;

تحفة سعودية.. كل ما تريد معرفته عن أطول برج رياضي في العالم

  • تاريخ النشر: منذ يومين
تحفة سعودية.. كل ما تريد معرفته عن أطول برج رياضي في العالم

أعلن مجلس إدارة مؤسسة المسار الرياضي، برئاسة ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان، رئيس مجلس الوزراء، عن اعتماد تصاميم البرج الرياضي، الذي يُعد أحد أبرز معالم مشروع المسار الرياضي، على طريق الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز في مدينة الرياض.

تحفة معمارية فريدة

يعد البرج أطول برج رياضي في العالم، وأحد أبرز معالم مشروع المسار الرياضي، ويؤدي دوراً محورياً في تحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030.

ويهدف المشروع إلى تحسين جودة الحياة في مدينة الرياض وجعلها واحدة من أكبر 10 اقتصاديات مدن العالم.

وجهة استثنائية

ويعتبر مشروع المسار الرياضي وجهة شاملة تجمع بين جوانب الحياة المختلفة، وجسراً نحو مستقبل حضري مزدهر لمدينة الرياض، مما يُسهم بشكلٍ كبير في تعزيز اقتصاد المملكة العربية السعودية وتعزيز مكانتها الدولية كمركز ريادي للرياضة.

ويربط المشروع بين وادي حنيفة غرب مدينة الرياض ووادي السلي في شرقها، ويمتد لأكثر من 135 كيلومتراً من مسارات آمنة ومشجرة للمشاة والدراجات الهوائية والخيل، ليكون بذلك "أكبر متنزَّه طولي" في العالم.

ويحتوي المشروع على أكثر من 4.4 ملايين متر مربع من المساحات الخضراء المفتوحة ونحو 50 موقعاً للرياضات المتنوعة ومعالم فنية مميزة، بالإضافة إلى عددٍ من المواقع والمناطق الاستثمارية تبلغ مساحتها الإجمالية أكثر من 3 ملايين متر مربع.

تصميم يجمع بين الأصالة والحداثة

يتميز البرج الرياضي بتصميمه المعماري الفريد، مستمدًا من مبادئ العمارة السلمانية التي تجمع بين الأصالة والحداثة، ليُصبح صرحاً مميزاً على طريق الأمير محمد بن سلمان ومعلما بارزاً في مدينة الرياض.

أطول برج رياضي في العالم

وسيكون البرج أطول برج رياضي في العالم، إذ يبلغ ارتفاعه 130 متراً بمساحة 84,000 متر مربع يشمل أعلى جدار تسلق في العالم بارتفاع يصل إلى 98 مترًا.

كما سيتوّج البرج بأعلى مضمار للجري في العالم بطول 250 متراً، محتوياً مرافقَ رياضية استثنائية لممارسة أكثر من 30 نوعاً رياضياً في مرافق مصممة وفقاً لأفضل المعايير لتُسهم في تعزيز ثقافة الرياضة، وتُلبي احتياجات جميع فئات الرياضيين والهواة ومرافق للأشخاص ذوي الإعاقة.

تحقيق أهداف رؤية 2030

يسعى مشروع المسار الرياضي إلى تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030 من خلال تشجيع ممارسة الرياضة وتحسين جودة الحياة في مدينة الرياض، وإيجاد بيئة حضرية مُستدامة تدعم جودة الحياة لتشهد المملكة نهضة استثنائية في مختلف المجالات الرياضية، وترتقي بطموحاتها وترسخ مكانتها الريادية على المستوى الدولي.

ويأتي مشروع المسار الرياضي أحد المشروعات الكبرى لمدينة الرياض التي أطلقها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بتاريخ 19 مارس 2019، ويرأس مجلس إدارته ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، حيث يعمل المشروع على تعزيز مكانة مدينة الرياض في التصنيف العالمي وتحويلها إلى وجهة عالمية مفضلة وملاءمة للعيش، بما يسهم في تحقيق أحد أبرز مستهدفات رؤية المملكة 2030، في تعزيز الصحّة البدنية والنفسية والاجتماعية وبناء مجتمع ينعم أفراده بحياة كريمة ونمط حياة صحّي ومحيط يوفر بيئة إيجابية جاذبة لسكان مدينة الرياض وزائريها.

اشترك في قناة رائج على واتس آب لمتعة الترفيه