بالُوعة ضخمة تبتلع سيارات الدفع الرباعي في مدينة نيويورك

  • تاريخ النشر: الجمعة، 27 نوفمبر 2020
بالُوعة ضخمة تبتلع سيارات الدفع الرباعي في مدينة نيويورك
مقالات ذات صلة
ما هو الشيء الذي يكون داخل وخارج الغرفة في نفس الوقت؟
سيدتان تقفزان من الطابق التاسع للهروب من الحريق: لحظات تحبس الأنفاس
الصحة السعودية تكشف الأعضاء التي يمكن التبرع بها

تم فتح حفرة ضخمة في مدينة نيويورك في يوم عيد الشكر من أجل بالوعة للصرف الصحي ولكنها  ابتلعت سيارة دفع رباعي.

وتم العثور على السيارة وهي سيارة موديل تويوتا RAV4 برتقالية غير مأهولة سقطت مقدمتها في حفرة بالوعة في مدينة كوينز في وقت مبكر من صباح اليوم، حسبما ذكرت صحيفة نيويورك بوست.

سيارة
لحسن الحظ، لم يكن مالك السيارة بداخلها عندما ابتلعها الثقب وفقاً لـ NBC News وتنتمي السيارة الرياضية متعددة الاستخدامات لسائق من المدينة كان يمكن أن يكون حادثاً خطيراً إذا تواجد داخلها أثناء السقوط.

قال Thupten Topjy الذي قامت حفرة الصرف الصحي في ابتلاع سيارته الـ SUV "أشعر أنني محظوظ".

ونشر عضو مجلس المدينة روبرت هولدن صورا مروعة من مكان الحادث على تويتر، وقال إنه لابد عند حفر الصرف الصحي إغلاق بعض الشوارع في الحي.

سيارة في حفرة

ووصلت إدارة الإطفاء في مدينة نيويورك وقسم شرطة المدينة إلى الموقع لكنهما قررا عدم وقوع إصابات ومع ذلك، كان المشهد صادماً بالنسبة لشقيق Thupten Topj Wanzdi Sherpa. 

وهناك حوادث سيارات تحدث يومياً ولكن هناك بعض تلك الحوادث مؤسفة للغاية ويمكن تجنبها، منذ أيام اصطدمت سيارة جديدة بالجدار عدة مرات فورا خروجه من المعرض بينما يحاول السائق عكس اتجاهه مما دفع البعض إلى التكهن بأنه لا يعرف كيفية التحكم في السيارات الأوتوماتيكية.

وتُظهر لقطات CCTV فشل وقوف السائق الكارثي حيث فقد السيطرة على سيارته Porsche Taycan بعد أن شق طريقه في طريق منحدر، وفقًا لصحيفة The Sun تم تصوير اللقطات في مانينجتري، إسيكس في المملكة المتحدة.
وفي المقطع الذي انتشر على السوشيال ميديا وقتها شوهدت سيارة بورش تتحرك ببطء قبل أن ينحرف بشكل غير متوقع إلى اليمين ويصطدم في الجدار.

وكشف تقرير الأمم المتحدة العالمي بمنظمة الصحة العالمية عن حالة السلامة على الطرق للعام 2018 أن الحوادث المرورية على الطرق تحصد أرواح ما يقرب من 1.35 مليون شخص في شتى أرجاء العالم سنوياً.

وقال التقرير "يتعرض ما بين 20 إلى 50 مليون شخص آخر للإصابات سنوياً جرّاء تلك الحوادث وتخلف هذه الحوادث العديد من الإعاقات لدى الأشخاص وبعضها يكون من العاهات المستديمة".