فيديو مؤثر لقطة تسحب صغيرتها للحصول على الرعاية الطيبة

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 30 مارس 2021
فيديو مؤثر لقطة تسحب صغيرتها للحصول على الرعاية الطيبة
مقالات ذات صلة
فيديو يرصد أكثر لقطة مؤثرة وقريبة من انفجار مرفأ بيروت
فيديو مؤثر لقطة تدفن صغيرها.. شاهد كيف تغلبت عاطفة الأمومة؟!
قطة تحتضن صغيرتها النائمة بعد إصابتها بكابوس.. فيديو عاطفي للغاية

 حقق مقطع فيديو لقطة تحمل صغيرتها داخل فمها في محاولة لإنقاذها ملايين المشاهدات عبر منصات السوشيال ميديا.

في الفيديو المتداول، تم الإشارة غلى إنه تم تصويره في تركيا، وظهرت القطة الأم وهي تحمل صغيرتها بعد دخولها المستشفى ا طلباً المساعدة الطبية.

وأظهرت لقطات فيديو تم تسجيلها في مستشفى في منطقة كاراباجلار في إزمير، غربي تركيا، القطة وهي تدخل المستشفى ممسكة صغيرها بفمها.

وكشفت صحيفة الديلي ميل البريطانية أن القطة الصغيرة تعاني من عدوى في العين وتُركت غير قادرة على فتح عينها، مما دفع أمها إلى البحث عن المساعدة.

مقطع فيديو

جاء خلال مقطع الفيديو المتداول الكثير من الأشخاص الذين يبتعدون عن طريق القطة داخل المستشفى في محاولة منهم لمساعدتها .

وقالت الديلي ميل إنه بد فحص القطة الصغيرة تم التشخيص من قبل الأطباء والممرضات أن الصغيرة تعاني من عدوى في العين، وبعد مجموعة من الكشوفات والاستشارة تم إدخال القطة إلى العيادة البيطرية للمساعدة في علاجها، وفي غضون ذلك، تم تقديم الطعام والماء للقطة التي جاءت إلى المستشفى بحثا عن علاج لمولودها المريض.

معلومات عن القطط

وهناك العديد من المعلومات الخاصة بالقطط التي يقدمها الأطباء وأصحاب القطط وبعضها يوسف بالغرابة، ومن تلك المعلومات:

تصدر القطط صوتاً يشبه الهدير عند شعورها بالراحة والطمأنينة وحتى عند المرض. لكن المفاجأة أن هذا الصوت والذي يسمى بالخرخرة أو الهرهرة يعزز صحة العضلات والعظام وتسريع تماثلها للشفاء. 

 لا يمكن للقطة تحريك فكيها إلا للأعلى والاسفل. على عكس الإنسان الذي يمكنه تحريك الفكين إلى الجانبين، أن  تربية القطط تخفف من نسبة الإصابة بالسكتة القلبية وأمراض القلب بنسبة الثلث.

ومن ضمن المعلومات الغريبة ايضاً أن القطط البالغة فقط  تموء لتتواصل مع أصحابها وليس للتخاطب مع بعضها البعض، أي أنها مهارة اكتسبتها لتتكيف مع العيش مع الإنسان.

ليس هذا كل شيء، أن حاسة السمع لدى القطط أقوى من الكلاب كما إنها تمتلك 200 مستقبل للرائحة مما يجعلها من أفضل الصيادين في عالم الحيوان، معظم القطط تكره الاستحمام باستثناء ثلاثة سلالات وهي البنغالي والمينكون والفان التركي.