من وحي الحضارة المصرية القديمة: كمامات مصنوعة من نبات البردي

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 11 أغسطس 2020
من وحي الحضارة المصرية القديمة: كمامات مصنوعة من نبات البردي
مقالات ذات صلة
أغرب تصميم للكمامة: حساء المكرونة سيفاجئك
أول كلب مصاب بفيروس كورونا في الأردن: هذه هي التفاصيل
فيديو مذيع يفقد أعصابه ويمزق الكمامة على الهواء: وصفها بأنها ملعونة

استغل مصري أزمة وباء كورونا في تنشيط السياحة في بلاده، بعدما ابتكر فكرة مميزة لدعم السياحة ومحاربة الفيروس في الوقت نفسه.

وأقدم المرشد السياحي سعيد وزيري، في محافظة الأقصر المصرية، على تصنيع كمامات من نبات البردي، وهو النبات الذي كان يصنع منع الأوراق في مصر الفرعونية، خاصة في دلتا النيل.

من وحي الحضارة المصرية القديمة: كمامات مصنوعة من نبات البردي

يقول وزيري: جاءتني الفكرة عندما رأيت الكمامات التي قدمها نادي برشلونة الرياضي للاعبيه وإدارييه باللون المميز للفريق، فسألت نفسي، لماذا لا أستغل مهنتي كمرشد سياحي وأصنع ما يمكن أن يخدم مجالي في ظل الجائحة؟ ومن هنا جاءت فكرة صناعة الكمامات من ورق البردي الذي تشتهر به الحضارة المصرية القديمة. بحسب موقع مصراوي.

ولفت إلى أن فكرته لاقت رواجاً كبيراً ما يدل على جودتها، موضحاً أنه تلقى طلبات كثيرة من زملائه للحصول على هذه الكمامات بعدما نشر صورها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، مزينة برموز تتعلق بالفراعنة.

ليست المرة الأولى التي يستخدم فيها سعيد وزيري نبات البردي لصناعة شيء ما، فقبل ذلك صنع أحزمة وكابات وأحذية من هذا النبات، وصلت إلى مواطنين في الدنمارك وألمانيا، وفق قوله.

وعن الكمامات الجديدة قال وزيري: الكمامة المصنوعة من نبات البردي، تراعي المعايير التي حددتها وزارة الصحة، حيث تحتوي على مادة الفازلين في بطانتها الداخلية.

من وحي الحضارة المصرية القديمة: كمامات مصنوعة من نبات البردي

وبالنسبة للسعر، قال إنه يبيع الواحدة مقابل 25 جنيهاً بسبب التطريز والتعقيم الداخلي، مشيراً إلى ارتفعا الطلب عليها، فهناك من يطلب 5 أو 6 كمامات، بينما يطلب زملائه ممن يعملون في المتاحف نحو 12 كمامة.

تم نشر هذا المقال مسبقاً على سائح. لمشاهدة المقال الأصلي، انقر هنا