ممثل أمريكي شهير يسرد موقفاً محرجًا له مع الأميرة ديانا: هذا ما حدث

  • تاريخ النشر: السبت، 21 نوفمبر 2020 آخر تحديث: الأحد، 22 نوفمبر 2020
ممثل أمريكي شهير يسرد موقفاً محرجًا له مع الأميرة ديانا: هذا ما حدث
مقالات ذات صلة
شاهد: أشهر هدف في تاريخ كرة القدم من توقيع مارادونا وماعلاقة يد الله؟
لماذا أثار البلوجر هند نودي ومصطفى فوزي الغضب بعد إعلان ارتباطهما؟
أغلى صابونة في العالم هدية لفنانة خليجية: هذا ثمنها

 كشف ممثل أمريكي شهير موقفاً محرجاً له مع الأميرة الراحلة ديانا الزوجة الأولى للأمير تشارلز ويلز من العائلة المالكة البريطانية.

وحكى الممثل مايكل جيه فوكس خلال حلقة لبرنامج The Tonight Show عن كواليس العرض الأول لفيلمه Back to the future التي تأثر بها شخصياً إلى حد كبير بعد حضور شخصيات بارزة وسط الجمهور.

قال مايكل فوكس إنه: "حضر أفراد من العائلة المالكة من أجل مشاهدة الفيلم وأثناء انتظار حضورهم لم تحضر الأميرة ديانا الحدث الرائج في لندن فحسب بل جلست أيضًا بجواري أثناء العرض لم أصدق نفسي".

ديانا

يتذكر فوكس: "كانت تجلس بجواري وتنطفئ الأضواء ويبدأ الفيلم وأدرك أنني على وشط تثاؤب مزيف وذراعي ممتدة بعيداً وهي من جانبها تصرفت وكأنها لا تجلس بجانبي وهو أمر مضحك."

وتابع الممثل الأمريكي "بينما كان الجلوس بجانب الأميرة مبهجاً لكنه لم يكن يخلو من عيوبه في الواقع، لقد دمرت نوعًا ما تجربة مشاهدة الفيلم بأكمله لي حيث بدأ الفيلم وكان علي التبول أيضًا".

واستطرد قائلاً: "لكني لبقية الفيلم  أجلس هناك بجوار الأميرة ديانا لا أستطيع أن أقول لها أي شيء ولا أستطيع الابتعاد عنها لأنني لا يمكنني أن أدر ظهري لها لذلك كان من الممكن أن تكون أعظم ليلة في حياتي لكنها كانت مجرد كابوس! كابوس الإمساك بالبول ".

الأميرة ديانا

ولدت ديانا في عائلة سبنسر الإنجليزية النبيلة التي تعود لأصول ملكية تلقب بالشرفاء وترعرعت في بارك هاوس بالقرب من مقاطعة ساندرينغهام وتعلمت في إنجلترا و سويسرا، وبعد أن ورث والدها لقب إيرل سبنسر، حصلت ديانا على لقب الليدي سنة 1975.

وتم عقد زفافها على أمير ويلز في 29 يوليو 1981 في كاتدرائية القديس بولس وقد لاقى إقبالًا جماهيريًا على التلفاز، وصل عدد المشاهدين إلى 750 مليون مشاهد وأنجبت ولدين هما الأمير ويليام و الأمير هاري وهما في المركز الثاني والخامس لتولي العرش البريطاني على التوالي.

ولقد عرف عنها دعمها للأعمال الخيرية وخاصة الحملة الدولية لحظر الألغام الأرضية وتولت منذ عام 1989 رئاسة مستشفى جريت أورموند ستريت للأطفال بالإضافة للعشرات من الأعمال الخيرية الأخرى.

وانتهى زواجها بالانفصال في 28 أغسطس 1996 وتوفيت عقب حادث تصادم سيارة تلاه حزن شعبي شديد.