إنستغرام يعمل على تقنية جديدة تمنع عرض رسائل إيذاء النفس والانتحار

  • تاريخ النشر: الأحد، 22 نوفمبر 2020
إنستغرام يعمل على تقنية جديدة تمنع عرض رسائل إيذاء النفس والانتحار
مقالات ذات صلة
الصين: تطلق أول قطار عائم يمكنه السفر بسرعة 620 كم في الساعة
الرئيس التنفيذي لتطبيق فايبر يدعو مستخدمي واتساب للبحث عن بدائل
Telegram يسخر من سياسة الخصوصية الجديدة لـ WhatsApp 😂

لا تفشل التكنولوجيا أبدًا في إثارة إعجاب البشرية حيث يعمل إنستغرام حالياً على بعض التقنيات الجديدة التي تمنع عرض رسائل إيذاء النفس والانتحار على تطبيقه.

أطلق التطبيق أداة تعمل من خلال تحديد المحتوى الذي يقدم أي نوع من المعلومات الانتحارية بعد التعرف على المنشور سيخفيه أو يزيله مباشرة من العرض.

يصف آدم موسيري، رئيس Instagram، "هذه الأداة الجديدة سيتم من خلالها تمرير المنشور الذي تم تحديده على أنه ضار بواسطة خوارزمية إنستغرام إلى المشرفين البشريين الذين سيقررون المزيد من الإجراءات ويقوم الوسيط البشري إما بتوجيه المستخدم للحصول على منظمات الدعم أو لإخطار خدمات الطوارئ بالمحتوى الضار".

وأبلغ انستغرام في مؤتمر صحفي، وكالة الأنباء التابعة لجمعية الصحافة البريطانية، أن هذه الأداة الأخيرة لا تتضمن إحالة بشرية في المملكة المتحدة وأوروبا بسبب مخاوف سلامة البيانات المتعلقة باللائحة العامة لحماية البيانات ولكنها تؤكد الشركة أن يكون تنفيذ الإحالة البشرية هو الخطوة التالية لإنقاذها.

وقالت تارا هوبكين، مديرة السياسة العامة في إنستغرام "إنه فقط إذا تم إبلاغنا عن منشور على وجه التحديد من قبل أحد أعضاء المجتمع، فيمكننا الحصول على مساعدة من التكنولوجيا والمراجعة البشرية".

في الآونة الأخيرة تتعرض منصات التواصل الاجتماعي لضغوطات بسبب قلة التحكم في المحتوى الضار والانتحاري ويتم تقاسم مثل هذه المشاركات بمعدل أعلى على أساس يومي وجاء ذلك بعد انتحار التلميذة مولي راسل البالغة من العمر 14 عاماً وازداد الخوف من تأثير هذا المحتوى على الشباب.
قبلت جميع منصات وسائل التواصل الاجتماعي اتباع الإرشادات الصادرة عن وكالة الصحة العقلية Samaritan للحفاظ على معايير الجودة بشأن هذه المشكلة.

صرحت ليديا جريس مديرة برنامج Samaritans للضرر عبر الإنترنت "لقد لاحظنا نتائج إيجابية في الأشهر الأخيرة ولا يزال هناك الكثير الذي يتعين القيام به لمكافحة المحتوى الذي يؤذي الذات".

وتابعت: "نحتاج إلى نظام للتأكد من أن هذه المواقع على الإنترنت تتخذ تدابير لإخفاء المحتوى المسيء باستخدام الموارد أيضًا، يجب التأكد من وجود محتوى مفيد لدعم الشباب ".

وقالت إن "الهدف من برنامج التميز لدينا هو بناء مركز حيث يتم توعية الناس حول منع الانتحار فيما يتعلق بهذا يتم تصميم التوصيات للمنصات التكنولوجية لإنشاء بيئة أكثر صحة عبر الإنترنت من خلال الحد من الوصول إلى المحتوى الضار والانتحاري وتوفير أقصى قدر من فرص المساعدة ".

من ناحية أخرى فضل Instagram أيضًا أن يصبح منصة حيث يمكن للناس الاعتراف بأنهم يفكرون في إلحاق الضرر بأنفسهم.

قالت السيدة هوبكين "يمكن للخبراء مساعدتنا في إزالة وصمة مشاكل الانتحار، نحن نتجه نحو الموضع الصحيح حيث يتم توفير مثل هذه المنصة، مع التأكد من أن الناس يبتعدون عن المحتوى الانتحاري ".

Instagram

إنستغرام هو تطبيق مجاني لتبادل الصور وشبكة اجتماعية أيضاً وأطلق في أكتوبر عام 2010 وتم استحواذ مالك منصة فيسبوك عليه في أبريل عام 2012 ويتيح للمستخدمين التقاط صورة وإضافة فلتر رقمي إليها ثم مشاركتها في مجموعة متنوعة من خدمات الشبكات الاجتماعية وشبكة إنستغرام نفسها.

وكان دعم إنستغرام في البداية على الآي فون والآي باد والآي بود تاتش وفي أبريل 2012 تم إتاحته على منصة أندرويد وفي يونيو 2013 جرى وضع تطبيق تصوير الفيديو بالشكل المتقطع للمستخدمين.

وأعلنت إنستغرام ميزة تحمل اسم Stories وهي مخصصة لمشاركة لحظات يوم المستخدم بالفيديو والصور مع متابعيه دون أن تبقى في ملف المستخدم الشخصي، وتشبه هذه الميزة إلى حد ما ما هو موجود في سناب شات وتختفي بعد 24 ساعة مع إمكانية حفظ القصة قبل أو بعد النشر.