أغرب طفل في العالم: نُصحت الأم بقتله وطالبها الأب بإرجاعه إلى الشيطان

  • تاريخ النشر: الأحد، 05 سبتمبر 2021
أغرب طفل في العالم: نُصحت الأم بقتله وطالبها الأب بإرجاعه إلى الشيطان
مقالات ذات صلة
أغرب قوانين زواج وطلاق في العالم: أبرزهم يسمح للزوجة بقتل الزوج الخائن
طفلة خليجية تقنع أبيها بالزواج بامرأة ثانية على أمها
أغرب الكاميرات حول العالم: تصاميم بعضها سيفاجئك

امرأة تدعى باجينيزا ليبراتا، أنجبت طفلاً مشوه الرأس، هجرها الزوج وطلب منها "إعادته إلى الشيطان من حيث حصلت عليه" ونصحها من حولها بقتله والتخلص منه.

أغرب طفل في العالم والده يصفه بأنه ابن الشيطان

تشاركت باجينيزا ليبراتا وزوجها الكثير من الحب حتى أنجبت هذا الطفل الذي وصفه هو وآخرون بأنه وحش، حيث قال لها زوجها: ارجعي به إلى الشيطان، الأم التي أنجبت أطفالًا آخرين من قبل وكانت تأمل أن تكون العملية سلسة مثل الأطفال السابقين.

حيث لم تكن هناك مشكلة أثناء الحمل، لذلك بقيت في المنزل حتى يحين موعد الولادة وأخذها زوجها إلى المستشفى لتلد ومع ذلك مثل زوجها، فوجئ الأطباء بشكل الطفل الذي أنجبته باجينيزا ليبراتا، نفى زوجها بغضب إنجاب هذا الطفل منه وخرج من المستشفى لمفاجأة زوجته المصابة بصدمة ولم يعد أبدًا.

أغرب طفل في العالم: نُصحت الأم بقتله وطالبها الأب بإرجاعه إلى الشيطان

لقد كانت الأم مثقلة برعاية المولود الجديد والأطفال الآخرين، حيث قامت بإطعامهم  ودفع رسوم المدرسة، بالإضافة إلى مسؤوليات أخرى في الوقت الذي ليس لديها عمل لتصرف منه على أطفالها.

أصبحت الحياة في المدينة لا تطاق بدون دعم زوجها، لذلك قررت المرأة المسكينة العودة إلى قريتها، تاركة أطفالها الآخرين لمصيرهم ليعولوا أنفسهم بأنفسهم في المدينة لأنها لا تستطيع تحمل أجرة شاحنتهم.

عندما وصلت إلى القرية، لجأت عائلتها إلى البكاء فقط لأنه لم يكن لديهم وسيلة لمساعدتها ونصحها الناس بقتل الطفل لكنها ببساطة لا تستطيع فعل ذلك لأنه مهما كان شكل الطفل غريبًا، فقد جلبته إلى العالم ولا تستطيع قتله وهي قلقة باستمرار لأن الطفل يبكي دائمًا وليس لديها أدنى فكرة عما يعانيه أو عن سبب بكائه.

قامت قناة Afrimax English التي أنتجت فيلمًا وثائقيًا عن الأم وطفلها بفتح حساب GoFundMe للمساعدة في طلب العلاج الطبي للطفل ولإرسالها هو ووالدته إلى الخارج لتلقي العلاج، حيث علقت الأم قائلة: "طفلي ولد بهذه الطريقة، الجميع يصفه بالغريب بسبب مظهره ووالده تخلى عنه منذ النظرة الأولى”.

بلغ المبلغ الذي تم جمعه إلى الآن 23 ألف و261 دولارًا.