شاهد: مسؤول يأكل سمكة نيئة على الهواء مباشرة والسبب غريب!

  • تاريخ النشر: منذ 4 أيام
شاهد: مسؤول يأكل سمكة نيئة على الهواء مباشرة والسبب غريب!
مقالات ذات صلة
سيارة جديدة مباشرة من صالة العرض إلى التوكيل: اصطدم بالحائط
فيديو يحقق ملايين المشاهدات وينال إعجاب إيفانكا ترامب: ماذا جاء فيه؟
فيديو لأم مصرية تختار عروس لابنها في حفل زفاف يحقق ملايين المشاهدات

في محاولة غريبة لإزالة المخاوف الصحية حول أسواق المأكولات البحرية في سريلانكا، أقدم مسؤول برلماني على أكل سمكة نيئة أثناء مؤتمر صحفي، لحث الناس على العودة لشراء وأكل الأسماك.

وظهر المسئول في فيديو منتشر عبر منصات التواصل الاجتماعي وهو يأكل السمكة، وقال ديليب وياراتشي، النائب البرلماني ووزير مصائد الأسماك السابق في بلده، خلال مؤتمر صحفي حول تأثير جائحة كورونا، إن الأزمة أدت إلى تراجع صناعة الأسماك التي تُعد أحد المصادر الرئيسية للإيرادات في سريلانكا.

وأضاف وياراتشي، بحسب مقطع فيديو، إن مبيعات الأسماك تعرضت لهبوط كبير بعدما قادت عمليات تتبع تفشي فيروس كوفيد-19 إلى سوق بيع الأسماك المركزي في كولومبو، العاصمة التجارية للبلاد.

وقال النائب قبل أن يأخذ قضمة من سمكة نيئة في يده، أثناء حديثه أمام حضور المؤتمر الصحفي، أناشد هذا الشعب أن يأكل الأسماك، لا تخافوا، لن تصيبكم منها عدوى فيروس كورونا.

سريلانكا وكورونا

وشهدت سريلانكا في الأشهر الأخيرة تراكم عشرات الآلاف من أطنان الأسماك مع توقف حركة البيع في أعقاب إغلاق أسواق الأسماك الرئيسية، برغم أن المأكولات البحرية تُعد ركيزة أساسية في النظام الغذائي في البلاد.

 وعلى جانب آخر، كان قد عزف المواطنون عن شراء الأسماك بعد التقارير التي أشارت إلى إصابة العديد من التجار بالفيروس، مما دفع الحكومة إلى إغلاق سوق الجملة الرئيس في البلاد.

وتسبب ذلك في ترك عشرات الآلاف من الأطنان من الأسماك دون بيع، على الرغم من أن وكالة معايير الغذاء في المملكة المتحدة أكدت أنه من غير المحتمل الإصابة بفيروس كورونا من الطعام، يذكر أن عدد الإصابات في سريلانكا بلغ حوالي 17.831 حالة بينها 61 حالة وفاة.

وكانت سريلانكا تخضع لحظر تجوال على مدار 24 ساعة منذ 20 مارس الماضي، لكنها قررت، رفعا جزئيا للحظر خلال ساعات النهار في أكثر من ثلثي البلاد، بعد ما قالت إنها تمكنت من احتواء الفيروس.

وقال أنيل جاسينجي، كبير مسؤولي الصحة في البلاد، في تصريحات سابقة إن الفيروس أصبح تحت "تحت السيطرة" في سريلانكا، لكن بدا أن قرار تخفيف القيود جاء بنتائج عكسية، إذ عاودت أرقام المصابين الارتفاع مجددا.