عصا عتيقة لمطاردة اللصوص

  • تاريخ النشر: السبت، 21 نوفمبر 2020
عجوز أيرلندي يستخدم عصا عتيقة لمطاردة اللصوص
مقالات ذات صلة
شاهد الفيديو: سيارة كادت تصطدم بعربة أطفال وهكذا تمكنت من النجاة
عامل بناء غاضب يحطم المنازل بعد عدم دفع الإيجار
فيديو لرد فعل طفل أثناء قص شعره بالمنزل يحصد ملايين المشاهدات

 استخدم أحد مشاة البحرية السابق البالغ من العمر 81 عامًا من إحدى ضواحي شيكاغو عصا المشي الأيرلندية العتيقة لجده لمطاردة ثلاثة لصوص وإيقاع أحدهم بعد خبطه في رأسه والتسبب في إصابته. 

قال دان وزوجته باربارا دونوفان في تصريحات للصحف العالمية، إن رجلاً يرتدي سترة عاكسة وقناعًا طرق بابهما في نايلز في 4 نوفمبر  وقال إنه كان عامل مرافق يحتاج إلى فحص صندوق الصمامات بسبب حريق حدث منذ أيام في المنطقة.

قالت الزوجة باربرا دونوفان إنهم كانوا في الطابق السفلي مع الرجل الذي كان ينظر إلى لوحة الدوائر الكهربائية، سمعت صرير ألواح الأرضية في الطابق العلوي أدركت أن شيئًا ما لم يكن صحيحًا.

تابعت: "صرخت، داني! شخص ما في غرفة نومنا! " كأول رد فعل لها بعد التشكك في حقيقة الرجل.

قامت بالنزول على الدرج يتبعها بزوجها ومن بعده عامل المرافق المدعي، عندما وصل الزوجان إلى الطابق الرئيسي وجدا رجلين آخرين بالداخل أحدهما يحمل غطاء وسادة من غرفة نومهما.

بدأ دان دونوفان في محاولة مطاردة الرجال الثلاثة من منزلهم وذلك عندما أمسك عصا المشي الأيرلندية العتيقة المسندة في زاوية غرفة طعام الزوجين.

قال: "كنت أحاول العثور على نوع من الأسلحة المقنعة" مضيفاً "لذلك التقطت العصا الأيرلندي واتضح أن ذلك كان هدف التعادل لأنني تمكنت من طردهم من المنزل".

ضرب دونوفان الرجل بالعصا في مؤخرة رأسه فخرج اللصوص مهرعين إلي الخارج،  لكن دونوفان الذي كان حافي القدمين تبعه مستخدمًا العصا مع توجيه ضربات إلى الزجاج الأمامي والنافذة الخلفية لسيارة الدفع الرباعي الخاصة بالرجال قبل أن يفروا.

قال: "آمل أن تكون الضربة على رأسه تسببت في أكثر من صداع ونأمل أن يتابعوا مهنة أخرى".

شيكاغو هي ثالث أكبر مدينة في الولايات المتحدة الأمريكية  من حيث التعداد السكاني بعد مدينة نيويورك ولوس أنجلوس وتقع شيكاغو في ولاية إلينوي.

ويبلغ عدد سكانها ما يقارب 8,6 مليون نسمة، تشتهر شيكاغو بأنها أحد أكبر مدن العالم وإن لم تكن أكبرها فأنها أحد أكثر المدن أحتضاناً لجميع جنسيات العالم. 

وتعد شيكاغو اليوم مركزا عالميا مهما اقتصاديا وتجاريا وصناعيا وعلميا وفي مجالات النقل والسفر والسياحة والاتصالات خاصة مع وجود مطار أوهيو الدولي بها الذي احتفظ طويلاً بلقب أكثر مطارات العالم إزدحاماً.