مقطع فيديو لكلب صغير يتكلم مع صديقته بطريقة لن تتوقعها

  • تاريخ النشر: منذ يومين
مقطع فيديو لكلب صغير يتكلم مع صديقته بطريقة لن تتوقعها
مقالات ذات صلة
الكلاب قبل وبعد العناية بهم: صور مضحكة تم رصدها
دجاجة تقوم بتربية 7 قطط صغيرة عمياء: صداقة غريبة وثقتها الكاميرات
غواصة ترصد لقطة جديدة من حطام سفينة تايتنك الغارقة

انتشر على منصات التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو لكلب صغير الحجم، يظهر مع صديقته الإنجليزية وهي تداعبه وتهتم به، إذ تعتاد هذه الفتاة على تدوين هذه اللحظات مع كلبها الصغير لمشاركة الأصدقاء المتواجدين على صفحتها بمواهبه الخاصة.

نشرت مقطع فيديو لكلبها الصغير وهو يقول عبار Hi باللغة الإنجليزية، هذا المقطع الذي أثار جدلاً كبيرًا على منصات التواصل الاجتماعي، فكيف حيوان أليف يتمكن من قول الترحيب على الأشخاص بهذه الطريقة.

علق الكثيرون من متابعيها على منصات التواصل، بعد مشاهدة هذا المقطع الذي كان يبدو مذهلاً بالنسبة للبعض، إذ علقت صاحبة الكلب بأنه يتمكن من بعض المهارات المذهلة، التي تجعله فريد من نوعه ومختلف عن بقية الحيوانات الأليفة.

ظهر الكلب الصغير في المقطع، هو يلعب بالكرة مع صاحبته ثم قال عبارة مرحباً باللغة الإنجليزية، كما أوضحت الفتاة صاحبة الكلب، في حوارها مع صحيفة The Mirror البريطانية، أنها تعتاد على محادثته فهو سريع البديهية بشكل رائع، كما أنه يقوم بالرد عليها في بعض الأحيان، مثلا عبارة مرحباً فقط لا غير، خاصة عندما تكون قادمة من الخارج.

حصل هذا المقطع على نسبة عالية من المشاهدات على تطبيق Tiktok، التي وصلت إلى 2.4 مليون إعجاب، بسبب رؤية الكلب وهو يلقي التحية على المتابعين.

أوضحت الفتاة صاحبة الكلب، أن هذا الفيديو كان صدفة بحتة، حيث كانت تجلس لمشاهدة التلفاز، بعد يوم عمل مرهق وشاق، فوجئت أن الكلب في حالة هستيرية كوميدية، قررت من بعدها أن تلقت له بعض المقاطع لتكون ذكرى على هاتفها، ثم قالت له مرحباً، لكن المفاجأة بأنه قام بالترحيب أيضًا.

كيف كان رد فعل الفتاة؟

أعربت في تصريحاتها لصحيفة The Mirror بأنها لم تتوقع على الإطلاق، اعتقدت في البداية أنها مجرد توقعات وأنها سمعت هذا الصوت صدفة، لكنه عندما قرر هذا المشهد من جديد، ظلت تضحكت طوال الوقت، في حالة شديدة من الصدمة.

قامت الفتاة بنشر هذا المقطع على حسابها الرسمي بتطبيق تيك توك، ثم ذهبت للفراش للنوم، لكنها تفاجئت بالكم الهائل من ردود الفعل غير متوقعة نهائيًا، كما أنها حصلت على حوالي 30 ألف محاولة اتصال على هاتفها الشخصي، ليعبرون مشاهدو الفيديو على مدى إعجابهم بالكلب والمقطع.  

جاءت التعليقات جميعها إيجابي للغاية، هذا الأمر الذي جعلها تشعر بالسعادة الشديدة، الرغبة في تصوير الكلب بشكل دائم، خاصة بعد تلقيها بعض الاتصالات لأشخاص يعانون من الوحدة، بعد فقدان كلبهم الخاص.

أصبح هذا الكلب من ضمن المشاهير على تطبيق التيك توك، خاصة بعد طلب الكثيرون من مشاهدو المقطع، أن يقوم هذا الكلب بالتمثيل، أو القيام ببعض الدعاية والإعلانات فهو يتمتع بحس الفكاهة.