مغني يشبه الرئيس الصيني بشكل كبير: مراقبة ولعنة تلاحقه

  • تاريخ النشر: الجمعة، 03 يوليو 2020
مغني  يشبه الرئيس الصيني بشكل كبير: مراقبة ولعنة تلاحقه
مقالات ذات صلة
لحم مستزرع من الخلايا البشرية: هل تتخيل أن تتناوله يوماً ما؟
أحداث فيلم لصوص لكن ظرفاء تنتقل للواقع: ماذا فعل ذلك اللص بالبيتزا؟
رجل يحتفظ بجسد نمر في الثلاجة والسبب غريب

  يخلق من الشبه أربعين، مثل لا ينطبق على الوطن العربي فقط، بل تجده حول العالم، ففي الكثير من الأحيان يستغل الأشخاص الشبه بينهم وبين الآخرين للإستفادة أو تحقيق شهرة واسعة، خاصة إن كان الشبه مع أحد من المشاهير أو الرؤساء والزعماء.

ولكن يبدو أن الوضع أصبح يمثل مصدر إزعاج لمغني الأوبرا الصيني الشهير، ليو كيكينغ، والذي يخضع للرقابة على الإنترنت وعبر منصات التواصل الاجتماعي،  بسبب الشبه الكبير بينه وبين الرئيس الصيني، شي جين بينغ.

في التفاصيل التي نقلتها الصحف الصينية ان ليو اضطر لاستخدام تطبيق "دوين" الصيني، الشبيه بـ"تيك توك" لتقديم الدروس الموسيقية، قبل أن يتم حجبه عدة مرات لأنه "ينتهك مظهر القائد العام للبلاد".

ونشر كيكينغ مقطع فيديو أوضح فيه أن حسابه قد خضع للرقابة بسبب شبهه الكبير بالرئيس. وأضاف: «لقد قدمت المعلومات الشخصية الخاصة بي مرّة أخرى، وأنا في انتظار الموافقة... هذه هي المرة الثالثة التي يتم فيها حظر حسابي بسبب انتهاك صورة الرئيس».

مغني  يشبه الرئيس الصيني بشكل كبير: مراقبة ولعنة تلاحقه

كانت السلطات الصينية منعت في عام 2018 عرض فيلم "كريستوفر روبين" أحدث إنتاج لشركة ديزني الأميركية والذي تشتهر فيه شخصية "ويني ذا بوه (ويني الدبدوب)".

وحجبت السلطات الصينية تداول صور شخصية "ويني" على مواقع التواصل الاجتماعي منذ العام الماضي، بعد أن أصبحت شخصية الدب رمزا للمعارضة السياسية، خاصة بعد الربط بينها وبين الزعيم الصيني شي جين بينغ.

كما نُشرت في عام 2014 صورة لشي وهو يصافح رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي، إلى جانب صورة "ويني الدبدوب" مع شخصية الحمار "إيور".