صور من احتفالات العيد الوطني الكويتي

  • تاريخ النشر: الخميس، 25 فبراير 2021
صور من احتفالات العيد الوطني الكويتي
مقالات ذات صلة
لوحة نادرة لفان جوخ تُباع في المزاد بأكثر من 15.4 مليون دولار
ليست بفعل الفوتوشوب: أجمل صور تم التقاطها حول العالم
الملكة رانيا العبدلله: تاريخ طويل من الجهود المجتمعية والإنسانية

احتفل مستخدمو منصات التواصل الاجتماعي، بالعيد الوطني الكويتي، والذي يعتبر هذا اليوم عطلة رسمية في الدولة.

وعبر موقع التدوين تويتر، تداول الكثير في الكويت مجموعة من الصور للمعايدات الخاصة بهذا اليوم، عبر حساباتهم المختلفة.

العيد الوطني الكويتي

واحتفل الكويتيون بأول عيد استقلال لهم في 19 يونيو 1962 وفي هذه المرة يحتفل الكويتيون بالعيد الوطني الستين للكويت في عام 2021.

يتجمع الناس في أماكن شهيرة مثل الحدائق والشواطئ والمطاعم مع زملائهم أو يتجولون في الشوارع أو مراكز التسوق في المدينة، أشهرها شاطئ المسيلة ومنتزه الشعب الترفيهي هما أكثر الأماكن ازدحامًا في هذا اليوم.

تمتلئ المتنزهات بسجاد النزهة والأطفال في ابتهاج في الشوارع ويقوم الأطفال بإلقاء بالونات الماء ورش رشاشات المياه على بعضهم البعض. من الممتع أيضًا رؤية السيارات مزينة بأعلام مطبوعة أو مرسومة بشكل جميل ويصنع العديد من الأطفال وحتى كبار السن ثيابهم التقليدية التي تظهر الاحترام لبلدهم.

يأخذ الناس احتفالاتهم إلى البحر حيث السفن والقوارب والطائرات مغطاة بالأعلام حتى أنهم يحملون الأعلام والبالونات ويتركونهم في وسط البحر. عادةً ما يضيف الأطفال الرسم على الوجه بتصميمات مختلفة ، وأعلام تجعلهم أكثر سعادة بين الجميع في الأكشاك وورش العمل المختلفة.

احتفالات العيد الوطني الكويتي

يزين الناس منازلهم بأضواء ملونة وأعلام وحتى شموع مضاءة وقت العشاء بعلم الكويت، والأماكن التاريخية مثل "متحف الكويت الوطني ، قرية البحر الترفيهية التاريخية ، بيت المرايا، أبراج الكويت" مزينة بالضوء كما تقام الألعاب النارية ليلاً.

ويتم وضع الأعلام في المباني وعرضها في النقاط الرئيسية لإظهار حب الوطن، خرجت جميع أنحاء البلاد إلى الشوارع للمشاركة في مجموعة من الأحداث التي توفر ترفيهًا مثيرًا.

تحتفل معظم الدول باليوم الوطني الذي حصلت فيه على استقلالها ولكن بسبب الحرارة الشديدة في 19 يونيو في الكويت تم تحديد اليوم الوطني للكويت بتاريخ 25 فبراير من عام 1963.

تاريخ الكويت

في بداية القرن السابع عشر تم إنشاء الكويت كقرية صيد صغيرة ذات كثافة سكانية منخفضة للغاية ولكن مع مرور الوقت في نهاية القرن الثامن عشر بدأ موقع الكويت في الإزدهار وأصبحت نقطة تجارية رئيسية ونقطة لبناء القوارب.

وفي عام 1756 تولى آل الصباح السلطة للحكم على الكويت التي استمرت حتى اليوم، نالت الكويت استقلالها عام 1961 عن كل القواعد وأصبح الشيخ عبد الله السالم الصباح إمبراطورًا من آل الصباح والذي يعتبر الآن يومًا وطنيًا في الكويت.

وفي الواقع تم تحديد أول عطلة في التقويم في 19 يونيو باعتباره اليوم الوطني للكويت في ذلك العام قام البريطانيون بحماية البلاد من غزو الأتراك في نفس العام.