بدء العد التنازلي لإطلاق مسبار الأمل

أول مسبار عربي ينطلق لاستكشاف المريخ

  • الأحد، 05 يوليو 2020 الأحد، 05 يوليو 2020
بدء العد التنازلي لإطلاق مسبار الأمل

هاهو العد التنازلي يبدأ لإطلاق مسبار الأمل بعد أيام قليلة في رحلته إلى المريخ، وقد بدأت التجارب النهائية على المسبار، وفقاً للجدول الزمني المعتمد تمهيداً لإطلاقه في موعده المحدد، 15 يوليو الجاري، من مركز تانيغاشيما الفضائي.

الإمارات تغزو الفضاء:

كانت الإمارات قد أعلنت في يوليو 2014، عن مشروع تطوير أول مسبار عربي لاستكشاف المريخ. ومن المقرر أن يقدم «مسبار الأمل» أول دراسة شاملة عن مناخ كوكب المريخ، وطبقات غلافه الجوي المختلفة.  وأن يصل المسبار إلى الكوكب الأحمر عام 2021، في مهمة سوف تستمر لمدة سنة مريخية واحدة.

ويتولى مركز محمد بن راشد للفضاء عملية التنفيذ والإشراف على جميع مراحل التصميم والإطلاق. وتقوم وكالة الإمارات للفضاء بتمويله والإشراف على الإجراءات والتفاصيل اللازمة للتنفيذ.

خلال الأعوام الستة الماضية، كان فريق من المهندسين والباحثين الإماراتيين قد عملوا على تطوير «المسبار».

وأطلق على «المسبار»، الذي سيكون غير مأهول، اسم «أمل». وفي 25 أبريل 2020، نقل «المسبار» إلى موقع إطلاقه في اليابان. حيث سينطلق من جزيرة تانيغاشيما اليابانية النائية، في 15 يوليو.

اعرف أكثر عن مسبار أمل:

والمسبار مصنوع من الألمونيوم، مع ألواح صلبة بتصميم يشبه خلية النحل. ويتكون «مسبار الأمل» من مجسم مضغوط سداسي الشكل، مع بنية صلبة وقوية ووزن خفيف. وأبعاده: 2.37 متر × 2.9 متر. أما عرض موجة نقل البيانات: 1.6 ميغابايت في الثانية، عند أقرب نقطة بين المريخ والأرض. ولاقط عالي القدرة مع صحن هوائي قطره 1.5 متر. بالإضافة إلى كاميرا رقمية ذاتية التحكم، تعمل على التقاط صور ملونة عالية الدقة، وإرسالها إلى كوكب الأرض.

ومقياس طيفي للأشعة فوق البنفسجية يقوم بدراسة الطبقة العليا من الغلاف الجوي، وتعقب آثار غازي الأوكسجين والهيدروجين في الفضاء السحيق. ومقياس طيفي للأشعة تحت الحمراء، يقيس أنماط التغيرات في درجات الحرارة، والجليد، وبخار الماء والغبار في الجو.

مراحل مسبار الأمل:

تاريخ الانطلاق: 15 يوليو 2020.

سرعة الانطلاق: 34.082 كم/ساعة.

مكان الانطلاق: اليابان، على متن صاروخ «ميتسوبيشي».

مدة الرحلة إلى المريخ:7 أشهر تقريباً.

سيقطع «المسبار» مسافة تقدر بنحو 493.5 مليون كيلومتر.

بسرعة تصل إلى 121000 كم/ساعة.

يستعمل «المسبار» جهاز تعقب، لمعرفة مكانه واتجاهه.

عند وصوله إلى مدار المريخ، سيتباطأ «مسبار الأمل» إلى 14000 كم/ساعة.

ويبدأ «المسبار» بالدوران حول المريخ في مدار بيضاوي، ويستغرق 55 ساعة لإتمام دورة كاملة حول المريخ.

سيكون هناك تأخر في الإشارة المرسلة من «المسبار»، يراوح بين 13 و26 دقيقة.

الأهداف:

وصول «المسبار» إلى المريخ بالتزامن مع احتفالات اليوبيل الذهبي لتأسيس دولة الإمارات.

تطوير قطاع العلوم والتكنولوجيا في الإمارات.

رفع مستوى الكفاءات الوطنية في مجال علوم الفضاء.

زيادة إسهام الإمارات في الجهود العلمية الدولية.