حرائق لوس أنجلوس تلتهم منازل مشاهير بملايين الدولارات

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 29 أكتوبر 2019
حرائق
مقالات ذات صلة
ولادة إنسان الغاب المهدد بالانقراض: لحظات مميزة سجلتها الكاميرات
ألمانية تختار الصحراء الكبرى بمصر مكانًا لإقامتها
هل هذه الفكرة الخضراء البسيطة تستحق جائزة 100 مليون دولار؟

ما لا يقل عن خمسة منازل بملايين الدولارات في أحد أغنى أحياء مدينة لوس انجلوس الأمريكية، تم تدميرهم في حريق غابات ضخم سريع الانتشار، مما أجبر بعض المشاهير على الفرار في منتصف الليل.
ومن بين الأحياء التي صدرت أوامر بإخلائها منطقة برنتوود الراقية التي اشتهرت على مستوى العالم في 1994 عندما اتُهم لاعب كرة القدم الأمريكية السابق أو.جيه. سيمبسون بقتل زوجته السابقة ونادل فيها.
حرائق لوس أنجلوس تلتهم منازل مشاهير بملايين الدولارات
وحالياً يعيش في منطقة برنتوود نجم كرة السلة ليبرون جيمس ومجموعة من نجوم الصف الأول في هوليوود ومنتجون أثرياء ومسؤولون تنفيذيون في شركات إعلامية.
وقال جيمس الذي يلعب في نادي لوس انجلوس ليكرز إنه اضطر هو وزوجته للخروج بسيارتهما في الصباح الباكر بحثا عن مكان للبقاء فيه بعد فرارهما من منزل يقيمان فيه مع أطفالهما الثلاثة.

وتحولت عدة منازل بملايين الدولارات على الطرف الشمالي من منطقة برنتوود، إلى أنقاض على امتداد شارع مزين بأشكال مرعبة بمناسبة عيد كل القديسين الهالويين.
وانصهرت يد بلاستيكية دامية من زينة الهالويين أمام أحد المنازل وظلت جمجمة ضخمة على حالها أمام باب منزل آخر، بينما امتلأ الجو بالدخان الكثيف في حين حلقت طائرات هليكوبتر وطائرات صهاريج ورشت الماء من السماء.
وهناك مخاوف من عبور ألسنة النيران طريق 101 السريع ودخولها مناطق لم تشهد حرائق منذ عام 1940.