احتفالات ليلة رأس السنة في الصين تبهر العالم.. فيديو يبين لك

  • تاريخ النشر: الأحد، 02 يناير 2022
احتفالات ليلة رأس السنة في الصين تبهر العالم..فيديو يبين لك
مقالات ذات صلة
فيديو اليابان تبهر العالم بلوحة فنية من الألعاب النارية في رأس السنة
رأس السنة الصينية 2021: ماذا نعرف عن عام الثور؟
اعرف كيف ستقضي ليلة رأس السنة من برجك الفلكي

تداول على منصات التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو لاحتفالات ليلة رأس السنة في الصين، التي أبهرت العالم باستخدام تقنيات مختلفة، دون الاكتفاء فقط بالألعاب النارية التقليدية، حيث رفعت الصين شعار حان الوقت للاجتماع مع الأصدقاء والعائلة بروح السلام والعمل الجماعي، وتوديع العام الماضي واستقبال العام الجديد المليء بالأمل والتحديات المختلفة.

الصين تبهر العالم في احتفالات ليلة رأس السنة

اعتمدت الصين على بعض التقنيات المختلفة، في احتفالات ليلة رأس السنة، حيث استخدموا بعض الرسومات المختلفة، لتوصيل بعض الرسائل سواء للشعب أو للعالم، وسط أجواء حزينة بسبب المتحور أوميكرون، قررت الصين أن تضيف بعض التعبيرات المليئة بالإيجابية.

مع نهاية العد التنازلي، ظهر إضاءة من السماء تساقط منها حوت كبير وأسماك، لم تصدق أعينك عند رؤية هذا المشهد، كرسالة للعالم أن الصين دولة كبيرة يسبقها الأصغر منها.

كما ظهر التنين التي يعبر عن شعار الصين، الذي كان يدور حول المبنى، كرسالة للعالم أنه دائمًا سيحمي البلد من الشر والأعداء، بجانب الصاروخ الذي أرعب العالم في عام 2021، بعد خروجه على المسار المحدود له، فقدان الصين السيطرة عليه، بعد محاولات نجحوا في السيطرة عليه دون حدوث خسائر.

على ما يبدو أن الصين ترسل رسالة للعالم، أن هذه التجربة سيتم تكرارها مجددًا في عام 2022، كنوع من استمرار خططتهم في الفضائية الصينية المستقبلية.

لا تنسى الصين الشعار الرياضي، الذي ظهر في دورة الألعاب الأولمبية، خاصة بعد إعلان الولايات المتحدة وعديد من الدول الغربية، مقاطعة الدورة من الناحية الدبلوماسية، كنوع من الاحتجاج على بعض قرارات الصين التي كانت كقوة، من جانبه علق المسؤولين في الصين أن الألعاب الأولمبية ليست مسرحًا للتلاعب السياسي.

الألعاب النارية في بكين 2022

هناك بعض العادات والتقاليد الصينية، المرتبطة بتاريخ هذا اليوم، فهم يرونه أنه يوم الحظ مع بداية العام الجديد، الانتهاء من العام السابق، خاصة عندما تكون بلادهم ناجحة وسالمة، لديهم المزيد من الإنجازات التي ستبهر العالم، هذا الأمر يجعلهم ينشرون الأجواء المبهجة والمميزة، للاحتفال بهذا اليوم.

من جانبه، كان هناك الكثير من الحفلات الترفيهية، وسط إجراءات مشددة من المسؤولين، للحد من تفشي كورونا بين الجماهير، خاصة بعد نجاح التجربة الصينية في القضاء على الفيروس، بالرغم من تفشيه من مدينة ووهان.

استقبلت معظم الفنادق في بكين، عددًا كبيرًا من السياح في ليلة رأس السنة، للاستمتاع بالأجواء المبهجة والمختلفة، بعيدًا عن فزع المتحور أوميكرون.