حراق أصبعه: وصفة شامية لذيذة تعرف على مكونتها وسر تسميتها بهذا الاسم

  • تاريخ النشر: السبت، 01 مايو 2021
حراق أصبعه: وصفة شامية لذيذة تعرف على مكونتها وسر تسميتها بهذا الاسم
مقالات ذات صلة
آكلات عيد الفطر: لكل دولة عربية تقاليدها المميزة
تسالي العيد.. قائمة بأشهر الوصفات اللذيذة
مائدة إفطار رمضان: حضري ألذ الوصفات من المطبخ اليوناني

هناك بعض الأكلات التي تبدو لك مختلفة سواء بسبب اسمها أو مكوناتها وطرق تحضيرها، إذ هناك بعض الأطعمة التاريخية التي اشتهرت في التاريخ وتوارثت عبر الأجيال بسبب القصة التي وقعت في هذا الوقت بسبب هذه الأكلة.

تعتبر الحراق أصبعو من الأطعمة الشهيرة في المطبخ الشامي، فهي تعتبر من الأكلات الاقتصادية التي مازال البعض يحرصوا على تحضيرها بسبب مذاقها المتميز، سنخبرك في التقرير التالي عن سر تسميتها بهذا الاسم وطريحة تحضيرها.

من الأكلات التي تزين سفرة رمضان، فهي تعتمد كلياً على البقوليات المفيدة لصحة الجسم، إذ أوضح المؤرخون أن هذه الأكلة تعود إلى المطبخ الدمشقي، كما أنها تعد من أشهر الأطباق الشعبية في سوريا وبيروت.

هناك ثلاث روايات عن سبب تسميتها بهذا الاسم، إذ يقول المؤرخين إن كان هناك سيدة فقيرة منذ حوالي 300 سنة، كان زوجها متوفي ولديها صبي تريد أن تطعمه طعام مميز وغني بالنكهات، حيث أنها كانت تعمل في مجال تنظيف المنازل فكانت لا تحصل على الكثير من الأموال.

توضح الروايات التاريخية أن هذه السيدة كانت تحمل معها صغيرها دائماً، رأت إحدى السيدات التي كانت تعمل بمنزلهن هذا الطفل، فأعطت لها كمية من التوابل ومقدار شوال من العدس، بالإضافة إلى التمر الهندي.

عندما عادت السيدة إلى منزلها، ظلت تفكر في المكونات التي كانت بحوزتها لتحصل في النهاية على طبق شهي بعد يوم عمل طويل، ظلت تفكر في كيفية تحضير الوجبة بهذه المكونات المتواجدة حوزتها خاصة بعد سماع صراخ الطفل ورغبته الشديدة في تناول الطعام.

سرعان ما توجهت هذه السيدة للمطبخ وبدأت في سلق كمية العدس، ثم عصرت مقدار التمر الهندي للتخلص من الشوائب المتواجدة به ووضعته على خليط العدس.

تركت الأم الوعاء على نار ثم ذهبت للاسترخاء قليلاً، ليدخل الصغير للمطبخ دون علم الأم ويلمس القدر الساخن حتى يحترق أصبعه، من هنا تم تسمية هذه الأكلة بحرق أصبعه، لذلك تحرص السيدات حتى وقتنا هذا على تقديمها دافئة غير ساخنة حتى لا يتعرض الأصابع أو الفم خاصة اللسان للحرق.

الرواية الثانية توضح أن هذه الوجبة من العادات والتقاليد الشامية القديمة، التي كانت تحرص معظم السيدات على تحضيرها دائماً خاصة في فصل الشتاء، للحصول على التدفئة المتواجدة في العدس والتمر الهندي والبصل المحمر والكثير من التوابل.

كانت تتعرض معظم السيدات للحرق عند طهي هذه الأكلة، من هنا جاءت اسم الحراق أصبعه، كما تعتبر من الأطعمة الذي كان لا يفضلها معظم الرجال لذلك كان هناك بعض العبارات الشهيرة عند طهيها وهي جاء جدي يا ستي ازبقي، ازبقي تعني أهربي لأنها كانت من الأكلات التي لا تنال إعجاب الرجال.

أما عن الرواية الثالثة التي أوضحت هذه الاكلة، إذ كان هناك رجلاً يعشق تناول الأطعمة خاصة التي تحتوي على الكثير من التوابل لتصبح شهية.

من المقولات المستوحاة عن هذا الرجل، أنه كان دائماً يعتاد على تناول الطعام أثناء طاهيه قبل وضعه على المائدة.

في ذات يوم دخل الزوج المطبخ على زوجته أثناء تحضيرها للطعام، إذ وضع يديه في وعاء الطهي لكي يتذوق الطعام، فكانت وقتها تعد العدس مع التمر الهندي وعندما وضع يديه احترق أصبعه.

سنطلعك في التقرير التالي على طريقة تحضير وصفة حرق أصبعه لكي تتمكن من تحضيرها في منزلك بخطوات سهلة وبسيطة.

المكونات:

  • دقيق للخبز مقدار كيلو
  • 5 أكواب مياه
  • نصف كوب عدس بني
  • عدد 5 بصلات كبيرة مقطعة شرائح
  • 5 فصوص ثوم مفروم حسب الرغبة
  • 2 كوب من الكزبرة الخضراء المفرومة ناعماً
  • ملعقة كبيرة دبس رمان
  • 2 ملعقة كبيرة من بودرة مرقة الدجاج أو المتوفر
  • عبوة كبيرة من التمر الهندي المذوب في لتر ماء
  • كوب زيت زيتون
  • كوب زيت نباتي للقلي

حراق أصبعه: وصفة شامية لذيذة تعرف على مكونتها وسر تسميتها بهذا الاسم

طريقة التحضير:

  1. في البداية، يعجن الدقيق مع مقدار المياه حتى تصبح عجين متماسك، تترك لبضع دقائق.
  2. يسلق العدس البني في وعاء به ماء نفس الكمية، حتى ينضج ثم يضاف الملح والفلفل لأسود والكمون حسب الرغبة.
  3. بعد هذه الخطوة، يشكل العجين لقطع صغيرة ثم يضع في صينية الخبز لمدة 5 دقائق حتى يصبح لونه ذهبي فاتح.
  4. في وعاء القلي، يضع الزيت حتى يسخن جيداً ثم يضاف البصل المقطع لشرائح، يقلب حتى يصبح لونه ذهبي.
  5. بعد قلي البصل، يضع الثوم مع كمية الكزبرة الخضراء المذكورة في المكونات، تقلب جيداً على نار متوسطة وتترك جانباً.
  6. يضاف لوعاء العدس، التمر الهندي مع دبس الرمان ومرقة الدجاج سواء البودرة أو الماء، ثم يضاف حبات العجين للخليط ويقلب جيداً.
  7. يضاف نصف كمية البصل المقلي للخليط، يتركك النصف المتبقي للتزين.
  8. يقدم الخليط في وعاء التقديم ويزين بالبصل المقلي، مع أوراق الكزيرة المفرومة ناعماً وحبيبات الرمان حسب الرغبة والقليل من دبس الرمان.